منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

» الخامس لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:52 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا أدبي تاريخ
الأحد مايو 07, 2017 5:49 pm من طرف أبو سومر

» تاسع فيديو رياضيات
الأحد مايو 07, 2017 5:47 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي نوتة علم أحياء
الأحد مايو 07, 2017 5:41 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي فيزياء
السبت مايو 06, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 خاتم سليمان والإسكلبر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 14, 2009 12:22 am



نبحث عن خاتم سليمان والإسكلبر وننقب في الكتب المقدسة والحكايات القديمة وعلم الجينات عن مؤشرات ودلائل تمنح الشرعية أو تنفيها عن أحدهم ولكن ألم نسأل أنفسنا لماذا لم نجد الخاتم ولا السيف؟ هل لأن خاتم سليمان ذهب بذهابه وضاع الإسكلبر بموت آرثر؟ هل لأنهم هم من صنعوا المعجزة, أم أن المعجزة هي التي صنعتهم؟ أم أن الوقت لم يحن لظهور المنتظر؟

أقول لنلعب دورنا كما شاء الله لنا عندما ختم النبيين بالمصطفى. فنستهدي بسنة الصالحين الذين سبقونا ونصنع سنتنا. ولننتقي بإرادتنا من يصنع الخاتم لا من يظن أنه ملاقيه بين الصخور أو بين السطور.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 14, 2009 1:48 am

nidal كتب:

فنستهدي بسنة الصالحين الذين سبقونا ونصنع سنتنا. ولننتقي بإرادتنا من يصنع الخاتم لا من يظن أنه ملاقيه بين الصخور أو بين السطور.


كيف نهتدي بسنة الصالحين الذين سبقونا بدون إدراكنا لآثارهم من خاتم سليمان أو إسكلبر آرثر ؟؟؟

هل نصنع سنة جديدة بتجردنا عن سنن من كانوا قبلنا من الصالحين ؟؟ !!!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 14, 2009 2:57 am

يمنح الخاتم أو السيف الحق بالسلطة بينما أثارهم فهي معروفة للقاصي والداني ولو لم تكن لما تحدثنا عنهم. ويبدو انك تستعجل الرد كما عهدتك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 14, 2009 3:04 am

تحياتي للمتحاورين
الأخ نضال نرجو شرح الفكرة أكثر
شاكرا اهتمامك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 14, 2009 6:52 am

الموضوع يقع في خانة الصراع لقيادة القطيع حيث يكون الخيار للأقوى. بالطبع في عالم الحيوان الأقوى يعني الأقوى جسديا والأمر لم يختلف في البداية عند البشر ولكن حين تعقد المجتمع أصبح الأقوى هو من يضع الخطط ويقود المجتمع للازدهار. ولكن أين الحلبة التي سيتم بها الاختيار؟ ففي دنيا العضلات لن يختلف اثنين عن الأقوى، ولكن في دنيا العقل القوة لها أوجه متعددة والخيار يصبح صعبا.

هنا لعب الخاتم والسيف والختم والوراثة وعبارة من هنا وعبارة من هناك في الكتب المقدسة دورها في الاختيار. والمشكلة حين لا يكون الاختيار صائبا فيفرض بالحديد والنار فيتآكل المجتمع وتهدر القيم بالصراعات عوضا عن البناء. وفي زمننا الحاضر نجد أن أكثر النماذج نجاحا هي تلك التي تعتمد اختيار الجماعة. فلماذا لا نتبنى هذا الخيار وليثبت إمامنا قدرته على قيادتنا كي نختاره بإرادتنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الخميس أغسطس 27, 2009 9:13 pm

نضال كتب:

وتهدر القيم بالصراعات عوضا عن البناء. وفي زمننا الحاضر نجد أن أكثر النماذج نجاحا هي تلك التي تعتمد اختيار الجماعة



حبذا لو تعطينا مثال عن هذا أخي نضال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الخميس أغسطس 27, 2009 10:05 pm

إذا كان كل مايفعله ويعترف به من تتحث عنهم ياسيدي ( اللذين اختاور بسكل جماعي ) يثبت لك قدرته فليست المشكلة به
دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
السلام عليكم
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 28, 2009 1:26 am

ياعلي مدد!
الأخ الكريم نضال إنني أرى فيك رجلا ذو ثقافة عالية ولربما لم يسعفك الوقت أو المصادر للتعرف عن قرب على الأئمة علينا منهم السلام ودورهم في هذه الحياة ,إنني أظنك تقصد (الديمقراطية) الشورى إنها أهم مادعى إليه الأئمة الإسماعيليين ومنذ أول إمام (علي بن أبي طالب كرم الله وجهه) وليس الدعوة ولكن التطبيق وفي أحلك الظروف, خذ على سبيل المثال موقعة صفين وقصة التحكيم بعد خدعة رفع المصاحف ألم يمسك الإمام المصحف ويرفعه قائلاً
لجيشه هذا القرآن الصامت وأنا القرآن الناطق وإنها والله لخدعة ! ولكنه رغماً عن ذلك أمرهم بالتشاور وأخذ برأي الأكثرية رغم علمه المسبق بخطأها ؟؟!!!!!!!! راجع القصة وأرجو أن تكون الفكرة وصلتك ! ألإمام لا يرشح نفسه للسلطة الدنيوية ولكنهم يمكن أن يقبلوها لو دعاهم المريدون لذلك ونبقى كمثال على ذلك مع أمير المؤمنين ألم يرفض مبايعة المسلمين في اليوم الأول والثاني ولما رأى إصرارهم على ذلك بايعهم في اليوم الثالث؟؟!!!!!!! يمكنك مراجعة كافة المصادر . الإمامة هي من الله وليست من خيار البشر! ووجودهم هو نعمة الله على البشر أرجو منك حتى وإن كنت لاديني؟ مراجعة بعض أقوال الأئمة وتعليماتهم(الإرشادات) ولو على سبيل زيادة الثقافة!
ويمكننا متابعة الحديث من حيث تشاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة أغسطس 28, 2009 10:22 am

السلام عليكم
يا علي مدد

تسجيل متابعه

ننتظر بشغف رد الاخ نضال

_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الجمعة سبتمبر 04, 2009 10:40 am

جميل أننا نتفق على ضرورة الشورى والأخذ برأي الجماعة و ما ذكرت حصل أيضا مع المصطفى صلعم في غزوة أحد. وقد أعطونا درسا كي يسجله التاريخ بضرورة العودة لرأي الجماعة.

أتعلم ياصديقي لماذا مهم رأي الجماعة؟ لأنه يجعل على الأقل نصف المجتمع راض عن من يسير أمره وبالتالي متفرغ لبناء المجتمع عوضا عن إضاعة الوقت في التحسر والتذمر. ولأنه يجعل المجتمع يصرف الموارد في البناء عوضا عن صرفها في فرض رأي لا يوافق عليه على الأقل نصف المجتمع. وحتى لو كان الرأي ليس صائبا فترى أن نصف المجتمع على الأقل سيتحمل الخطأ ويسعى لتلافيه لأنه خياره، عوضا عن التذمر والشكوى من الاختيار الخاطئ المفروض عليهم. وهذا فيه حفاظ على بنية المجتمع.

الإمام سنيا كان أم شيعيا كان محور خلاف بين المسلمين فترى البعض يبحث عن الشرعية هنا وهناك فيغفل عن الشرعية الحقيقية وهي شرعية الجماعة. فالإسلام وديانات التوحيد أتت كي نوحد الجهود في البناء عوضا عن التناحر في إثبات أي من ألهتنا هو الأعظم والأجل شأنا. ولكننا بعد أن حررنا الإسلام من وثنيتنا اخترعنا سببا للفرقة فشتتنا جهودنا في الصراع فأضعنا دورنا في أن نكون في سدة القيادة وأصبحنا خلف الأمم.

وهذا يناقض ما ذهبت إليه من أن الإمامة نعمة على البشر لأني لا أرى فيها سوى استلاب لإرادتهم التي منحها الله لهم وابتلائهم بخلافات لا تنتهي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الأحد سبتمبر 20, 2009 9:10 pm

كل يغني على إيلاه

يذكرني الحوار حول من هو الإمام والبحث في شرعيته بقصة إبراهيم التي وردت في الأنعام الآيات من 75 إلى 79 وهي تلخص الصراع الفكري الدائر حول ماهية الخالق والتي حسمت في منطقتنا بالوحدانية التي جمعت الجموع ووجهتها لبناء حضارة تفوقت على غيرها وسادت على مجمل العالم المتحضر في ذالك الزمان. وتحقق الوعد بسيادة دولة التوحيد على العالم فامتدت من المحيط الأطلسي لوسط الصين أو "من الفرات إلى النيل". لأننا نفهم من هذا التعبير هو سيادة دولة التوحيد على العالم المتمدن من منظور سكان منطقتنا في ذلك الزمان وليس المفهوم الضيق الذي توصل إليه الصهاينة فجعلوا الله تاجر عقارات يبادل الأرض بالولاء له وحصروا الأمر بهم كمجموعة عرقية عوضا عن تعميم الوعد على عباد الله أجمعين!!

واليوم يتكرر الصراع ولكن في مستوى آخر فترانا نختلف في المذاهب والأئمة وهذا الخلاف طبيعيا طالما أننا نبحث فيه بعقل منفتح مثل عقل إبراهيم وليس عن تعصب لما ولدنا منه. لأن العقل المنفتح والفطرة السليمة لا شك ستوصلنا لما وصل إليه إبراهيم. ستوصلنا للحل الذي سيوحدنا من جديد لتنطلق مركبتنا بربانها بعد طول انتظار.

وبمناسبة شهر رمضان والمسلسلات الرمضانية وحديثنا عن الوعد يحضرنا ما قيل عن بلقيس بأنها عرفت بحسن المشاورة إلى جانب البراعة في المناورة، فهي لم تكن كبقية الملوك متسلطة في أحكامها، متزمتة لآرائها، لا تقبل النقاش أو المجادلة، بل كانت كما أجرى الله على لسانها “ قالت أيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمراً حتى تشهدون}[19]، و ذلك على الرغم من أنه كان بمقدورها أن تكتفي برأيها و هي الملكة العظيمة صاحبة الملك المهيب. فهي ببصيرتها النيّرة كانت ترى أبعد من مصلحة الفرد، فهّمها كان مصلحة الجماعة.

وهكذا نرى كيف أن الحضارة والتقدم كانت حتى في قديم الزمان مترافقة مع الشورى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علي ابو حسين
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الإثنين سبتمبر 21, 2009 1:39 am

السلام عليكم وكل عام وانتم وكل اهل المنتدى بالف خير
الاخ نضال كتب
وهذا يناقض ما ذهبت إليه من أن الإمامة نعمة على البشر لأني لا أرى فيها سوى استلاب لإرادتهم التي منحها الله لهم وابتلائهم بخلافات لا تنتهي
ان الامامة نعمة من عند الله كما الانبياء نعمة علينا ( قال يا ابراهيم اني جاعلك للناس اماما )
هل البشر مسلوبي الارادة عندما اختار الله الانبياء لهدايتهم
لم يستشر البشر عندما فرض الله الصلاة والصوم وووووو فهل نحن مسلوبي الارادة
الم يرفض الاكثرية من بني اسرائيل طالوت بعد ان طالبوا نبيهم بان يختار عليهم ملكا فقال لهم ان الله يامرهم بان يتبعوا طالوت وقد كان النبي داوود من ضمن جيشه فهل شاورهم بامره ام امرهم بالاتباع للامر الالهي
من خلال معرفتك يا اخ نضال الم يسلب الله بني اسرائيل الارادة التي منحهم اياها عندما فرض عليهم طالوت وهو ليس بنبي
اما انا فاقول لك بل اعطاهم الارادة الكاملة في اما ان يتبعوه واما ان يتخلفوا عنة وما نجا منهم الا من اتبعه
ان الشورى امرا ضروريا لشؤن الحياة الدنيا ولكن الامور الالهية لا شورى فيها
لقد شاور النبي الكريم اصحابة في بعض الامور كخطط الحرب وبعض التنظيم الاداري
لكنة لم يستشرهم في امر الوحي والتنزيل وفروض الطاعة ومن ضمنها الامامة
وعلية فمن ضمن مهام التي لا شورى فيها الاشارة للامام من بعده وهذا ايضا لا يلغي الارادة فكل له الحرية اما ان يتبع واما ان يرفض ويغير طريقه وهذا منتهى الارادة التي اعطانا اياها الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علي ابو حسين
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الإثنين سبتمبر 21, 2009 1:45 am

وعليه فمن ضمن مهام الامام التي لا شورى فيها الشارة الى الامام من بعده وهذا لا يلغي
الارادة فكل له الحرية اما ان يتبع واما ان يرفض ويغير طريقه وهذا منتهى الارادة التي اعطانا اياها الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وكل عام وانتم بخير
يا علي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الخميس سبتمبر 24, 2009 3:44 am

صحيح أن الخيار خياري في أن أومن بمن أشاء واتبع من أشاء ولكن حين يصبح خياري سببا في أن أجوع أو أقتل عندها تلتغي إرادتي. وكي أقرب الأمر أجد أنني حر في أن آكل وأن لا آكل وأنا حر في أن أشرب وأن لا أشرب ولكن ماذا يحصل إذا امتنعت عن الأكل والشرب بإرادتي فإني هالك لا محالة. هذا يشبه صندوق اقتراع وعليه سياف فأنا حر بأن اختار من أشاء ولكن اختياري سيكلفني حياتي وبالتالي تلغى حريتي. وعندما يختار ابنك عدم اتباع الإمام فسوف تغضب عليه وسوف تنبذه جماعته وهذا يعيق التحول المبني على القناعة والمصلحة الحقيقية. لذلك وجب أن نطور آليات لا ينفذ منها أصحاب المصالح والمتعصبون والمنافقون فيفسدون الأمر على بقية الناس.

وأما ما ذهبت إليه في أن الشورى تصح في أمور الدنيا ولن تصح في أمور الدين فجوابي هو وكيف نعلم ما هو من شؤون الدنيا و ما هو من شؤون الآخرة. وإذا اختلفنا في شؤون الآخرة فما هو مرجعنا الذي لم ولن نتفق عليه. أليس هذا منبع الخلاف الذي مزق الأمة وما يزال وأعمى بصيرتنا للدرجة التي جعلتنا نستعين بأعدائنا. ما هو حلها وكيف نعيد للأمة الكتلة الحرجة (50% + 1 ) التي ستعيد دورنا في صنع التاريخ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidal
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الإثنين سبتمبر 28, 2009 12:58 am

{وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَى وَآلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلاَئِكَةُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ مُؤْمِنِينَ(248)فَلَمَّا فَصَلَ طَالُوتُ بِالْجُنُودِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ مُبْتَلِيكُمْ بِنَهَرٍ فَمَنْ شَرِبَ مِنْهُ فَلَيْسَ مِنِّي وَمَنْ لَمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي إِلا مَنِ اغْتَرَفَ غُرْفَةً بِيَدِهِ فَشَرِبُوا مِنْهُ إِلاَ قَلِيلاً مِنْهُمْ فَلَمَّا جَأوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ قَالُوا لا طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاَقُو اللَّهِ كَمْ مِنْ فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ(249)وَلَمَّا بَرَزُوا لِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالُوا رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ(250)فَهَزَمُوهُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ وَقَتَلَ دَأوُدُ جَالُوتَ وَآتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ(251)تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ(252)}

المعرفة الإلهية شاملة لا نقاش ولا ريب فيها ولكن الريب كان وما زال فيمن يحمل الرسالة والسؤال كيف نميز بين مسيلمة الكذاب والمصطفى إذا اعتمدنا على ما يقول هذا ويقول ذاك فإننا نرى أن كليهما قال بأنه نبي مرسل من الله. هل نعتمد على المعجزات!! ولكن السحرة أحيانا يوهمون الناس بأنهم يصنعون المعجزات. ولكي نخرج من هذه الدوامة وجب علينا أن نعود لأصل الأشياء ونسأل أنفسنا لماذا أتت الرسل والأنبياء ونزلت الرسالات. أقول والله أعلم بأن الرسالات أتت كي تصقل نفس الإنسان وتساعده على التحكم بغرائزه التي تمنعه أحيانا من الانخراط في العمل الجماعي . وإذا حللنا العبادات فإننا نراها بلا استثناء تقع في هذه الخانة. وقد يقول البعض أنه يمكننا أن نصل لنفس النتيجة ولكن بأسلوب مغاير. فلماذا نصوم رمضان ودعونا نصوم أيلول ولكن الجواب هو أنه طالما أن التغيير سيخلق بلبلة وشقاقا فعلينا أن نصوم رمضان، لأن التغيير سوف يأتي بعكس الغاية من صوم رمضان وهو صقل نفس الإنسان ومساعدته في التحكم بغرائزه كي يستطيع أن يتعاون مع أخيه الإنسان في إعمار الكون. ولكن التغيير يصبح ضرورة عندما تصبح ممارسة الشعائر هي الغاية عوضا عن كونها وسيلة وعندما يتحجر العقل والقلب فتنشأ فجوة بين الواقع ومتطلباته وبين القوانين التي تتحكم بهذا الواقع فيقع الظلم على الإنسان. فيرسل الله الأنبياء كي يساعدنا على ردم هذه الفجوة وإعادة المنطق لعلاقة الإنسان بأخيه الإنسان. هذا المنطق هو الذي يقود الأمة للازدهار والتطور، علاقات التساوي والأخوة وليس علاقات الاستغلال والاستعباد. إذا عندما نؤمن بأن الغاية هي توحيد المجتمع وترويض غرائز الإنسان كي ينخرط بشكل أفضل في المجتمع فإننا نجد ضرورة الشورى في كل الأمور. وهذه هي الآلية الديناميكية التي تمكن أي نظام من الاستمرار لآخر الزمان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: خاتم سليمان والإسكلبر   الإثنين سبتمبر 28, 2009 10:42 am

1-دائماً حض الأئمة عليهم السلام جميعاً على حرية الإيمان بهم ( وهنا أقصد الأئمة ال 49 حتى الوصول لمولانا كريم الحسيني ) (الايمان بأنهم الصراط المستقيم .. )
وتطبيقاً لذلك وضمن العائلة الواحدة في المجتمع الاسماعيلي في سوريا وغيرها يوجد أحياناً من هو اسماعيلي آغاخاني وبنفس الوقت أخوه قد أصبح سنياً أو اثني عشرياً ..

2-أخي نضال ولاية إمام الزمان هي أول وأهم ركن للإسلام لأنها فريضة ليس لها نواقض ولأسباب أخرى (فحتى الصلاة ينقضها بطلان الوضوء ..) وعليه فالمؤمن الحقيقي يضحي بحياته في الدنيا من أجل ولاية الإمام الذي يعتبره إمام زمانه .. وما عدا ذلك فهو ليس بمؤمن حقيقي :::
أي حتى لو كان السياف بانتظاره كما أشرت أخي الكريم فالمؤمن الحقيقي سيضحي بحياته لأن
التضحية بالحياة الدنيا وتخليص الروح من العالم السفلي(الدنيا) = مطلق الحرية بأن يختار مصير روحه بارتقائها إلى العالم العلوي(الآخرة ) ..
بينما إذا خاف الموت واختار مصير جسده ببقائه في العالم السفلي فهو حر باختياره وهنا لا يجب أن ينبذه أي أحد كما يأمرنا الأئمة عليهم السلام جميعاً ..

3-الكثير من الحوارات تجري في عصرنا الحالي لنتفق ونتعرف على مرجعنا في شؤون الآخرة ( إمام الزمان)
لأن الجميع متفق أنه منذ افترق المسلمين عن مرجعية وحيدة ضاع حال الأمة



4-الرسالات أتت لتخلص أرواحنا ( نفوسنا الجزئية ) من العالم السفلي وترتقي بها إلى العالم العلوي ليحصل الاتحاد بالنفس الكلية أي تلاقي خالقها عز وجل
لأن العدل الإلهي لا يتحقق في العالم السفلي لأنه عالم مادي أي عالم فناء وفساد ..

5-الشورى ضرورية بأمور الدنيا فقط ..
بينما الله جاعل ( جاعل تحمل معنى الاستمرارية حتى يوم القيامة) في الأرض خليفة :: وهنا تنتفي الشورى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خاتم سليمان والإسكلبر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: