منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شرح قصائد كتاب الثالث الثانوي الجديد
الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 6:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الخميس سبتمبر 25, 2008 4:42 am

خير ما ابدا به السلام وقول يسوع الرب : (27«لكِنِّي أَقُولُ لَكُمْ أَيُّهَا السَّامِعُونَ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ، أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، 28بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ. 29مَنْ ضَرَبَكَ عَلَى خَدِّكَ فَاعْرِضْ لَهُ الآخَرَ أَيْضًا، وَمَنْ أَخَذَ رِدَاءَكَ فَلاَ تَمْنَعْهُ ثَوْبَكَ أَيْضًا. 30وَكُلُّ مَنْ سَأَلَكَ فَأَعْطِهِ، وَمَنْ أَخَذَ الَّذِي لَكَ فَلاَ تُطَالِبْهُ. 31وَكَمَا تُرِيدُونَ أَنْ يَفْعَلَ النَّاسُ بِكُمُ افْعَلُوا أَنْتُمْ أَيْضًا بِهِمْ هكَذَا. 32وَإِنْ أَحْبَبْتُمُ الَّذِينَ يُحِبُّونَكُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يُحِبُّونَ الَّذِينَ يُحِبُّونَهُمْ. 33وَإِذَا أَحْسَنْتُمْ إِلَى الَّذِينَ يُحْسِنُونَ إِلَيْكُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ هكَذَا. 34وَإِنْ أَقْرَضْتُمُ الَّذِينَ تَرْجُونَ أَنْ تَسْتَرِدُّوا مِنْهُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يُقْرِضُونَ الْخُطَاةَ لِكَيْ يَسْتَرِدُّوا مِنْهُمُ الْمِثْلَ. 35بَلْ أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ، وَأَحْسِنُوا وَأَقْرِضُوا وَأَنْتُمْ لاَ تَرْجُونَ شَيْئًا، فَيَكُونَ أَجْرُكُمْ عَظِيمًا وَتَكُونُوا بَنِي الْعَلِيِّ، فَإِنَّهُ مُنْعِمٌ عَلَى غَيْرِ الشَّاكِرِينَ وَالأَشْرَارِ. 36فَكُونُوا رُحَمَاءَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمْ أَيْضًا رَحِيمٌ. 37«وَلاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ. 38أَعْطُوا تُعْطَوْا، كَيْلاً جَيِّدًا مُلَبَّدًا مَهْزُوزًا فَائِضًا يُعْطُونَ فِي أَحْضَانِكُمْ. لأَنَّهُ بِنَفْسِ الْكَيْلِ الَّذِي بِهِ تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُمْ». )
من انجيل لوقا الاصحاح السادس .
بداية الشكر الجزيل لموافقتكم اشتراكي في منتداكم ومن اقتدى بالمسيح وتعاليمه وصل الى بر النجاة وكان في ملكوت السماء بجانب الرب يسوع .
هذه التعاليم من الانجيل فالسلام والتسامح هي صبغة يتحلى بها المسيحي المؤمن , ولا اريد ان اكون متطرفا في كلامي فليس كل مسيحي ينفذ تعاليم المسيح الرب وليس كل من ولد مسيحيا كان مسيحيا .
وجميع الرسل الذين ارسلهم المسيح لتبليغ المسيحية من تلامذته كانوا ينطقون باسم الرب وينشرون تعاليمه ومن هذا المبدا سؤالي لكم ايها السادة هل كانت دعوة الرسول محمد تنطق باسم الرب يسوع وتعترف بان المسيح هو ابن الروح القدس وابن الانسان والتي اجتمعت في المسيح الرب ( الاب والابن والروح القدس ) وكانت واحدة متوحدة فيه .
اما سؤالي الثاني لماذا المسلمين يرفضون المسيحية ويتهمونها بالضلال مع انها بلغت من ابن الروح القدس , وقد وضعت لكم مثالا من الانجيل !!! فهل ما كتب فيه ضلال ام رحمة من الهادي يسوع ودعوة للسلام ؟
المسيحية في دعوتها كانت مسالمة ولم تستعمل السلاح ولا القوة لاجبار الناس في اعتناقها بل كان كل من يعتنق المسيحية محارب ويرمى فريسة للحيوانات المفترسة لترضي غرور السلاطين والاباطرة , على عكس الدعوة الاسلامية التي اتبعت الحروب لنشر الدين الاسلامي ( الفتوحات ) . ؟؟؟
ساتابع تساؤلاتي بعد الاجابة واتمنى ان تكون الاجابة من الدعوة الاسلامية للمقارنة بين الافكار المسيحية والاسلامية
اتمنى من الجميع ان يكون الهدف من هذا الحوار العلم والمعرفة لننير طريق غلب عليه لون العتمة وأدمى مسالكه التعصب والتحزب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو وعد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة سبتمبر 26, 2008 5:16 am

اود الترحيب بالسيد بولص محاورا ومهاجما للاسلام قد يستغرب المتابع قولي مهاجما ولكن ليس كل ما مذاقه حلو يكون عسلا ... لست اولا متطرفا لاي دين فالكل عندي سواء وهو ما اود اخبارك به للعلم فقط .
اولا ابتدات بقولك : اقتبس (خير ما ابدا به السلام وقول يسوع الرب ) فالسلام الجميع يفشيه ولا يعمل به وثانيا كلمة يسوع الرب وهو اول خلاف بين الاسلام والمسيحية فالاسلام يعتبرون المسيح رسولا وليس ربا ولا ابن الله وهو يتساوى بالرسول محمد كما ذكرت بالمكانة وخيرهم خاتم الرسل .
والخلاف الثاني هو ما ذكرت : اقتبس((هل كانت دعوة الرسول محمد تنطق باسم الرب يسوع وتعترف بان المسيح هو ابن الروح القدس وابن الانسان والتي اجتمعت في المسيح الرب ( الاب والابن والروح القدس ) وكانت واحدة متوحدة فيه .)).
لم تكن دعوة الرسول محمد تنطق باسم المسيح وانما رسالة سماوية مبلغة من الله الى محمد ( ص) عن طريق احد الملائكة ... اذا هذا خلاف اساسي بين المسيحية والاسلام , فالمسيحية لم تعترف بالاسلام كديانة لانها لم تدعوا باسم المسيح ( أي لم يكن محمدا رسولا للمسيح باعتباره الرب ) .
سؤالك الثاني : اقتبس (اما سؤالي الثاني لماذا المسلمين يرفضون المسيحية ويتهمونها بالضلال مع انها بلغت من ابن الروح القدس , وقد وضعت لكم مثالا من الانجيل !!! فهل ما كتب فيه ضلال ام رحمة من الهادي يسوع ودعوة للسلام ؟ )
الاسلام لايرفضون المسيحية كديانة وانما يتهمون الانجيل بالتزوير , ومن اتبع شيئا مزورا فهو ضال وهذا بالمنطق على اعتبار الفرضية صحيحة فهو صحيح , اما ما كتب من الانجيل فهو اخلاقيا على مستوى عالي ومستحيل التطبيق على الانسان لمثاليته التي لا توصف وحتى المسيحي المؤمن لايستطيع تطبيقها , مما يدعو الى التفكير من سيكون من سكان الجنة ؟؟؟
الفكرة الثالثة المطروحة من قبلكم : اقتبس (المسيحية في دعوتها كانت مسالمة ولم تستعمل السلاح ولا القوة لاجبار الناس في اعتناقها بل كان كل من يعتنق المسيحية محارب ويرمى فريسة للحيوانات المفترسة لترضي غرور السلاطين والاباطرة , على عكس الدعوة الاسلامية التي اتبعت الحروب لنشر الدين الاسلامي ( الفتوحات ) . ؟؟؟ )
هذا الكلام بعيد عن الدقة , فلقد عانى الرسول محمد الكثير من طرد وضرب وتهكم وسخرية من قبل قومه لدعوته حتى الوصول الى محاولة قتله في بيته باجتماع كل القبائل العربية الكبيرة ليضيع دمه ( وهذا يحدث مع كل صاحب دعوة تجديدية وتغيرية ), وما وصفت كان في بداية الدعوة كما المسيحية , وكما المسيحية عندما اشتد عود الاسلاميين , تحولت الى حركة غير مسالمة تدعي نشر القكر بالقوة وبالسلاح والاحتلال , ( لا تنسى الحروب الصليبية ) .
اخي العزيز كتبت من الانجيل ما تريد ولكن اذا اردت الحوار بادلة من الانجيل فلك ذلك واذا اردت الحوار بادلة من القرآن فلك ذلك وكذلك من التوراة والاسفار .... اختر ما شئت وسيكون ذلك وانا متاكد ان ادارة المنتدى تقبل ان تضع جميع ادلتك من جميع المصادر التي ذكرتها لك , وسترى كل محاور سيجيبك بما يعلم من هذه المصادر , ومن خلال معتقده وانا ساجيبك بما اعتقد وقد لا يرضيك كثيرا .
اخيرا اشكرك عل الجملة الاخيرة لانها تعبر عن الوجع الحقيقي وهي بسبب الاديان جميعها اكررها (اتمنى من الجميع ان يكون الهدف من هذا الحوار العلم والمعرفة لننير طريق غلب عليه لون العتمة وأدمى مسالكه التعصب والتحزب .)
وكل ما كتبته لك يعبر عن رايي ولا الزم احدا به .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة سبتمبر 26, 2008 6:17 am

اشكرك استاذ ابو وعد واشكر ملاحظتك ان ما كتبت يعبر عن رايك واتمنى من الادارة والمشرفين تاكيد رايك او كتابة ما هو رايهم او ما هو راي الاسلام بذلك لكي اتابع الحوار .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كريم
عضو مميز
عضو مميز
avatar


مُساهمةموضوع: رد   الجمعة سبتمبر 26, 2008 11:45 am



يا علي مدد

أشرف الصلاة و السلام على سيدنا محمد و اله الطاهرين و على ولينا و مولانا و مرشدنا مولانا شاه كريم الحسيني علينا منه النور و البركة و السلام

أخي العزيز بولس اقتبست كلمات من الانجيل المقدس و ذكرتها لتبرهن لنا أن المسيحية دين السلام و الأخوة و المحبة و أنا سأفعل كما فعلت و سأريك أن الاسلام ليس دينا بذاته بل هو أيضا داعي محبة و داعي سلام :

«لكِنِّي أَقُولُ لَكُمْ أَيُّهَا السَّامِعُونَ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ، أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، 28بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ. 29مَنْ ضَرَبَكَ عَلَى خَدِّكَ فَاعْرِضْ لَهُ الآخَرَ أَيْضًا، وَمَنْ أَخَذَ رِدَاءَكَ فَلاَ تَمْنَعْهُ ثَوْبَكَ أَيْضًا. 30وَكُلُّ مَنْ سَأَلَكَ فَأَعْطِهِ، وَمَنْ أَخَذَ الَّذِي لَكَ فَلاَ تُطَالِبْهُ. 31وَكَمَا تُرِيدُونَ أَنْ يَفْعَلَ النَّاسُ بِكُمُ افْعَلُوا أَنْتُمْ أَيْضًا بِهِمْ هكَذَا. 32وَإِنْ أَحْبَبْتُمُ الَّذِينَ يُحِبُّونَكُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يُحِبُّونَ الَّذِينَ يُحِبُّونَهُمْ. 33وَإِذَا أَحْسَنْتُمْ إِلَى الَّذِينَ يُحْسِنُونَ إِلَيْكُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يَفْعَلُونَ هكَذَا. 34وَإِنْ أَقْرَضْتُمُ الَّذِينَ تَرْجُونَ أَنْ تَسْتَرِدُّوا مِنْهُمْ، فَأَيُّ فَضْل لَكُمْ؟ فَإِنَّ الْخُطَاةَ أَيْضًا يُقْرِضُونَ الْخُطَاةَ لِكَيْ يَسْتَرِدُّوا مِنْهُمُ الْمِثْلَ. 35بَلْ أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ، وَأَحْسِنُوا وَأَقْرِضُوا وَأَنْتُمْ لاَ تَرْجُونَ شَيْئًا، فَيَكُونَ أَجْرُكُمْ عَظِيمًا وَتَكُونُوا بَنِي الْعَلِيِّ، فَإِنَّهُ مُنْعِمٌ عَلَى غَيْرِ الشَّاكِرِينَ وَالأَشْرَارِ. 36فَكُونُوا رُحَمَاءَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمْ أَيْضًا رَحِيمٌ. 37«وَلاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ. 38أَعْطُوا تُعْطَوْا، كَيْلاً جَيِّدًا مُلَبَّدًا مَهْزُوزًا فَائِضًا يُعْطُونَ فِي أَحْضَانِكُمْ. لأَنَّهُ بِنَفْسِ الْكَيْلِ الَّذِي بِهِ تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُمْ». )

يقول الله تعالى في قرئاننا الكريم : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ }الحجرات12

و يقول جل جلاله : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَخُونُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُواْ أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ }الأنفال27

و يقول تعالى : {مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَاداً لِّي مِن دُونِ اللّهِ وَلَـكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ }آل عمران79

و قوله تعالى كثير كثير .................

أخي العزيز بولوس بداية أشكرك على هذه البداية الجميلة في الحوار و أما بعد :

وجميع الرسل الذين ارسلهم المسيح لتبليغ المسيحية من تلامذته كانوا ينطقون باسم الرب وينشرون تعاليمه ومن هذا المبدا سؤالي لكم ايها السادة هل كانت دعوة الرسول محمد تنطق باسم الرب يسوع وتعترف بان المسيح هو ابن الروح القدس وابن الانسان والتي اجتمعت في المسيح الرب ( الاب والابن والروح القدس ) وكانت واحدة متوحدة فيه .

أخي العزيز إن الله تعالى اصطفى و طهر الأنبياء و اصطفاهم سواء وصلوا للملأ الأعلى أم لم يصلوا فمثلا النبي موسى كلم الله تعالى و اختص بهذه الميزة عن كافة الرسل فهل نقول عنه أنه أعلى من المسيح عليه السلام أم من النبي محمد صلى الله عليه و اله و سلم ...... بالطبع لا لكن ليبلو الله تعالى و يختبر أبنائه الروحيين في إيمانهم و تصديقهم

و إني أولفقك كانت دعوة النبي محمد صلى الله عليه و اله تنطق باسم المسيح و الله تعالى في القران الكريم يقول :

{نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ }آل عمران3

فالتوراة و الأنجيل هم كتب سابقة انزلت على أناس عاشوا في زمن معين و تبعها الله تعالى بإنزال القران الكريم ....

و إن اجتمعت في سيدنا المسيح عليه السلام الصفات الربوبية أم لم تجتمع فهو ليس بيننا الان أليس صحيحا و ما يهمنا ما يوجد في الوقت الحاضر فلا أعتقد أن المسيح ليس رؤوفا و لا حنونا على أتباعه ليتركهم هكذا دون رشاد ....

اما سؤالي الثاني لماذا المسلمين يرفضون المسيحية ويتهمونها بالضلال مع انها بلغت من ابن الروح القدس , وقد وضعت لكم مثالا من الانجيل !!! فهل ما كتب فيه ضلال ام رحمة من الهادي يسوع ودعوة للسلام ؟
المسيحية في دعوتها كانت مسالمة ولم تستعمل السلاح ولا القوة لاجبار الناس في اعتناقها بل كان كل من يعتنق المسيحية محارب ويرمى فريسة للحيوانات المفترسة لترضي غرور السلاطين والاباطرة , على عكس الدعوة الاسلامية التي اتبعت الحروب لنشر الدين الاسلامي ( الفتوحات ) . ؟؟؟

أخي العزيز الإسلام بشكل عام استمرار وأركز على استمرار ما سبقه من كتب و رسالات سماوية من النبي ادم إلى نوح إلى ابراهيم إلى موسى إلى عيسى إلى سيدنا محمد صلوات الله و سلامه عليهم أجمعين و ما تلا سيدنا محمد من اله الطاهرين لسيدنا و مولانا شاه كريم الحسيني علينا منه النور و السلام

فكما قلت لك و كما تفضلت أن الهادي يسوع رحيم بأتباعه فكيف يتركهم دون مرشد و قائد يتبع أمورهم و ينظم أحوالهم و ينظر في مشاكلهم و ظروفهم ؟؟؟

و تفضلت و قلت أن الدعوة المسيحية كانت مسالمة فأقول لك أن المسيح عليه السلام كان انسانا بحق و كان روحا عظيمة بلغت الأعالي بحق و لكن كان المسيح عليه السلام يكره المرائين و يجزرهم و يندد بهم و هكذا حاال النبي محمد بقتاله للكفار الذين بدؤوا يرائون في الدين فلم يكن موقف النبي محمد مختلفا عن موقف المسيح عليهما السلام و لعلمك كانت بقية الطوائف على زمن سيدنا محمد كانت تدفع الجزية و توقع سلاما مع النبي الكريم حتى لا يمس بها و لا يقربها أحد و لم يقاتل النبي محمد إلا من اعتدى من اليهود و غيرهم .....

هذه بداية متواضعة أخ بولوس و للحديث تتمة

تقبل مني كل الاحترام

أخوك كريم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحلاج الصغير
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة سبتمبر 26, 2008 2:36 pm

السلام عليّكم وهو رحمة الله وبركاته :

ضاق الزمان بحد المكان وابحرت البدع في البيان واستوقف القلب ماذكرت من سؤال بين ما قيل امسا او يقال
فاعلم بأن العلم مجنون والعقل موزون والروح تنسال والجسد تمثال فخذ من حديثي دقته ومن كلامي عبرته
ومن وصفي صورته ومن شأني مكانته وانا افقر العباد واغناهم بالذات واناتي مفصولة ثم وصلت من بعدها
مزجت من علّتها خلقت فامتثل بما انت واعلم ان الاسلام دين سلام وان المسيح ليس عيسى وان عيسى
ليس موسى وان المسيح احمد لا محمد وان المسجد ليس معبد وان القرآن انجيل والاختلاف في التأويل
لصالح التنزيل والرسول رسول والرب رب والله اله فارتقى بذاته واعطى صفاته وقدر فهدى
ثم قدر فغدا ثم قدر فكان ثم دنى فتدلى ثم كان قاب قوسين او ادنى واعطى الحلم لمن حلم والنعم
لمن شكر والشوق لمن صبر والكفر لمن هجر فكان العقاب نار بلا حطب والثواب جنة بلاذهب
والشمس تشرق في القرآن غربا وفي الانجيل شرقا وشرق الغرب لحد وشرق الشرق مهد
والعبرة لمن اعتبر والكنز لمن طمر والفجر لمن تسحر فلا فرق بين عربي واعجمي الا بتقواه
وكلهم واحد عند الاله سواهم وما سواه اعطاهم وما اعطاه فكان من كان وجاء من جاء
وانقسم الاسلام لمسلمين ومتأسلمين فانعم بمن اسلم وخلي من تأسلم فشر الاسلام خير
وخير المتأسلمين شر ولو اردها نار باكراه امامنا لأخذها من اولها ولكن عبرة تركها
فالاسلام امامة والمتأسلمين عمامة والسياسة خلافة والسيف فيها مباح وليس لنا فيها جناح
ونادينا بمن سلف وان كنا من خلف فلسنا بمن ينكر ونحن من نذكر وديننا ودينكم واحد والله
واحد والانجيل بشرى والقرآن بشير والعذراء انثى في عالم التذكير فاستعظم التأويل بين المؤولين
وجاء قول الله كونو ا فكنا كما كنا وكنا كما كان وكنا كما كنا حيث كانا وما كان ليكون وما كنا لنكون
انما كنا ليكون والسر في الالهوت مكنون مجزوم ومعلوم من الروح موسوم فتخير الاخيار
وقدرت الاقدار فشاء لما شاء في الام والهاء والعين والياء فبسم الله هو الاب وليس الوالد
والابن وليس والولد والرحمن الرحيم هو القدوس العظيم والسلام على الامام ..اما بعد:


اخي الكريم : سأجيبك جواب جامع لما سألت نعم الاسلام بشكل عام
ماخرج عن المسيح بإنجيله المقدس ولكن هناك من ادعى الاسلا م او من فهمه خطأ وهم كثر ويرجع
ذلك لأسباب عديدة اذكر منها مثلا الحرب الشعوبية في العصر العباسي او وجود شخص كيزيد بن معاوية في الاموي
او تجار الدين في عصر السلام تلك اسباب من جملة اسباب عديدة غيرت فهم الاسلام عند ضعيفي النفوس
او الجاهلين عموما وهذا كله ادى الى سلبية فهم المسيحية بشكل عام
اما حقيقة الامر هناك فرق كبير بين الامامة والخلافة والامامة في المفهوم الاسلامي هي روحية أي الدين
اما الخلافة فهي مادية أي السياسة ولو اراد الاسلام ان يكون دين سياسة وخلافة واهواء لكان الامام علي
اول من اراق الدماء وانتزع الخلافة ولكنه خلاها لأهلها وكلهم محاسبون في النهاية ولكنهم تطاولو باسم الاسلام
وجعلو تاريخهم احمر بلون الدماء بحجة فتوحات اسلامية ولكنها ملغومة تعود لإهواء شخصية ولو قرأنا
النتاريخ لرأينا ذلك ويجب نحن جميعا ان نصفي الاسلام من امثالهم لأن الاسلام دين سلام
وعمل صالح كما سماه الامام علي والرسول محمد قرأ عن القرآن لا اكراه في الدين
لذلك لن اطيل اكثر واقول لك نحن ننطق بما تنطقون وامامنا وربكم واحد مع اختلاف الصفات والله واحد بذاته
منزه عن أي صفة .


وان كان هناك أي توضيح او لو اردت التوسع في الموضوع والتفصيل .. لك ذلك

الحلاج الصغير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الأحد سبتمبر 28, 2008 5:34 am

السيد المحترم الحلاج الصغير :
لقد أتحفتنا بمعلومات كما يترقرق على الأرض الديسق وكتدت حتى امتلأ الكتر كراعا نسير بمعلومات , وازدادت كأنه يكتحل من مؤقه مرة ومآقه مره حتى يصعب للماتح فهم مجل الكلام ولا يستطيع قارئ محص الكلمات أو قبص شيء منها فكلما قبوت من دخيس ضل الضريص نفسه , فيد مجلة خير من وجنة خجلة وكأن كتابتك أفحشت ما نعلم .
هذه المقدمة كتبتها لك وهي لك لان غيرك قد لا يفهمها , والسبب مقدمة كتبتها انت في ارسالك والتي تحتاج كل جملة الى ترجمة والقارىء العادي والذي يجب ان توجه اليه الكلام قد لا يفهمها , ليس تقليلا من شأن احد ولكن الكتابة الفلسفية تتحمل كثير من اوجه التفسير .... فاذا قلت لك اتعني في كلامك كذا .. اجبت لا اعني كذا .. والوجهان صحيحان .
لا اريد نقاشا لا يفهمه الجميع فلقد اتى يسوع الرب من اجل العامة ووجه كلامه ببساطة الامثلة لكي يفهمها الصغير قبل الكبير والجاهل قبل العالم , فما فائدة كلام ممتليء بالسجع لا يفهمهه احد ولا يستنبط منه الاحكام المراد ايصالها الى القاريء , قد لا استطيع مجاراتك بهذه الكتابات ولست هنا في تجربة شد الحبال لنعرف من هو الاقوى , فلست مؤهلا للمبارزة , واشكرك كثيرا على جهدك ولكن استطيع اخبارك انني لم احصل منك على جواب .
الاستاذ كريم عساني فهمت من كتابتك ان المسيح كان اماما بمعتقدك وليس الله اريد فهم هذه النقطة .
وذكرك عن المسالمة في الاسلام والدعوة له .. لم اكن مهيأ بشكل جيد ولكنني حصلت على القرآن وعلى بعض التفاسير وسوف احاورك عن ذلك ولكن سالت احد الزملاء عن الفاتحة وعن ( غير المغضوب عليهم ولا الضالين ) فاخبرني تفسيرا عبر الخليوي الذي يحمل به تفسير القرآن ان المغضوب عليهم اليهود والضالين هم النصارى أي المسيحيين واود الاستفسار عن ذلك هل هذا حقيقة .
الاستاذ ابو وعد لقد اخبرتني بقدرتك على المحاورة من التوراة والانجيل والقرآن وانا اخبرك انني جاهز للبحث والمحاورة في جميع هذه الكتب . وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الأحد سبتمبر 28, 2008 1:05 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى أل محمد
تحية لكم جميعا
الطلب موجه الى الأخ الروحي الحلاج الصغير
نرجوتوضيح رد الحلاج الصغير للأخ بولص بشكل صريح لأن اللغة ثقيلة
شاكرين اهتمامكم جميعا
وياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو وعد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الإثنين سبتمبر 29, 2008 6:51 am

بداية سلام وتحية للسيد بولص .
اليك من الانجيل عن نسب عيسى المسيح وهو مقتطع من الانجيل وملصوق واتمنى ان كان في نسخة الانجيل التي لدي تزويرا اخباري لاغير المصدر (إنجيل مَتَّى _ الأصحَاحُ الأَوَّلُ )
1كِتَابُ مِيلاَدِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ ابْنِ دَاوُدَ ابْنِ إِبْراهِيمَ: 2إِبْراهِيمُ وَلَدَ إِسْحاقَ. وَإِسْحاقُ وَلَدَ يَعْقُوبَ. وَيَعْقُوبُ وَلَدَ يَهُوذَا وَإِخْوَتَهُ. 3وَيَهُوذَا وَلَدَ فَارِصَ وَزَارَحَ مِنْ ثَامَارَ. وَفَارِصُ وَلَدَ حَصْرُونَ. وَحَصْرُونُ وَلَدَ أَرَامَ. 4وَأَرَامُ وَلَدَ عَمِّينَادَابَ. وَعَمِّينَادَابُ وَلَدَ نَحْشُونَ. وَنَحْشُونُ وَلَدَ سَلْمُونَ. 5وَسَلْمُونُ وَلَدَ بُوعَزَ مِنْ رَاحَابَ. وَبُوعَزُ وَلَدَ عُوبِيدَ مِنْ رَاعُوثَ. وَعُوبِيدُ وَلَدَ يَسَّى. 6وَيَسَّى وَلَدَ دَاوُدَ الْمَلِكَ. وَدَاوُدُ الْمَلِكُ وَلَدَ سُلَيْمَانَ مِنَ الَّتِي لأُورِيَّا. 7وَسُلَيْمَانُ وَلَدَ رَحَبْعَامَ. وَرَحَبْعَامُ وَلَدَ أَبِيَّا. وَأَبِيَّا وَلَدَ آسَا. 8وَآسَا وَلَدَ يَهُوشَافَاطَ. وَيَهُوشَافَاطُ وَلَدَ يُورَامَ. وَيُورَامُ وَلَدَ عُزِّيَّا. 9وَعُزِّيَّا وَلَدَ يُوثَامَ. وَيُوثَامُ وَلَدَ أَحَازَ. وَأَحَازُ وَلَدَ حِزْقِيَّا. 10وَحِزْقِيَّا وَلَدَ مَنَسَّى. وَمَنَسَّى وَلَدَ آمُونَ. وَآمُونُ وَلَدَ يُوشِيَّا. 11وَيُوشِيَّا وَلَدَ يَكُنْيَا وَإِخْوَتَهُ عِنْدَ سَبْيِ بَابِلَ. 12وَبَعْدَ سَبْيِ بَابِلَ يَكُنْيَا وَلَدَ شَأَلْتِئِيلَ. وَشَأَلْتِئِيلُ وَلَدَ زَرُبَّابِلَ. 13وَزَرُبَّابِلُ وَلَدَ أَبِيهُودَ. وَأَبِيهُودُ وَلَدَ أَلِيَاقِيمَ. وَأَلِيَاقِيمُ وَلَدَ عَازُورَ. 14وَعَازُورُ وَلَدَ صَادُوقَ. وَصَادُوقُ وَلَدَ أَخِيمَ. وَأَخِيمُ وَلَدَ أَلِيُودَ. 15وَأَلِيُودُ وَلَدَ أَلِيعَازَرَ. وَأَلِيعَازَرُ وَلَدَ مَتَّانَ. وَمَتَّانُ وَلَدَ يَعْقُوبَ. 16وَيَعْقُوبُ وَلَدَ يُوسُفَ رَجُلَ مَرْيَمَ الَّتِي وُلِدَ مِنْهَا يَسُوعُ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ. 17فَجَمِيعُ الأَجْيَالِ مِنْ إِبْراهِيمَ إِلَى دَاوُدَ أَرْبَعَةَ عَشَرَ جِيلاً، وَمِنْ دَاوُدَ إِلَى سَبْيِ بَابِلَ أَرْبَعَةَ عَشَرَ جِيلاً، وَمِنْ سَبْيِ بَابِلَ إِلَى الْمَسِيحِ أَرْبَعَةَ عَشَرَ جِيلاً.
تعليق بسيط ما علاقة يوسف رجل مريم كما ذكر في الانجيل بالمسيح عيسى , وهل في هذا النسب اتصال بالمسيح من قبل يوسف ؟
وتعليقي الثاني هو في العهد الذي ولد به المسيح كانت السيطرة الدينية لليهود ومعروف بان مريم العذراء والدة مريم يهودية وكما ذكر في الانجيل يمتد نسب يوسف رجل مريم الى ابراهيم الذي من نسله اسحاق ابو اليهودية ( كان الاب والام من اليهود ويعتنقون اليهودية ) وفي الشريعة اليهودية زانية كل من تلد من غير رجل وترجم حتى الموت سؤالي كيف تم تبرئة مريم من الزنا في ذلك العهد والذي لم يذكر في الانجيل ؟
اذا لم تستطيع التفسير فلدينا في القرآن التفسير الديني الموثوق لدى المسلمين ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو سدرة
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الإثنين سبتمبر 29, 2008 2:14 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
تسجيل متابعة
وياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الإثنين سبتمبر 29, 2008 2:43 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وأل محمد

الأخ بولص الله يعطيك العافية صار عندك ثلاثة محاورين في موضوعين مختلفين
مع تحية للجميع
وياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الإثنين سبتمبر 29, 2008 10:04 pm

السيد الحلاج : تحية وسلام
كتبت (ماخرج عن المسيح بإنجيله المقدس ولكن هناك من ادعى الاسلا م او من فهمه خطأ وهم كثر ويرجع
ذلك لأسباب عديدة اذكر منها مثلا الحرب الشعوبية في العصر العباسي او وجود شخص كيزيد بن معاوية في الاموي
او تجار الدين في عصر السلام تلك اسباب من جملة اسباب عديدة غيرت فهم الاسلام عند ضعيفي النفوس )
استاذي العزيز لم اقصد في سؤالي العصر ما بعد الرسول فلقد ابتدات الفتوحات في عصر الرسول حيث ارسل رسلا الى ابرهة الحبشي ثم الى ملك الفرس والروم واذكرك بمقطع من رسالته الى احدهم وفي بداية الرسالة ( اسلم تسلم ) وهنا واضحة وجلية لغة التهديد من الرسول ولا تنسى انه في عهد الرسول قطع الطريق على قوافل قريش مما ادى الى الحرب الاولى بين الرسول واهل قريش ( مكة ) , وهذا ما قصدته بان المسيح الرب لم تكن دعوته غير سلميه لانه حتى الصلب لم يرفع سيفا ضد من حاربه ولك الاثبات من الانجيل الاصحاح /22/انجيل لوقا (47وَبَيْنَمَا هُوَ يَتَكَلَّمُ إِذَا جَمْعٌ، وَالَّذِي يُدْعَى يَهُوذَا، أَحَدُ الاثْنَيْ عَشَرَ، يَتَقَدَّمُهُمْ، فَدَنَا مِنْ يَسُوعَ لِيُقَبِّلَهُ. 48فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ:«يَا يَهُوذَا، أَبِقُبْلَةٍ تُسَلِّمُ ابْنَ الإِنْسَانِ؟» 49فَلَمَّا رَأَى الَّذِينَ حَوْلَهُ مَايَكُونُ، قَالُوا:«يَارَبُّ، أَنَضْرِبُ بِالسَّيْفِ؟» 50وَضَرَبَ وَاحِدٌ مِنْهُمْ عَبْدَ رَئِيسِ الْكَهَنَةِ فَقَطَعَ أُذْنَهُ الْيُمْنَى. 51فَأَجَابَ يَسُوعُ وقَالَ:«دَعُوا إِلَى هذَا!» وَلَمَسَ أُذْنَهُ وَأَبْرَأَهَا. ) .
وبالمقارنة لقد رفع الرسول السيف منذ بداية الدعوة بشكل حرب على اهله وعشيرته وقتل منهم الكثير .
وثانيا ومن القالة التي كتبت : (اما حقيقة الامر هناك فرق كبير بين الامامة والخلافة والامامة في المفهوم الاسلامي هي روحية أي الدين
اما الخلافة فهي مادية أي السياسة ولو اراد الاسلام ان يكون دين سياسة وخلافة واهواء لكان الامام علي ).
استاذي العزيز من المعنى اللغوي للخلافة هي ما يتبع الشيء ويكون مثله في كل شيء ( فالامام لديكم يخلفه ابنه في كل شيء أي يصبح اماما ) وعليه فالخلافة التي تلت الرسول كانت خلافة دينية ودنيوية أي سياسية بقيادة الدولة الاسلامية الناشئة وقد حدثت حروب على دور الامام علي ( حرب الجمل ) وكان قائدها أي لم يكن يخلف خلافة دينية فقط وسياسية ايضا ومن هنا كان خلافا حقيقيا بين الخلفاء بعد الرسول من اجل الخلافة وكتب التاريخ تشهد بذلك مما فرق الاسلام في ذلك الوقت الى شيعة وسنة , هذا ما اعلم .... ومنك التصحيح ان اخطأت فلست على دراية كاملة في الموضوع وانما هذا ما استنتجت من خلال دراستي البسيطة والغير كافية في هذا المجال .
اما مقالتك : (وجعلو تاريخهم احمر بلون الدماء بحجة فتوحات اسلامية ولكنها ملغومة تعود لإهواء شخصية ولو قرأنا
النتاريخ لرأينا ذلك ويجب نحن جميعا ان نصفي الاسلام من امثالهم لأن الاسلام دين سلام
وعمل صالح كما سماه الامام علي والرسول محمد قرأ عن القرآن لا اكراه في الدين
لذلك لن اطيل اكثر واقول لك نحن ننطق بما تنطقون وامامنا وربكم واحد مع اختلاف الصفات والله واحد بذاته ).
بداية الكلام لا اظن ان اثنان متابعان للتاريخ ويعدلان لا يتفقان بذلك فانا متفق معك به .
والفقرة الثانية لي اختلاف معك بالراي فالاكراه كان موجودا فعلى من تم فتح بلادهم اما الاسلام او الجزية ( هل برايك هذا ليس اجبار ؟ ) واعيد فاكرر هل المسيح هو نفسه الامام ... هذا يعني وبمعتقدي بما ان المسيح هو الله يعني ان الامام هو الله ... ارجوا التصحيح ان اخطأت الفهم !! .
الاستاذ ابو وعد : لك السلام
لو انك قرأت مابعد ما كتبت لاخذت الجواب الشافي لاسئلتك ومن نفس الانجيل اجيبك : (18أَمَّا وِلاَدَةُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ فَكَانَتْ هكَذَا: لَمَّا كَانَتْ مَرْيَمُ أُمُّهُ مَخْطُوبَةً لِيُوسُفَ، قَبْلَ أَنْ يَجْتَمِعَا، وُجِدَتْ حُبْلَى مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ. 19فَيُوسُفُ رَجُلُهَا إِذْ كَانَ بَارًّا، وَلَمْ يَشَأْ أَنْ يُشْهِرَهَا، أَرَادَ تَخْلِيَتَهَا سِرًّا. 20وَلكِنْ فِيمَا هُوَ مُتَفَكِّرٌ فِي هذِهِ الأُمُورِ، إِذَا مَلاَكُ الرَّبِّ قَدْ ظَهَرَ لَهُ فِي حُلْمٍ قَائِلاً:«يَا يُوسُفُ ابْنَ دَاوُدَ، لاَ تَخَفْ أَنْ تَأْخُذَ مَرْيَمَ امْرَأَتَكَ. لأَنَّ الَّذِي حُبِلَ بِهِ فِيهَا هُوَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ. 21فَسَتَلِدُ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ. لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ». 22وَهذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ: 23«هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا، وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللهُ مَعَنَا.
24فَلَمَّا اسْتَيْقَظَ يُوسُفُ مِنَ النَّوْمِ فَعَلَ كَمَا أَمَرَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ، وَأَخَذَ امْرَأَتَهُ. 25وَلَمْ يَعْرِفْهَا حَتَّى وَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ. وَدَعَا اسْمَهُ يَسُوعَ. )
وهنا ترى وببساطة كيف تم اخبار يوسف بأن مريم العذراء تحمل في بطنها ثمرة الروح القدس وامره ان ياخذ مريم ولا يخاف من ذلك , وقد فعل ذلك مما جعلها بريئة في نظر اليهودية ولم تتهم بالزنا .
اما ما علاقة نسب يوسف الذي ذكر في الانجيل فهو امر يحتاج الى نقاش طويل وساخوض به لاحقا فارجوا ان تنتظرني قليلا وعندما يحين الوقت المناسب لذلك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الأربعاء أكتوبر 01, 2008 11:25 am

السلام عليكم جميعاً


عزيزي بولص تفضل الى هذا الرابط لو سمحت


http://readz.top-me.com/montada-f4/topic-t160.htm#863


الهميسع

+++++++++++++++++++++++++++

_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana

 

رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحلاج الصغير
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الخميس أكتوبر 02, 2008 5:25 pm

السلام عليّكم وهو رحمة الله وبركاته :

الاخ الروحي بولص حياك الله واعتذر عن التأخير ....

اما بعد :

جميل ما ذكرت وما اثرت يا عزيزي واشكرك على حسن المتابعة واسألك التمحيص والتدقيق
اكثر في كلامي ...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

السيد الحلاج : تحية وسلام
كتبت (ماخرج عن المسيح بإنجيله المقدس ولكن هناك من ادعى الاسلا م او من فهمه خطأ وهم كثر ويرجع
ذلك لأسباب عديدة اذكر منها مثلا الحرب الشعوبية في العصر العباسي او وجود شخص كيزيد بن معاوية في الاموي
او تجار الدين في عصر السلام تلك اسباب من جملة اسباب عديدة غيرت فهم الاسلام عند ضعيفي النفوس )
استاذي العزيز لم اقصد في سؤالي العصر ما بعد الرسول فلقد ابتدات الفتوحات في عصر الرسول حيث ارسل رسلا الى ابرهة الحبشي ثم الى ملك الفرس والروم واذكرك بمقطع من رسالته الى احدهم وفي بداية الرسالة ( اسلم تسلم ) وهنا واضحة وجلية لغة التهديد من الرسول ولا تنسى انه في عهد الرسول قطع الطريق على قوافل قريش مما ادى الى الحرب الاولى بين الرسول واهل قريش ( مكة ) , وهذا ما قصدته بان المسيح الرب لم تكن دعوته غير سلميه لانه حتى الصلب لم يرفع سيفا ضد من حاربه ولك الاثبات من الانجيل الاصحاح /22/انجيل لوقا (47وَبَيْنَمَا هُوَ يَتَكَلَّمُ إِذَا جَمْعٌ، وَالَّذِي يُدْعَى يَهُوذَا، أَحَدُ الاثْنَيْ عَشَرَ، يَتَقَدَّمُهُمْ، فَدَنَا مِنْ يَسُوعَ لِيُقَبِّلَهُ. 48فَقَالَ لَهُ يَسُوعُ:«يَا يَهُوذَا، أَبِقُبْلَةٍ تُسَلِّمُ ابْنَ الإِنْسَانِ؟» 49فَلَمَّا رَأَى الَّذِينَ حَوْلَهُ مَايَكُونُ، قَالُوا:«يَارَبُّ، أَنَضْرِبُ بِالسَّيْفِ؟» 50وَضَرَبَ وَاحِدٌ مِنْهُمْ عَبْدَ رَئِيسِ الْكَهَنَةِ فَقَطَعَ أُذْنَهُ الْيُمْنَى. 51فَأَجَابَ يَسُوعُ وقَالَ:«دَعُوا إِلَى هذَا!» وَلَمَسَ أُذْنَهُ وَأَبْرَأَهَا.


اولا يا عزيزي عصر الاسلام هو عصر الرسول حرفيا ومنه قسّم الادب حتى الى صدر الاسلام وما بعد
اشكرك عل تلك المعلومات واقول قولة حق وارجو ان تصل للجميع
ان مجمل ما وصلنا منذ بداية الاسلام الى بداية العصر الاموي هو بالمشافهة والرواية
والنقل ومنها ماهو ( منحول ) أي منسوب وهو الكثير الكثير حيث بدأ التدوين بالعصر الاموي
بما نقل عن الالسنة فترى الاحاديث تفوق عدد السنين لمحدثها وجميعنا يدرك ان التشكيل
باللغة العربية يغير المعنى ومن هنا نحن كمسلمين نرى الاعجاز والبلاغة في القرآن
اما التاريخ فهو من صنع الانسان ويبقى فيه الغامض اكثر من الواضح وسأتطرق الى مثال
قد يهز معظم الذين يقرأون سطوري:

يذكر الكلام والتاريخ ان الرسول محمد ( ص ) اسرى ليلا من المسجد الحرام الى المسجد
الاقصى ويثبتون القول بآية القرآن وانظر لها :

ُسبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ }الإسراء1

ومعظم الذين يجهلون الاسلام وهم مسلمون يظنون ان المسجد الاقصى هو في فلسطين
ويعتقدون ان محمدا قد اسرى ليلا من شبه الجزيرة الى فلسطين.... أي من الحرام الى الاقصى

ولكن حقيقة الامر: التاريخ قريب من الاموي وهو مكتوب ومدون والذي يتعب نفسه قليلا
يدرك ويعرف ان الذي اطلق اسم المسجد الاقصى في فلسطين هو هشام ابن عيد الملك
في العصر الاموي والآية الكريمة منذ عصر الرسول أي قبله بمئات السنين
اسأل : لو وضع هشام للمسجد الاموي بدمشق اسم الاقصى ماذا كان ليحدث ؟؟؟؟ مؤكد سيظن
الجميع ان الرسول اسرى من شبه الجزيرة الى دمشق...

وللعلم ان المسجد الاقصى في فلسطين كان اسمه قبة الصخرة الى ان جاء هشام ووضع عليه
اسم الاقصى . وللتنويه ان هشام ويزيد من نفس الصلب واسم يزيد اسم يهودي الاصل
وله قول ( سأغير ديانتك السماوية يامحمد )

فما هو المسجد الاقصى واين هو الذي ذكر في القرآن ؟؟؟
وما غرض هشام ويزيد من فعلتهما ...؟؟

عزيزي نحن الاسماعيلين نجيد الاسلام فهما وعلما وموضوعية وندركه تمام بجرأته
وعلمه واذا ماكان لرسولنا اثبات علية انه اكره الكثير للدخول في اسلامه فأقول لك:

ان كان ذلك صحيحا فهذا يعني ليس الاسلام كذلك والاسلام بريء من رسوله لو كان صحيح
لان الله بالقرآن يقول لا اكراه في الدين
كما انه قال : يا ايها الرسول بلغ ما انزل اليك من ربك وان لم تفعل فما بلغت رسالته
والله يعصمك من الناس
لذا يا عزيزي الاسلام دين سلام لا تنظر للتاريخ بل افهم القرآن واقرأه كما نحن فهمنا الانجيل
وقرأناه وان كان باعتقادك ان القرآن مزور او ملعوب به لا ضير من قرآته وفهمه وعندها لنا حديث اخر .

ومن ناحية اخرى نحن ندرك ان دعوة الرب المسيح هي دعوة سلمية حضارية وهي رمز للفداء
والتضحية ولمسناها في القرآن قبل الانجيل ..
دعك مما تسمع وغض الطرف عن المتأسلمين ولا تحملنا وزر غيرنا والله بالقرآن يقول
يوم لا تزر وزارة وزر اخرى


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وثانيا ومن القالة التي كتبت : (اما حقيقة الامر هناك فرق كبير بين الامامة والخلافة والامامة في المفهوم الاسلامي هي روحية أي الدين
اما الخلافة فهي مادية أي السياسة ولو اراد الاسلام ان يكون دين سياسة وخلافة واهواء لكان الامام علي ).
استاذي العزيز من المعنى اللغوي للخلافة هي ما يتبع الشيء ويكون مثله في كل شيء ( فالامام لديكم يخلفه ابنه في كل شيء أي يصبح اماما ) وعليه فالخلافة التي تلت الرسول كانت خلافة دينية ودنيوية أي سياسية بقيادة الدولة الاسلامية الناشئة وقد حدثت حروب على دور الامام علي ( حرب الجمل ) وكان قائدها أي لم يكن يخلف خلافة دينية فقط وسياسية ايضا ومن هنا كان خلافا حقيقيا بين الخلفاء بعد الرسول من اجل الخلافة وكتب التاريخ تشهد بذلك مما فرق الاسلام في ذلك الوقت الى شيعة وسنة , هذا ما اعلم .... ومنك التصحيح ان اخطأت فلست على دراية كاملة في الموضوع وانما هذا ما استنتجت من خلال دراستي البسيطة والغير كافية في هذا المجال .


للتوضيح اخي العزيز هناك فرق كبير بين الامامة والخلافة والولاية بكسر الواو والولاية بفتح الواو

وانا اخطئت حين قلت بالمفهوم الاسلامي واعتذر عن الخطأ والصواب ان اقول مفهوم الادب العربي
بشكل عام .

الامامة
الخلافة

اعقبه بالامامة ولاية بفتح الواو
أعقبه بالخلافة ولاية بكسر الواو

وهذا لغويا

والفرق بين الامام والخليفة هو فرق عظيم واسألك لما نقول الامام علي والخليفة ابا بكر

يا عزيزي الامام ليس من الضروي ان يسلم ابنه والامامة ليست مقاليد حكم فالامام يسمو
بإمامته لصالح امته والامام صاحب روح والخليفة صاحب نفس

ولما كان الامام علي قائد معركة بمجمل المعارك اشتهر بقوله انا قرآن الله الناطق

وهذا ماكان لخليفة ان ينطقه ولا حتى رسول الاسلام نفسه . وله حديث طويل يحتاج صفحات

قد نتطرق له ان احببت في مواضيع لاحقة .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بداية الكلام لا اظن ان اثنان متابعان للتاريخ ويعدلان لا يتفقان بذلك فانا متفق معك به .
والفقرة الثانية لي اختلاف معك بالراي فالاكراه كان موجودا فعلى من تم فتح بلادهم اما الاسلام او الجزية ( هل برايك هذا ليس اجبار ؟ ) واعيد فاكرر هل المسيح هو نفسه الامام ... هذا يعني وبمعتقدي بما ان المسيح هو الله يعني ان الامام هو الله ... ارجوا التصحيح ان اخطأت الفهم !! .
الاستاذ ابو وعد : لك السلام



بالنسبة لموضوع الاكراه ذكرت سابقا وانا اقول قولي من اكره على الاسلام فهو ليس مسلما
كائنا من يكن .

ياسيدي انت تتحدث بمعتقدك ولا اظن انه معتقد المسيحية لانني ذكرت سايقا تحاورت مع مطرانة
لهم وزنهم وجرى مرة حديث في دير مارتقلا معلولا حول نفس الموضوع وكان الجزم بأن
المسيح رب وهو ابن الله وانا اتفق كامل الاتفاق في هذا الرأي وهذا ماذكره الانجيل والقرآن .

اما ان الامام هو الله فعن أي امام تتحدث قبل الامام علي ام بعده فهناك فرق كبير
لان قبل الامام علي كان المستقر والمستودع والمقيم
اما بعده تم اتمام الدين منه ومن بعده
اما لغة كلمة الامام تشتق من الامامة والامامة هي الله وهذا بحر ايضا يحتاج لجلسات .



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت
لو انك قرأت مابعد ما كتبت لاخذت الجواب الشافي لاسئلتك ومن نفس الانجيل اجيبك : (18أَمَّا وِلاَدَةُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ فَكَانَتْ هكَذَا: لَمَّا كَانَتْ مَرْيَمُ أُمُّهُ مَخْطُوبَةً لِيُوسُفَ، قَبْلَ أَنْ يَجْتَمِعَا، وُجِدَتْ حُبْلَى مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ. 19فَيُوسُفُ رَجُلُهَا إِذْ كَانَ بَارًّا، وَلَمْ يَشَأْ أَنْ يُشْهِرَهَا، أَرَادَ تَخْلِيَتَهَا سِرًّا. 20وَلكِنْ فِيمَا هُوَ مُتَفَكِّرٌ فِي هذِهِ الأُمُورِ، إِذَا مَلاَكُ الرَّبِّ قَدْ ظَهَرَ لَهُ فِي حُلْمٍ قَائِلاً:«يَا يُوسُفُ ابْنَ دَاوُدَ، لاَ تَخَفْ أَنْ تَأْخُذَ مَرْيَمَ امْرَأَتَكَ. لأَنَّ الَّذِي حُبِلَ بِهِ فِيهَا هُوَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ. 21فَسَتَلِدُ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ. لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ». 22وَهذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ: 23«هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا، وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللهُ مَعَنَا.
24فَلَمَّا اسْتَيْقَظَ يُوسُفُ مِنَ النَّوْمِ فَعَلَ كَمَا أَمَرَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ، وَأَخَذَ امْرَأَتَهُ. 25وَلَمْ يَعْرِفْهَا حَتَّى وَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ. وَدَعَا اسْمَهُ يَسُوعَ. )
وهنا ترى وببساطة كيف تم اخبار يوسف بأن مريم العذراء تحمل في بطنها ثمرة الروح القدس وامره ان ياخذ مريم ولا يخاف من ذلك , وقد فعل ذلك مما جعلها بريئة في نظر اليهودية ولم تتهم بالزنا .
اما ما علاقة نسب يوسف الذي ذكر في الانجيل فهو امر يحتاج الى نقاش طويل وساخوض به لاحقا فارجوا ان تنتظرني قليلا وعندما يحين الوقت المناسب لذلك .

قرأت سابقا كثيرا ما ذكرت

وندرك ان هناك ولادتان للمسيح ولادة مادية الوجود وولادة روحية الوجود

فاعندما استلم الرسالة ولد المسيح
وعندما جاء من بطن امه ولد عيسى

والفرق بين الاثنتين 25 سنة بعيسى و8 بالمسيح .



[b]اخ بولس والاخوة جميعا تجدون الشرح موسع في سكرات الحلاج فتابعوها [/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة أكتوبر 03, 2008 2:22 am

الاستاذ الحلاج :
في البداية اشكرك للتوضيح بالنسبة لفكرة المعنى اللغوي .
اما سؤالي عن الامام هو الله كما المسيح استنتجت ذلك من خلال كتابتكم وكذلك مشاركة اليد كريم وكذلك من خلال تجوالي في المنتدى هذا والمنتدى الآخر وطلبت تصحيح الفهم , ولم افهم قصدك عن اي امام اقصد ..ما قبل ..او مابعد ..واظن ذلك خاص بمعتقدكم , واتمنى المعرفة عن ما قبل وما بعد .
اما الفكرة الاهم في كتابتك والتي لفتت نظري (ياسيدي انت تتحدث بمعتقدك ولا اظن انه معتقد المسيحية لانني ذكرت سايقا تحاورت مع مطرانة
لهم وزنهم وجرى مرة حديث في دير مارتقلا معلولا حول نفس الموضوع وكان الجزم بأن
المسيح رب وهو ابن الله وانا اتفق كامل الاتفاق في هذا الرأي وهذا ماذكره الانجيل والقرآن )
اقول رايي اولا ثم ابني عليه : ان المطارنة والشيوخ ومفكري الاديان هم سواسية يخدمون اولا مصالحهم الدنيوية ولا يأخذون ملكوت السماء بمحمل الجد .
لقد درسو الدين اكادميا وفلسفيا دون الانتباه ان يسوع الرب تحدث ببساطة مفهومة للجميع وليست اقواله بحاجة الى فلسفة فلقد ارسل الرسل يخبرون بافعاله ويقومون بها بتكليف منه ودون الخوض بفلسفة وانما كانو يشيرون الى الشيء بوضوح ليفهمه عامة الناس ويتعلموا من تعاليمه ولم يستعمل في ذلك الاكراه فلقد كتبت لك من الانجيل بماذا ارسلهم (انجيل لوقا الاصحاح التاسع (1وَدَعَا تَلاَمِيذَهُ الاثْنَيْ عَشَرَ، وَأَعْطَاهُمْ قُوَّةً وَسُلْطَانًا عَلَى جَمِيعِ الشَّيَاطِينِ وَشِفَاءِ أَمْرَاضٍ، 2وَأَرْسَلَهُمْ لِيَكْرِزُوا بِمَلَكُوتِ اللهِ وَيَشْفُوا الْمَرْضَى. 3وَقَالَ لَهُمْ:«لاَ تَحْمِلُوا شَيْئًا لِلطَّرِيقِ: لاَ عَصًا وَلاَ مِزْوَدًا وَلاَ خُبْزًا وَلاَ فِضَّةً، وَلاَ يَكُونُ لِلْوَاحِدِ ثَوْبَانِ. 4وَأَيَُّ بَيْتٍ دَخَلْتُمُوهُ فَهُنَاكَ أَقِيمُوا، وَمِنْ هُنَاكَ اخْرُجُوا. 5وَكُلُّ مَنْ لاَ يَقْبَلُكُمْ فَاخْرُجُوا مِنْ تِلْكَ الْمَدِينَةِ، وَانْفُضُوا الْغُبَارَ أَيْضًا عَنْ أَرْجُلِكُمْ شَهَادَةً عَلَيْهِمْ». 6فَلَمَّا خَرَجُوا كَانُوا يَجْتَازُونَ فِي كُلِّ قَرْيَةٍ يُبَشِّرُونَ وَيَشْفُونَ فِي كُلِّ مَوْضِعٍ. ) .
وهذا واضح وصريح وليس بحاجة الى ترجمة فلم يتكلم الرب بشيء لا نعرفه ولا نفهمه ولسنا بحاجة الى مفسرين .فالرسل كانوا ينشرون اقواله فقط .
نعود الى نقاشك مع المطارنة فهذا النقاش الذي لا اعلم ماهيته ولا باي موضوع تحدثتم ولكن على الاغلب كان على طريقة شد الحبال وكل يريد اثبات وجهة نظره وذلك بواسطة دراستك الفلسفية ودراستهم اللاهوتية ( برايي فلسفية لا تغني عن الحقيقة الواضحة الجلية ) .
فالرسم السريالي لا يفهمه الجميع وليس موجها الى الجميع .
انا اقتبس لك من الانجيل والكلام والامثلة للرب واضحة موجهه للعامة ليفهمه الصغير قبل الكبير والجاهل قبل العالم , لانه مالفائدة من رسلة لا يفهمها سوى القليل , وهل هم من اختارهم الله ليدخلوا ملكوته , اذا كان كذلك فما من داعي لهذه الدعوة والاولى ان ياخذهم الى ملكوته بدون ارسال الرسل المبلغين لرسالته وتعاليمه .
نعم يااستاذي صدقت قيما قلت انا اتحدث بمعتقدي وليس بعتقد من حاورتهم , لانهم لو تبعوا للرب في هدايته لما صلبوا المسيح مرتين في السنة , هؤلاء من تعتبرهم مسيحيين اسهل عليك ان تدخل الجمل في ثقب ابرة من ان تجعلهم يعترفون بان المسيح صلب مرة واحدة , واظنك من الذكاء بحيث تفهم ما اقصد .
وبملاحظة سؤالك (واسألك لما نقول الامام علي والخليفة ابا بكر ) اظن ان ذلك من خلفية عقائدية تخص معتقدكم الديني وانا اجهل الاجابة عليه .
وقولك (ولما كان الامام علي قائد معركة بمجمل المعارك اشتهر بقوله انا قرآن الله الناطق ) .
قرات بعض الحوادث في التاريخ وذكرت المعركة اما ما قاله الامام علي فاذا قلت لك انا رسول في هذه الايام هل يكون هذا ما انا عليه , لقد اشتهر العرب في ذلك الزمان بالفخر بانفسهم فلم لا يكون هذا القول نوع من الافتخار لعلمه الواسع بالقرآن .
وقولك الجميل الذي اعتبره قمة في الرقي والاخلاق والتهذيب (بالنسبة لموضوع الاكراه ذكرت سابقا وانا اقول قولي من اكره على الاسلام فهو ليس مسلما
كائنا من يكن . ) ولكن ما تفسير الرسالة التي ارسلها الرسول الى احد الملوك والتي مطلعها ( اسلم تسلم ) .
واما ولادة المسيح عيس ابن مريم فقد كتب في القرآن مايلي من سورة مريم الآية 22/ ({22} فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْياً مَّنسِيّاً{23} فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً{24} وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً{25} فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً{26} فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً{27} يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيّاً{28} فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيّاً{29} قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيّاً{30} وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً{31} وَبَرّاً بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيّاً{32} وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيّاً{33} )
والمذهل انه في القرآن جعل يسوع يتكلم وهو مولود وافهم من ذلك عكس كلامك انه في عمر /25 / ولد المسيح أي كما فهمت بدأت دعوته الا ترى تناقضا بهذا .
في نهاية ارسالي اشكرك لتحمل جهلي واتمنى ان تاخذني بسعة صدرك .. بولس .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد الطائي
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة أكتوبر 03, 2008 5:29 am

موضع جدير بالمتابعة والأهتمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحلاج الصغير
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الجمعة أكتوبر 10, 2008 10:51 pm



الاخ بولس العظيم اشكرك واشكر دقتك وامعانك العظيمين فيما يكتب بشكل عام

وهذه الكلمة بالعامية : ياخية انت بدك توصلني للطرد بالنهاية من هون بعد مانطردنا من كتير اماكن بس مع هيك
هالشي مارح يوقفني عن اتمام وشرح ما كتبت


ورح ابدأ من اخر سؤال بالترتيب للوصول الى البداية :


سؤال بولس الاول :

واما ولادة المسيح عيس ابن مريم فقد كتب في القرآن مايلي من سورة مريم الآية 22/ ({22} فَأَجَاءهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْياً مَّنسِيّاً{23} فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً{24} وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً{25} فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً{26} فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً{27} يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيّاً{28} فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيّاً{29} قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيّاً{30} وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً{31} وَبَرّاً بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيّاً{32} وَالسَّلَامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدتُّ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيّاً{33} )
والمذهل انه في القرآن جعل يسوع يتكلم وهو مولود وافهم من ذلك عكس كلامك انه في عمر /25 / ولد المسيح أي كما فهمت بدأت دعوته الا ترى تناقضا بهذا .



الجواب من الحلاج :

اخي الكريم لا يوجد تناقض بتاتا وانا قصدت حينما قصدت مستشهدا بمثل هذه الاية الكريمة

انظر الى قوله : فأشارت اليه قالو كيف نكلم من كان ي المهد صبيا


المهد هي البداية والانطلاق والاساس وهذا باللغة

وتصح مكان النوم ( الفرشة ) ولكن بأماكن اخرى ليس كما جاءت هنا بتاتا

فهنا قال في المهد صبيا

لو قال في المهد جنينا او رضيعا لكان صحيح مقصده مكان النوم

لكنه قال صبيا والصبى كما نعلم هو زهرة الشباب وريعانه

يخلق الانسان جنين في بطن امه والجنين هو الاخفاء او المخفي ويبقى يسمى جنينا لأنه لا يرى حتى يلد

فيسمى رضيعا عندما نراه

ومنه كلمة الجني وهو الشيء المخفي عن نظرنا المادي ومنه كلمة الجنة فهي مخفية عن غير اصحابها

ومنها كلمة جنين في فلسطين فهي منطقة منخفضة تختال خلف نابلس ولا نراها حتى ندخلها تماما

ثم يولد الانسان فيسمى رضيعا ثم ولدا ثم صبيا ثم شابا ثم رجلا ثم كهلا


والصبى هو السن الذي يترواح ما بين 15 الى 25 سنة اي ريعان الشباب


فكان الخطاب الى من كان في المهد صبيا اي في بداية ريعان شبابه وهذا باللغة العربية مئة بالمئة


________________________
_______________________________________________________

سؤال بولس الثاني :

وقولك الجميل الذي اعتبره قمة في الرقي والاخلاق والتهذيب (بالنسبة لموضوع الاكراه ذكرت سابقا وانا اقول قولي من اكره على الاسلام فهو ليس مسلما
كائنا من يكن . ) ولكن ما تفسير الرسالة التي ارسلها الرسول الى احد الملوك والتي مطلعها ( اسلم تسلم ) .


جواب من الحلاج :

يا اخي ذكرت سابقا واكرر ان ليس كل ما نقل عن لسان الرسول هو مثبت وصحيح

واعلم ان الله حرم الاكراه ,,,,فكيف لرسوله تحليله بسم الله الرحمن الرحيم :

لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }البقرة256

م ان الرسول صلوات الله عليه محكوم بأية القرآن :

ا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ }المائدة67

اذا اخي ارجوك رجاءا خاصا ان لاتحكم على قول نسب للرسول يخالف القرآن والقرآن خير الشاهدين

اسلم تسلم والله لو قالها محمدا مكرها غيره لكان غير رسول بل بعيد على ان يكون من الناس ايضا .


ولكن المتأسلمين والجاهلين والسفيهين يتكلمون دون تفكير اوحتى قراءة

يا اخي نصف او اكثر ممن يدعي

الاسلام يغلفون القرآن بقطع قماش مزخرفة ومزينة ويعلقوه على الجدار طوال العمر ويأكله الغبار

بفكرة انه مبارك ويبارك البيت ويا ليتهم مزوقه بين يديهم وهم يقرؤوه ويفهموه بدلا من تعليقه

فوالله ما حلت بركته بزينة او تعليق انما بعرق من بفهمه

ثم انه لا تعطي اهمية لمن يقول هذا او هذه سنةالرسول

فلا والله للرسول من سنة والله يقول :

{مَّا كَانَ عَلَى النَّبِيِّ مِنْ حَرَجٍ فِيمَا فَرَضَ اللَّهُ لَهُ سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَراً مَّقْدُوراً }الأحزاب38


{سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الأحزاب62


{سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلُ وَلَن تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً }الفتح23


فماذا بعد هذا كله
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



لا اظن ان هناك اي سؤال بقي ولكن اظنها مداخلات منك مشكور عليها وكل له رأيه واريد فقط التعقيب

بالنسبة لعلماء الدين او المفكرين او الرهبان بأنك نعتهم ونعتني بشد الحبال هذا صحيح


وهذا فطري ويبقى الانسان انسان اما موضوع الدين او الذات الالهية اسمى من شد حبالنا

اشكرك جزيل الشكر وارجوك ان تنبهني ان سهيت عن شيء اردت الاستفسار عنه .

اخوك الروحي الحلاج الصغير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الأحد أكتوبر 12, 2008 3:34 am



الأخ بولص :

احترم وأجل قناعتك بالمسيحية وما تسعى إليه من ارتقاء وسمو في المراتب الدينية والتي ليست حصرا على الكهنة ولكنك قلت : في إنجيل لوقا الإصحاح التاسع (1وَدَعَا تَلاَمِيذَهُ الاثْنَيْ عَشَرَ، وَأَعْطَاهُمْ قُوَّةً وَسُلْطَانًا عَلَى جَمِيعِ الشَّيَاطِينِ وَشِفَاءِ أَمْرَاضٍ، 2وَأَرْسَلَهُمْ ليكرزوا بِمَلَكُوتِ اللهِ وَيَشْفُوا الْمَرْضَى. 3وَقَالَ لَهُمْ:«لاَ تَحْمِلُوا شَيْئًا لِلطَّرِيقِ: لاَ عَصًا وَلاَ مِزْوَدًا وَلاَ خُبْزًا وَلاَ فِضَّةً، وَلاَ يَكُونُ لِلْوَاحِدِ ثَوْبَانِ. 4وَأَيَُّ بَيْتٍ دَخَلْتُمُوهُ فَهُنَاكَ أَقِيمُوا، وَمِنْ هُنَاكَ اخْرُجُوا. 5وَكُلُّ مَنْ لاَ يَقْبَلُكُمْ فَاخْرُجُوا مِنْ تِلْكَ الْمَدِينَةِ، وَانْفُضُوا الْغُبَارَ أَيْضًا عَنْ أَرْجُلِكُمْ شَهَادَةً عَلَيْهِمْ». 6فَلَمَّا خَرَجُوا كَانُوا يَجْتَازُونَ فِي كُلِّ قَرْيَةٍ يُبَشِّرُونَ وَيَشْفُونَ فِي كُلِّ مَوْضِعٍ( .

وأرسلهم ليكرزوا بملكوت الله ويشفون المرضى

إنني أرى في هذه الإرسالية أن المسيح عليه السلام فرق فيما بينه وبين الله

فالله هنا غير الذي أرسل الرسل وإلا كان قال لهم اكرزو بملكوتي ولم يذكر الله ز .

ثانيا : وهو على الصليب نادى أباه قائلا ( أبتي اغفر لهم إنهم لايعرفون )

وهنا أيضا أراه يفرق بينه وبين أباه .

فعذرا منك كيف تقول أن المسيح هو الله أو أن الابن هو نفسه ألأب

أرجوا أن تتقبلوا مني ذلك مع فائق احترامي لكم

وشكرا لكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحلاج الصغير
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الإثنين أكتوبر 13, 2008 4:37 pm

اين انت يا بولص بس انشالله يكون خير

طمنا عنك وارجو الاستمرار بالحوار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bolos
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الثلاثاء أكتوبر 14, 2008 5:33 am

السيد المحترم هادي بعد التحية اكتفي بهذا المثال من كلام الرب يسوع فقد يكون السبيل لاجابة سؤالك
انجيل لوقا الاصحاح التاسع عشر
45وَلَمَّا دَخَلَ الْهَيْكَلَ ابْتَدَأَ يُخْرِجُ الَّذِينَ كَانُوا يَبِيعُونَ وَيَشْتَرُونَ فِيهِ 46قَائِلاً لَهُمْ:«مَكْتُوبٌ: إِنَّ بَيْتِي بَيْتُ الصَّلاَةِ. وَأَنْتُمْ جَعَلْتُمُوهُ مَغَارَةَ لُصُوصٍ!».
واذا لم ترى ما يقصده الرب في كلامه فادعوا الرب ان ينير قلبك لترى .
السيد المحترم الحلاج :اشكرك على السؤال عني ونشكر الرب ليس هناك مرض وانما انشغال في بعض الواجبات والعمل ارجوا ان تعذرني لهذا التقصير , والحوار الشيق المثالي لا يمل منه اعود للحور.
سؤالي وتعجبي من كلام يسوع وهو في المهد اجبتني بشكل غير مفهوم سؤالي كان كيف تكلم وهو في المهد واوضحت انه كان كبير العمر وعمره بعد الثالث عشر سنة من عمره , والآية واضحة بالتكلم وهو تحتها أي بعد ولادته بلحظات واتمنى ارشادي ان فهمت ما كتب في القرآن بشكل خاطيء ولكن هذا ما اقرأه والآية كما كتبت في القرآن :
فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلَّا تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً{24} وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً{25}
وهنا اجد كما في كل المنتديات التفرع بالمواضيع حتى اننا ننسى الموضوع الاساسي , انا لا امانع بالتوضيحات ولكن على ان لا تصبح التوضيحات هي الاساس , فلقد اثرت لدي الكثير من الاسئلة والتي ابعدتني عن صلب الموضوع والتي سوف اعو د اليها مرة ثانية بعد تجهيز المعطيات من القرآن وعسى ان نصل الى الغاية المنشودة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام   الأربعاء أكتوبر 22, 2008 9:08 pm

أخي polos


إن الهيكل الذي وارد ذكر في هذه الآية من الإنجيل المقدس نحترمها ونرد عليها بهذا القول :

إن الهيكل الوارد ذكره الذي قام في بناءه النبي سليمان عليه السلام وجعله مسكنا له وقرا لدعوته قبل أن يأتي المسيح ابن مريم وبيتا للعبادة التي أمر بها أتباعه في ذلك الوقت فمن حقه أن يقول ( بيتي ) فكانت بعده بيت كل الأنبياء ومقرا للدعوة التي نزلت عليهم وعملوا على نشرها بين البشر بسبب هذا نقول أن المسيح قال :

انجيل لوقا الاصحاح التاسع عشر
45
وَلَمَّا دَخَلَ الْهَيْكَلَ ابْتَدَأَ يُخْرِجُ الَّذِينَ كَانُوا يَبِيعُونَ وَيَشْتَرُونَ فِيهِ 46قَائِلاً لَهُمْ:«مَكْتُوبٌ: إِنَّ بَيْتِي بَيْتُ الصَّلاَةِ. وَأَنْتُمْ جَعَلْتُمُوهُ مَغَارَةَ لُصُوصٍ!». فبيوت العبادة هي لكل من يتعبد بها ولكل من آمن بهذه الدعوة التي يُدعى إليها في البيت المذكور ولأن بيوت العبادة التي بنيت من حجارة هي للتعبد ومكان ليجتمع المتعبدون فيه ويمارسون طقوسهم الدينية المنشودة وليس للبيع والشراء أما بيوت العبادة الحقيقية فهي في قلوب المؤمنين , أما أنها تعني أنه الله الذي نتوجه له في صلاتنا فهذا غير صحيح . انظر إلى إنجيل يوحنا (1)

ا29وَفِي الْغَدِ نَظَرَ يُوحَنَّا يَسُوعَ مُقْبِلاً إِلَيْهِ، فَقَالَ:«هُوَذَا حَمَلُ اللهِ الَّذِي يَرْفَعُ خَطِيَّةَ الْعَالَمِ! 30هذَا هُوَ الَّذِي قُلْتُ عَنْهُ: يَأْتِي بَعْدِي، رَجُلٌ صَارَ قُدَّامِي، لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي. 31وَأَنَا لَمْ أَكُنْ أَعْرِفُهُ. لكِنْ لِيُظْهَرَ لإِسْرَائِيلَ لِذلِكَ جِئْتُ أُعَمِّدُ بِالْمَاءِ». 32وَشَهِدَ يُوحَنَّا قَائلاً:«إِنِّي قَدْ رَأَيْتُ الرُّوحَ نَازِلاً مِثْلَ حَمَامَةٍ مِنَ السَّمَاءِ فَاسْتَقَرَّ عَلَيْهِ. 33وَأَنَا لَمْ أَكُنْ أَعْرِفُهُ، لكِنَّ الَّذِي أَرْسَلَنِي لأُعَمِّدَ بِالْمَاءِ، ذَاكَ قَالَ لِي: الَّذِي تَرَى الرُّوحَ نَازِلاً وَمُسْتَقِرًّا عَلَيْهِ، فَهذَا هُوَ الَّذِي يُعَمِّدُ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ. 34وَأَنَا قَدْ رَأَيْتُ وَشَهِدْتُ أَنَّ هذَا هُوَ ابْنُ اللهِ».

ملاحظة يوحنا المذكور هنا هو النبي الذي سبق المسيح عليه السلام

والحمد لله الذي هدانا لمعرفة أنبيائه ورسله وأولياءه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اسس الحوار والخلاف بين المسيحية والاسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: