منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شرح قصائد كتاب الثالث الثانوي الجديد
الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 6:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 المساواة والعدل الاهي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قيدار
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: المساواة والعدل الاهي   الخميس يونيو 04, 2009 11:05 pm

يا علي مدد

هذا الموضوع اخوتي لا يتكلم فيه الكثير بخشية الخوف من التكفير او الظن بانه خرافة او كلام معسول

اخوتي ان العدل الالاهي موجود ذائما وليس عندي اي شك بذالك

ومن هذا المنطلق ابتدء موضوعي

الناس مراتب ودرجات من حيث كل النواحي منها الديني والثقافي والمادي

وحتى الذكاء والفطرة


وكلنا يلاحظ هذا الشيء

انظر كيف فضلنا بعضهم على بعض وللاخرة اكبر درجات واكبر تفضيلا الاسراء:21

وهنا تأتي فكرة التقمص

هل هي موجودة

يعني

الفقير الامي العديم العلم والثقافة ولكنه رجل مؤمن ويعبد الله ويتبع هداه ويقيم جميع فرائضه وسننه

الغني المؤمن صاحب العلم والثقافة ذو سلطة وجاه ولكنه رجل مؤمن ويعبد الله ويقيم جميع فرائضه ويتبع هداه وسننه

مقابل

رجل فقير كافر

رجل غني كافر

وايضا من لم تصله رسالة سماويه او هدي الاهي

كيف يكون الانصاف في الثواب والعقاب

هل يستوي الغني المؤمن مع الفقير الذي لم يستطع التعلم واقامة الذكاة والحج ووو

هل يستوي الفقير الكافر او الذي لم يعرف طريقه الى الله مع الغني المتجبر الكافر المتسلط او القاتل

هل يستوي الذكي والغير ذكي في الثواب والعقاب

هل يوجد حجة لله لكل هؤلاء

وقد قرات هذه الاية ومن الممكن ان نجد مبتغانا فيها

كيف تكفرون بالله وكنتم امواتا فاحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم اليه ترجعون البقرة:28

كنتم امواتا
يعني هذه المرة الاولى للحياة

فاحياكم
وهذه المرة الثانية

ثم يميتكم ثم يحييكم
وهذه المرة الثالثة

والله اعلم

هل هذه فكرة التقمص الذي يؤمن بها البعض من المسلمين وغير المسلمين


هل هذه الحالة الذي يمر بها كل شخص كي لايبقى على الله حجة انه فرق بين الناس في الدنيا

الذي خلقك فسواك فعدلك الانفطار :7

ام العدل غير ذالك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الخميس يونيو 04, 2009 11:59 pm

يا أيتها النفس المطمئنة ..ادخلي في عبادي

كونوا قردة خاسئين


بفرض صحة التقمص ؟ ( وهذه الفرضية تساهم بتحقيق العدل الإلهي ) ( وهذا ينتج عنه نتائج مثلاً الدنيا = بوابة جهنم أو= جهنم نفسها أو = جزء من جهنم ؟؟؟) :

النفس الواحدة لا تحمل صفة النوع الذكري أو الأنثوي

الذكر يتحول =====>>>> ذكر أم أنثى ؟؟؟

الأنثى تتحول =====>>>> أنثى أم ذكر ؟؟؟



والله أعلم و الله أعلم و الله أعلم والله أعلم والله أعلم والله أعلم والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 4:08 am

الأخ المحترم قيدار

العدل الإلهي لا أحد ينكره ولا يستطيع نكرانه فهو بوجود الوجود اقترن .

قولك من حيث الدرجات للناس والمراتب فهذا لاشك فية وهو ظاهر واضح

أما قولك حول التقمص فما أعرفه أن الفكر الإسماعيلي أنكر هذا الأمر ولم يعترف به وذلك من خلال إطلاعي على كتب أكثر دعاته وخصوصا بمفهومه المعروف وهو أن الإنسان المتوفى يخلق من جديد في مكان آخر غير المكان الذي عاش فيه وفوق ذلك يذكر الكثير من الأحداث التي جرت في حياته الأولى ومن الممكن أن يعرف والديه وإخوته و و و

مع أنني سمعت عن بعض الحالات التي نتكلم عنها لكني لم أراها لأعرف أو أدرس كيفية حصول ماسمعت عنه فبقيَ عندي كلام بكلام , وإن حصل ذلك فلابد له من تفسير معين لانستطيع التكهن به

أم الحساب وما أنا مقتنعا به يكون من حيث العمل وذلك كما قال تعالى

{وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }التوبة105

كما أنه لافرق عند الله تعالى بين عربي وعجمي إلا بالتقوى فهو لم يفرق بالمال ولا بالذكاء ولا بغيرة فقط بالتقوى .

أما الآية التي أوردتها حضرتك ففيها ما يلي أن تعالى يحض الذين يكفرون به على التفكير قبل أن يكفروا به وما الممات والحياة هنا إلا على هذه الأرض والكيفية هي أن يجعل الله تعالى قلب الإنسان خال من الإيمان ثم يحيه بالإيمان ثم يُميت الإيمان فيه ثم يحيه

وليس لها أي علاقة بالتقمص فحياة الإنسان تبدأ بشكلها الحقيقي عندما يأخذ الإيمان طريقه إليه

دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قيدار
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 8:22 am

يا علي مدد

اشكر مساهمات الاخوة اغاخاني وهادي


ولكن من الممكن ان تكون الاية اللتي ذكرتها لاتعني بالموت والحياة

ولكن فكرة التقمص ان كانت موجودة ونحن نسمع عنها الكثير

ما هدفها ان لم يكن لتحقيق فكرة العدل بشكل او باخر


وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 10:43 am

أخي العزيز الأستاذ / قيدار
تحية مباركة طيبة وبعد
لقد قرأت كثيرا عن موضوع تناسخ الأرواح من خلال الكتابات الروحية ، ولم اقتنع بما يقدمه من مبررات .
والعدل الإلهي مطلق القدرة في الكون :
فمثلا يولد الانسان في بيئتة أيا كانت بما تحمله من مقومات ، فالعدل الإلهى يتمثل في محاسبة كل منا هل أضاف إلى رصيده " مقومات حياته "خيرا ام شر ، بصرف النظر عن التفاوت الطبيعي بين الأفراد ,
والخير والشر فتنة كلاهما ، فأمام هذه الفتنة هل الإنسان أضاف أم فقد ، هذا هو المحك .
ولا دخل لهذا التفاوت في طمأنينة الإنسان ، فكثيرا ما نجد من الفقراء الذين يتمتعون براحة البال والطمأنينة ، ونرى أيضا الكثير من الأغنياء في حالة قلق وترقب وخوف " عدم طمأنينة "
وما سعي الإنسان إلا للحصول على السعادة ، فإذا تمتع بها لا يعنيه في هذه الحالة الغنى او الفقر ، وكثير من الأغنياء رغم غناه لا يستطيع الحصول على تلك السعادة، ويحل عليها الفقير رغم فقره .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 10:56 am

طفل صغير يولد ثم بعمر سنة يصاب بسطان يميته بعد شهرين أي بعمر سنة وشهرين ؟؟؟

المرض ابتلاء (عقاب) أو اختبار ( بقصد معرفة درجة الصبر )

فهل هذا المثال يتم تفسيره هكذا ؟؟؟



أظن أن التقمص إذا ثبتت صحته يفسر المثال السابق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 11:18 am

يصاب بسرطان



في المثال السابق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 11:30 am

أخي الفاضل الأستاذ / أغاخاني
تحية مباركة طيبة وبعد
هل تذكر التبرير لقتل طفل في قصة العبد الاصالح مع سينا موسى .
الله سبحانه وتعالى هو أعلم بمن خلق ولا علم للبشر في هذا حتى بالنسبة لأنفسهم .
وهل تذكر من قالوا " لبثنا يوما أو بعض يوم" فالحياة الدنيا مهما طالت فهى من القصر حيث لا تذكر قياسا على الحياة الآخرة .
والسؤال في المثال المطروح هل هذا الطفل في عمره القليل هذا صبر على مرضه ، أم ضجر وتنكر لخالقه " فطرته ". ألم يكن نفسا إنسانيا يحاسب على مشاعره وما يضمره مثل الكبار تماما .
لا يؤاخذكم الله باللغو في إيمانكم ، ولكن يؤاخذكم بما عقدتم الإيمان ... )
دون أن يقول سبحانه كبارا أم صغارا .
هل استقام المثال الذي قدمته سيادتك مع هذا الطرح .
أرجو ذلك
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   الجمعة يونيو 05, 2009 8:52 pm

الأخ المحترم قيدار
إنك تقول عن التقمص سمعنا الكثير وأنا معك سمعت الكثير لكنني لم أرى شخصا متقمصا
وكما قال الإمام علي الفرق بين الحق والباطل أ{بعة أصابع
بمعنى أن أقول سمعت أو أقول رايت
أما بالنسبة للمرض فأرى أن الطبيعية والدورة الحياتية تأخذ دورها في هذا الإتجاه وإذا كانت من عند الله ونحن مقتنعين بذلك فلأن تعالى خلق الطبيعة أيضا وتركها تعمل
فلذلك موت الطفل لايعني أن هناك تقمص أو غيره
دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   السبت يونيو 06, 2009 1:24 am

إخواني الأعزاء
تحية مباركة طيبة وبعد
أخي هادي كتب :
أما بالنسبة للمرض فأرى أن الطبيعية والدورة الحياتية تأخذ دورها في هذا الإتجاه وإذا كانت من عند الله ونحن مقتنعين بذلك فلأن تعالى خلق الطبيعة أيضا وتركها تعمل .
وهنا يمكنني إضافة فعل المصادفات التي يجعلها الله سبحانه وتعالى في حياتنا .
مثل اثنين من الجنود متلازمان أحدهما يموت والآخر ينجوا ليس بفعل شيء سوى الصدفة التي جعلت الرصاصة أو الشاظية تأتي في هذا ولا تأتي في ذاك .
ولإيماننا بعدل الله المطلق ، فالمصادفات بالنسبة لنا تأتي نتيجة جهلنا بحقائق عديدة وبالنسبة لعدل الله فلها قوانينها التي ما زلنا نحبوا للسعي إليها .
النفس الإنسانية ما زالت لغزا نحاول فك رموزه .
لذا أوافقك الرأي أخي هادي بعدم وجود تقمص " تناسخ " .
دمتم بكل خير .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   السبت يونيو 06, 2009 2:14 am

الطفل الذي يموت بعمر سنة وشهرين

ليس له ذنب بمرض السرطان (عقاب : لا )

فإذاً هل

يختبر صبره بهكذا عمر ( اختبار درجة الصبر : لا )

ربما التقمص صحيح لكن لا يمكن إثباته !!! ؟؟؟؟



وهل أهل الكهف ناموا في الكهف أم نفوسهم (أرواحهم ) بقيت في عالم الطبيعة (الدنيا )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: المساواة والعدل الاهي   السبت يونيو 06, 2009 5:05 am

الذنب هو نتيجة اختيارات داخلية قد يتاح لها فرصة الفعل وقد لا يتاح .
وقد يخفف عن الطفل الألم أو يمحى ويكون العقاب للوالدين أو المهتمين بالطفل قيتعذبون بعذابه الظاهري ، ثم أخذ النعمة منهم بموته ويعوض الله الطفل خيرا في حياته الأخرى ، أو قد يكون نقمة عليهم فأكرمهم الله بفقده .
لابد وأن نوسع نظرتنا " نظرة شمولية "حين النظر لمثل هذه الموضوعات لوجود احتمالات عديدة نبحث من خلالها عن الاحتمال الأقرب للصحة منطقيا .
وهذا جميعه تراه في الانتخاب الطبيعي ، بيئة يتولد منها وفيها كل شيء قادر على الحياة .
ألا تراه عدلا ؟
وقد يتولد عن نقض البنية بنيات جديدة ، ولكنها دائما تكون منفصلة عما سبقها ، وليست مستنسخة لها .
شكرا لك أخي على فتح مثل هذه الموضوعات التي تجعلنا نفكر لكي نعقل حياتنا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المساواة والعدل الاهي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: