منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

» الخامس لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:52 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا أدبي تاريخ
الأحد مايو 07, 2017 5:49 pm من طرف أبو سومر

» تاسع فيديو رياضيات
الأحد مايو 07, 2017 5:47 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي نوتة علم أحياء
الأحد مايو 07, 2017 5:41 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي فيزياء
السبت مايو 06, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 ماذا نريد من كتاب الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
suzy
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: ماذا نريد من كتاب الله   الثلاثاء يونيو 16, 2009 7:37 am

ماذا نريد من كتاب الله

القرآن الكريم هو كتاب الله المحفوظ والذي لا يستطيع أي إنسان من تغيير كلمة فيه , ولكن هل سألنا أنفسنا ما الذي نريده من كتاب الله سبحانه وتعالى القرآن ؟؟

انزل القرآن الكريم لتنظيم حياتنا وتنظيم العبادات وإعطائنا العبر التي من خلالها نفهم خلق الله وكيفية تعبده والذي من خلاله ينهانا عن الشر وأعمال السوء ويحرضنا على فعل الخير وفعل الحسنات التي سيكافئنا الله سبحانه وتعالى على هذه الأفعال ثوابا أو عقابا .

في جميع المذاهب لا ينظرون إلى إرادة الله في خلقه وإنما يبحثون عن كيفية إيجاد الخلافات التي تجعلنا نبتعد عن إرادة الله في خلقه .

نبحث الاختلاف ولا ننظر التسامح الذي طالبنا به الله , نبحث في أمور لا تقترب من إرادة الله وإنما تبتعد بنا إلى المعصية. قال تعالى في محكم تنزيله :

{يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }الحجرات13

وهل بعد كلام الله عز وجل كلام فما هي كرامة الإنسان عند خالقه أليست الوصول إلى جنته بتقواه؟

وقوله تعالى :

{الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً }الكهف46

فإذا كان هدفنا الوصول إلى جنة الله التي وعدنا بها لنسير بإرادة الله و لنسال أنفسنا كيف نتقي ونعمل الصالحات .

وما هي التقوى بمفهوم الجميع دون استثناء ؟

ما هي الصالحات المذكورة في الآية الكريمة ؟

سؤالين بعهدة الجميع الرجاء الإجابة عليهما وفهم إرادة الله من خلالهما .

_________________________________
تم إنشاءمنتدى للحوارات الاجتماعية

sheen.yoo7.com
نرجو مشاركتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الثلاثاء يونيو 16, 2009 11:24 am

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
التقوى + الصالحات
سؤال جميل ودقيق
ننتظر آراء الأخوة
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الثلاثاء يونيو 16, 2009 11:47 am

نعم أختي الكريمة صدقا ما قلتي .
والأكثر مرارة هو أن المتفرقين المختلفين " كفرة " بنص القرآن الكريم في الآيات 105 ، 106 آل عمران .
والسبب في ذلك هو البغي الذي كاد أن يكون متاصلا فينا " أعاذنا الله منه "

أما التقوى فهى : إحساس المخلوق بقدرة خالقه ، وبذلك يملأ هذا قلبه فيؤثر في كل ما يفعله " حب ( إحتياج ) ممزوج بخشية " حرصا على ألا يغضب من هو في إحتياج إليه .
أما الصالحات هى : تزكية النفس " قد أفلح من زكاها ... " ، إذن هى زكاة للنفس والكون .
شكرا لك أختي الكريمة لدفعي في توليد تلك الأفكار التي أتمنى أن تكون صحيحة .
وأخيرا لك كل أمنياتي الطيبة .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الأربعاء يونيو 17, 2009 4:15 am

الأخت المحترمة suzy


ما تفضلت به كلام جميل وعلينا كأمة إسلامية السعي لتحقيق الوصول إلى الله تعالى كما أمر تعالى ,

نعم أختي المحترمة السبب في ذلك السعي للحصول على ما ليس لنا مهما كان السبب والتكلفة وهذا ما أسماه الأخ أحمد مشكورا البغي وأنا متفق معه في ذلك ,

التقوى قال تعالى

{لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّآئِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ }البقرة177

هذه هي التقوى في كتاب الله تعالى أوله الإيمان بالله وثم العمل ويبدا في إعطاء للمال لذوي القربى وغيرهم مما ذكر . ثم إقامة الصلاة والزكاة – الزكاة هنا غير إعطاء المال لذوي القربى وغيرهم –

ثم الوفاء بالعهد ثم الصبر فمن يقوم بهذا يحسب عند الله تعالى من الصادقين والصدق نوعان الأول مع النفس والثاني مع الآخرين والصادقين هم المتقين .

الصالحات : وردت كلمة الصالحات في القرآن الكريم / 61 / مرة

وكلها مقترنة بكلمة - وعَملوا - فالصالحات هي العمل الذي يحاسب عليه تعالى في الآخرة حسب قوله تعالى

{وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }التوبة105

من هذه الآية يتبين لنا أن العمل الذي يراه الله وهو العمل الظاهر والباطن , العمل الذي يراه الرسول الكريم ( ص ) هو التزام المؤمن بالحدود الذي أمر الله رسوله تبليغها للناس وتعليمهم فوائدها عليهم وعلى الآخرين كونه العارف بأوامر ونواهي الله تعالى أكثر من غيره من الناس , العمل الذي يراه المؤمنون هو العمل الظاهر للعين من حلال وحرام وإقامة فروض الله تعالى ,

دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sad
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الخميس يونيو 18, 2009 11:09 pm

اختنا العزيزة

لماذا دائما نعرض نصف الحقيقة ونتجاهل نصفها الآخر , لماذا نحن نفكر بفرض ان الاديان هي الحقيقة وهي الواقع ونلغي الانسان الذي وضع المناهج الحياتية التي تسيير حياته , انظري بتعقل الى التاريخ القديم وما قبل الاديان انظري الاساطير القديمة كيف تعالج فكرة الخير والشر , انظري قانون حمورابي الذي وجد قبل الاسلام بالوف الاعوام الم يكن قانون بشري فيه من الحكمة والعدل الكثير , انظري الى تاريخ الرومان الم يكن متطورا وديمقراطيا , انظري جمهورية افلاطون كيف وصفت العلاقات بين افراد المجتمع ,كل هذا برايك اليس من الاعمال الصالحة .

ام برأيك الاعمال الصالحة فقط هدفها الوصول الى جنة لا نعرف ان كانت موجودة حقيقة ام هي خيال مثل روايات الخيال ,لماذا دائما نحن نقع في مجال اتهام انفسنا ونحاول تبرئتها لنظهر المظهر اللائق امام الخالق .

لماذا لا نكون المتَهمين بدلا من ان نكون المُتهمين , لماذا نكون من يحاول اثبات البراءة ولا نكون بريئين حقا .

الصالحات امور نسبية وحسب ضمير المجتمع وما يقبله مجموعة من الناس ولا يرون بها اساءة ليكون كلامي اكثر وضوحا , فالحرية الجنسية في المجتمعات الاوربية كانت سيئة واصبحت مقبولة ثم تم تجاوزها فكريا وقانونيا , اما في المجتمعات الشرقية فهي محرمات وتقع ضمن المحظورات التي لا تهاون معها – علما انها تتجاوز اوربا سرا – فجريمة الشرف في المجتمعات الشرقية هي واجب وفخر لمن يقوم بها , اما الاعدام ولاي جريمة في المجتمعات المتحضرة هي ممنوعة وملغاة حتى من القانون , التهرب من الضريبة جريمة كبيرة في المجتمع المتحضر في مجتمعاتنا شطارة ,....الخ

في المجتمع الديني الاسلامي خاصة الزنى جريمة , ولكن اغتصاب ملك اليمين ( الجواري ) حق المالك ومشرع في القرآن , شرب الخمر محرم ولكن العبودية غير محرمة , يحق للرجل كل شيء ولهم الافضلية على النساء ويحق له تعداد الزيجات وعلى المرأة قبول كل شيء دون اعتراض والا عقوبتها الطلاق واتهامها بشرفها ان خالفت , يحق للرجل ضرب المرأة لاطاعته ولا يحق للزوجة ضربه لعدم اطاعته لها ,في الميراث لا ترث الابمقدار النصف وبالشهادة لا تمثل شاهدا وانما نصف شاهد , في الانسانية المرأة عورة والرجل مطلق الحرية فليس فيه عورة ( سوى تفكيره القاصر بحق الآهي ).

اين اختي العزيزة الصالحات التي تبحثين عنها في أي موضع , في الاديان التي وصفتها لك سابقا , ام في مجتمع ذكوري لا يفكر الافي مصلحة الذكور مؤيدا من الاديان .

ابحثي عن صالحات خاصة من وضع الانسان والتي تساوي بالحقوق والواجبات بين الانسان ذكرا وانثى , وليكن هدفك الانسان ورخاءه وليس ارضاء الله فالله غني عنا وليس بحاجتنا ولكن نحن بحاجة الى انسانيتنا والى سعادتنا التي فقدناها بسبب هذه المفاهيم الخاطئة .

وشكرا مع خالص تحياتي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الجمعة يونيو 19, 2009 2:56 am

الأخ المحترم sad
نرحب بك أولا في هذ المنتدى كما نتمنى لك طيب الإقامة معنا لنستفيد منكم
للعلم أخي المحترم - السؤال المطروح على الشكل التالي - ماذا نريد من كتاب الله تعالى
وأعتقد أنك قرأت السؤال بشكله الصحيح فلذلك أطلب بكل مودة وإخاء أن يكون الجواب فقط على السؤال حتى لايتم تشتيت الموضوع
فقد أجبت عن نصف السؤال وهو عن الصالحات وهذا حسب رأيك الذي نحترمه ونقدرة لكن عن النصف الأول من السؤال لم بكن هناك جواب
أما باقي الجوانب التي طرحتها ممكن أن تفتح لها موضوعا خاصا للحوار حوله
دمت بخير
والعذر منك أطلبه عن كلامي هذا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sad
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الجمعة يونيو 19, 2009 3:52 am

السيد المحترم هادي لك تحياتي

في حواري السابق تطرقت فعلا الى الصالحات وتعمدت الاطالة بالشرح وضرب الامثلة من الحياة المعاصرة ومن التاريخ ومن بعض المفاهيم الموروثة بفهم خاطيء , وكانت الامثلة للمقارنة , ولقد قرأت وبشكل دقيق ان الانسة لم تضع مداخلتها للحوار وانما لعرض مفاهيم المشاركين حول ( ماذا نريد من القرآن ), وقد وضعت خطابي لها مع معرفتي انها قد لا تجيب وذلك لفهمي انها لا تريد المحاورة ولكني اردت اضافة بعض التساؤلات التي قد تغني الموضوع من الناخية الاجتماعية الانسانية.

واذا ارتايت خطأ في دخولي وابداء الرأي فلا مانع لدي من حذف المشاركة , ولا مانع لدي من أي حوار تراه مناسبا معك وبالصيغة التي تراها , وليست لي احكام مسبقة من أي شيء فلا يعيبني ان اقول اخطأت ولا يعيبني ان اقول انني فهمت بشكل خاطيء , وليست لدي أي خطوط حمر فاذا رايت ومن خلال حواري ان الرسول اخطا اقول لك اخطا , فليس لدي أي قيود بالتعبير عما افكر به .

ارجو فهمي بشكل واضح وانا لا اخفي أي شيء سوى اسمي الحقيقي .

فاذا تقبلت مشاركتي كما هي فساتابع ما طلبته , لانني لم اخرج عن الموضوع الا بالامثلة .

وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الجمعة يونيو 19, 2009 4:00 am

أخي الإنسان من أخيك الإنسان
تحية مباركة طيبة وبعد
يجب يا أخي أولا أن نفرق بين واقع المسلمين وبين الإسلام .
ولكني لاحظت دخولك على ماجاء في القرآن الكريم حسب فهمنا المختلف لآيات عديدة .
وهنا مثلما قال أخي هادي يجب أن نفرد لكل نقطة مساحة من الحوار تليق بها .
ونحن في انتظار حوارك الذي نراه ممتعا حقا .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: ماذا نريد من كتاب الله   الجمعة يونيو 19, 2009 4:45 am

الأخ المحترم sad
لم أراك مخطأ في حوارك ولا في إضافاتك لكن فقط حرصا على عدم تشتيت الموضوع
فهي كما را]ت أنت رأينا أنها سألت سؤلا وليس للحوار
كما أننا لانطلب الحذف ولسنا معه إلا إن حصلت إساءة متعمدة كي لابصبح المنتدى ساحة للمهاترات التي لاطائل منها وأنت كما هو واضح من حوارك لاتسعى وراء الإساءة وخصوصا عندما قلت للأخ مهند في ترحيبه لك ووضحت موقفك وماذا تريد فنحن نرحب بك ثانية ومع احترامنا لرأيك
وأطلب منك بدل تواضع وإخاء أن تضيف على صفحات هذا المنتدى المواضيع التي ترغب في طرحها للحوار أو لأخذ الرأي
دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماذا نريد من كتاب الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: