منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

» الخامس لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:52 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 اسئلة محيره عن الشيعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: اسئلة محيره عن الشيعة   الجمعة مايو 30, 2008 8:13 pm

السلام عليكم ورحمة الله

بداية أهنئكم على افتتاح الموقع – رغم وجود بعض الملاحظات على الحجم والإخراج والاستمرارية ......– لكن المهم هو المادة العلمية وجدية البحث عن الحق ، والتي سيظهر مداها خلال الفترة القادمة ، ونأمل أن تكون كما أخبرتنا .

وتعريفا لنفسي فأنا أحد عامة أهل السنة وعندي تساؤلات أولية تحيرني عن المذهب الإسماعيلي ، والتي أطرحها لديكم لعلنا نصل للحق المنشود .

1- متى بدأ تدوين الحديث في كتبكم المعتمدة، و ما هي الشروط لقبوله ؟ أم يكفي أن يقال ( عن الإمام علي رضي الله عنه أو أحد الأئمة) ليتم تصديقه دون أي شروط ؟

حيث أننا أهل السنة من حافظ على سنة رسول الله وذلك بتدوينها مبكرا جدا ووضع شروط لقبولها ، في حين لم تخط كتبكم إلا في وقت متأخر ودون شروط .

وهكذا وصلتنا الكثير من مناقب الخليفة علي رضي الله عنه وتبشيره بالجنة ، دون إنقاص ولا غلو، والذي كان وسيلة الشيطان في الأمم السابقة ، ولم يصلنا حديث يبشر الصحابي معاوية أو أحد ألأمويين بذلك ، مما يؤكد سلامة النقل ، وعكس ما زعمتم بأن علومنا أموية ، فمثلا نعتقد وإياكم أن الخليفة علي كرم الله وجهه من أهل العلم – وليس العصمة التي للأنبياء فقط - وأنه يدخل فيمن قال عنهم تعالى (فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) إلا أنكم تقبلون كل ما نسب إليه دون تمحيص ، فنسب إليه نتيجة للغلو ما هو بريء منه ، كما نسب لعيسى عليه السلام بسبب الغلو أيضا ما هو بريء منه . في حين تحتوي كتبنا على رواياته الصحيحة ممحصة بالشروط .



2- الاعتقاد بالإمامة والعصمة رغم عدم وجود آية محكمة واحدة تدل عليها ، وسأورد في النهاية ما أراه مفندا لهذا الاعتقاد .



3- وجود أفكار غريبة وخطيرة – رغم عدم تعمقي بالمذهب – منافية للدين أو على الأقل صفاؤه ، كفكرة تناسخ الأرواح والتي يرجع أصلها للديانات الوثنية الهندية ، أو الغلو بالبعض وإضفاء صفات لهم كتسخير السحاب والرزق ، بل وصل الأمر إلى ( أن من زار علي في قبره فكأنما زار الله في عرشه ) ، ودعاء المخلوقين كياحسين ..و....و....و .





4- التوسع بالتقية وجعلها تسعة أعشار الدين ، وهو ما ينافي القرآن والسنة الصحيحة والخلق العام عند جميع البشر ، والله يقول (إلا أن تتقوا منهم تقاة ) ، و( إلا ) أداة استثناء ، فلماذا جعل الأصل هو الاستثناء؟



5- الاعتقاد بأن للإسلام ظاهرا وباطنا وكذلك القران ، وهو ماقال به علماؤكم ليأولوا ويلووا النصوص وفقا لأهوائهم ، مع أن الله يقول (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر ) .





6- الإعتقاد بوجود البغض والعداء بين القرابة والصحابة ، حتى في عهد الخلفاء الراشدين ، اللذين لم يورثوا الملك وعاشوا فقراء ولم يتركوا مالا ، رغم أن جميع الآيات التي تذكر الصحابة تثني عليهم ، كقوله سبحانه (والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنات تجري من تحتها الأنهار ) ، فخالفتم صريح الآيات .



7- إختزال الدين في أشخاص وحوادث وإن كانت مهمة إلا انها ليست السبب في خلق بني آدم قال تعالى (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) ، في حين تكثرون من الحديث عن موقعة كربلاء وغيرها وتتباكون عليها ، أما نحن أهل السنة فنجزم أن الخليفة علي وإبنيه رضي الله عنهم غير محتاجين لهذا البكاء فهم يتنعمون بالجنة كما أخبرنا بذلك نبينا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .





أما عن موضوع الإمامة والعصمة فأقول مايلي :



في الآية الكريمة التالية (وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُون ) ، عرفت أهل الذكر في منتدى أساتذة نجران كما يلي (وأهل الذكر هم أهل القرآن والعارفين والعالمين بأسرار القران وجواهره وهم الذين يتبعون الحق والصدق ولا يتبعون الظن في الدلالة إلى سبيل الله) وأعيد هنا ما أجبتك به ، حيث أنك لم ترد عليه :

1-قرأنا التعريف السابق لأهل الذكر، وحيث أني اختلف معك في هذا القول، فلنرجع للقران الذي أمرنا برد النزاع إليه (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْء فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ )، ولنرى الآن التعريف الإلهي الواضح لأهل العلم، قال تعالى:
(هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألباب)

أرجو التمعن جيدا بكل كلمة في هذه الآية ، فهي تدل على أن هناك آيات واضحات محكمات الدلالة هن أم الكتاب أي الأحكام الأساسية من الدين كالأركان والواجبات والمحرمات ، وقد نص عليها سبحانه بشكل واضح في كتابه العربي المبين ، والذي هو حجته على خلقه ، ولم يتركها لتأويل المتأولين ، وهناك آيات متشابهات أي تحتمل التأويل ، فالذين في قلوبهم زيغ يدعون ان عندهم التأويل كاملا ، مع ان الله يقول( وما يعلم تأويله إلا ‏الله) ، أما أهل العلم والراسخون فيه فهم كما عرفتهم الآية الكريمة يقفون عند ما تشابه منه ويقرون انه لا يعلم تأويلها إلا الله ويؤمنون بذلك ، حفظنا الله وإياكم من أن تزيغ قلوبنا فنتبع ما تشابه منه .

2-أن الوحي انقطع بعد النبي عليه الصلاة والسلام لقوله تعالى(وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم).....(من قبلك),


3- ماهو الفرق بين النبوة والإمامة في المفهوم الشيعي ، مادام أن الاثنين بالنهاية معصومين ؟ أليست الإمامة بهذا الشكل هي نبوة واضحة مع تغيير المسمى فقط ؟


4- قال تعالى(ومن يطع الرسول فقد أطاع الله) وعندما نبحث عن آية تدل على أن من أطاع الإمام أو أولي الأمر فقد أطاع الله ، سنجد آيات تأمرنا بطاعة أولي الأمر باعتبارهم قادة ولم يضفي لهم صفة العصمة أبدا كالآية ‏الكريمة التالية(ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا) أي من الممكن الاختلاف والتنازع مع أولي الأمر وفي هذه الحالة أو عند أي نزاع مع أي طرف فيجب أن نرده –كما أمرتنا الآية- إلى الله والرسول فقط ولم يقل ردوه إلى الإمام ، ‏مما يعني ان العصمة فقط لكتاب الله ورسول الله اللهم صلي عليه واله وصحبه وسلم .

5- لو كان هناك معصومين فعلا ، فما هي الحاجة لوجود القران ؟ ولماذا تكفل الله بحفظه طالما هناك إنسان معصوم في كل زمان ، وما عليك إلا أن توجه له السؤال ليعطيك الإجابة ، دون الحاجة ‏للقران الكريم ، ولماذا لم يتكفل الله سبحانه بحفظ كتبه السابقة حينما كان هناك أنبياء معصومين ، وتكفل بحفظ الكتاب الذي ختمت به ‏النبوة فختمت العصمة.
الم يخبرنا تعالى عن الأمر العظيم والتغيير الكبير المتمثل بختم النبوة ، والتغيير العظيم الآخر وهو تكفله بحفظ كتابه – وهو الكتاب الوحيد ‏المحفوظ- ليأتي مقابلا لختم النبوة أي ختم العصمة. ولهذا يأمرنا دائما بالرجوع إلى كتابه الكريم .

6- قد يتبادر للذهن البشري أن وجود شخص معصوم في كل زمان ‏سيكون أقرب إلى توحيد الأمة واجتماعها ، إلا أن علام الغيوب سبحانه يعلم ان في ذلك تفرقها وشتاتها ، حيث سيكون هناك ادعاءات بالعصمة ونزاعات وتفرقات وطوائف ، كما هو حادث الآن عند إخواننا الشيعة ، ‏فلا يمكن الجزم لمن آلت إليه العصمة لعدم إمكانية الرجوع في ذلك ‏للقران أو رواية يمكن الاعتماد عليها ، مما يؤدي لأخذ دين الله من أدعياء وبالتالي ضياع الأمة وتفرقها . ولهذا استمر المذهب السني موحدا ، وتفرق أهل المذهب الشيعي إلى فرق وطوائف .
وحتى لو رغب شخص من غير الشيعة الدخول لهذا المذهب ، فكيف يعرف من هو الإمام الحقيقي الحالي ليأخذ دينه منه ، في ظل وجود ‏أدعياء كثر ؟



8- وجود أمثلة لعدم عصمة الأئمة كإختلاف موقف الحسن عن الحسين بالنسبة للدولة الأموية ، وكعزم علي كرم الله وجهه على الزواج بإبنة أبي جهل فصعد رسول الله المنبر وخب خطبته المعروفة و....و.......و



اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 12:32 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

السلام عليكم جميعاً

أرحب بالأخ وليد الحمد بيننا وعلى الرحب والسعة وأهلاً وسهلاً

أخي وليد الحمد المحترم

المنتدى فتح للتعريف بالمذهب الإسلامي الشيعي الإسماعيلي وليس للدعوة إلى مذهب ولا إلى هدم مذهب لا سمح الله !!!

فجلالة مولانا الحاضر الموجود كريم شاه الحسني عليه السلام قال




****************************

كراتشي 1965
إن علاقتنا مع جميع الطوائف الأخرى يجب أن تكون حسنة , فاليوم يوجد ثلاث وسبعون فرقة في الدين الإسلامي , وكل من يقول : أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمد رسول الله فهو مسلم , ولكل منها طريقته الخاصة و لا أقبل الجدل بهذا الأمر قطعاً. فالإسماعيلية تؤمن بأن الإمام موجود في العالم بشكل دائم , وأن الخط مستمر .
يجب أن توضحوا للناس جميعاً أن الإمام لا يتدخل في الأمور السياسية , وعلاقتنا يجب أن تكون حسنة مع الجميع وذلك من أجل المصلحة العامة , كما يجب أن لا نضايق أحداً ممن ترك العقيدة الإسماعيلية ولا أن نجعل سورا ً من حديد بيننا وبينهم
يجب أن نكون لبقين مع الجميع ونبين لهم علاقاتنا ومعاملاتنا بشكل واضح , وأن تكون أعصابنا هادئة و أخلاقنا رصينة و أن لا نسيء إلى أحد . كما ينبغي أن نوضح عقيدتنا للجميع وللشخص ملء الحرية أن يترك العقيدة أو يعتنقها.


***************************

وعلى بركة الله أعقب على ما تفضلت به

الأخ وليد كتب مشكوراً

++++++++++++++++++++++++++++++++


بداية أهنئكم على افتتاح الموقع – رغم وجود بعض الملاحظات على الحجم والإخراج والاستمرارية ......– لكن المهم هو المادة العلمية وجدية البحث عن الحق ، والتي سيظهر مداها خلال الفترة القادمة ، ونأمل أن تكون كما أخبرتنا .

++++++++++++++++++++++++++++++

أخي الكريم أن تشعل شمعة خير من أن تلعن الظلام !!!

وهذا المنتدى المتواضع عبارة عن خطوة صغيره بجهود شخصية ونأمل أن تكون الخطوات أكبر في المستقبل ويتم تحويل هذا المنتدى إلى منتدى اكبر وأعم واشمل ...... قول أن شاء الله !!!

الأخ الكريم وليد كتب

+++++++++++++++++++++++++++


1- متى بدأ تدوين الحديث في كتبكم المعتمدة، و ما هي الشروط لقبوله ؟ أم يكفي أن يقال ( عن الإمام علي رضي الله عنه أو أحد الأئمة) ليتم تصديقه دون أي شروط ؟

حيث أننا أهل السنة من حافظ على سنة رسول الله وذلك بتدوينها مبكرا جدا ووضع شروط لقبولها ، في حين لم تخط كتبكم إلا في وقت متأخر ودون شروط .

++++++++++++++++++++++++++++++

وذلك بتدوينها مبكرا جدا

+++++++++++++++++++++++++++++++++

أخي الكريم لفت انتباهي قولك أنكم بدأتم بتدوين سنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مبكراً جداً !!!

ماذا تقصد بقولك مبكراً جداً ؟؟؟؟

فأنا الذي أعرفه حسب معلوماتي المتواضعة !!!

أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد نهى عن كتابة سنته وآمر من كتب شيءً عنه أن يمحوه ؟؟؟؟ فلم يكتب أي شيء في حياته !!!

ولم تدون سنة رسول الله في حياة الخليفة الأول أبا بكر رضي الله عنه !!!

ولم تدون سنة رسول الله في عهد الخليفة الثاني عمر رضي الله عنه !!!!

ولم تدون سنة رسول الله في عهد الخليفة الثالث عثمان رضي الله عنه !!!

ولم تدون سنة رسول الله في عهد الخلفية الرابع علي عليه السلام !!!!

وتم تدوينها في عهد الخليفة الخامس عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه !!!

وأنواع الحديث الآن تفوق الخمسين نوعاً منها الصحيح والضعيف والمسند والمتواتر والمقطوع والإسرائيليات و ... و..... الخ

فأرجوا تصويب هل هذا صحيح أم أنني مخطئ !!!!


الأخ وليد كتب

+++++++++++++++++++++++++

فمثلا نعتقد وإياكم أن الخليفة علي كرم الله وجهه من أهل العلم – وليس العصمة التي للأنبياء فقط - وأنه يدخل فيمن قال عنهم تعالى (فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) إلا أنكم تقبلون كل ما نسب إليه دون تمحيص ، فنسب إليه نتيجة للغلو ما هو بريء منه ، كما نسب لعيسى عليه السلام بسبب الغلو أيضا ما هو بريء منه . في حين تحتوي كتبنا على رواياته الصحيحة ممحصة بالشروط .
++++++++++++++++++++++++++++++


قال الله تعالى

(( وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ )) الأنبياء 7 - النحل 43

أخي وليد هل هذا الآمر الإلهي (( فَاسْأَلُواْ ))

(( فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ))

قد نسخ من كتاب الله أم مطلوب العمل بهذا الآمر الإلهي إلى يوم الحساب !!!

أن كان الله قد نسخ هذا الآمر الهي فتفضل وهات الدليل من كتاب الله وأذكر لنا الآية الناسخة لهذا الآمر الإلهي وأننا اليوم في زمن حرمنا الله عز وجل من رجال يوحي إليهم ومن أهل ذكر نسألهم

قال الله تعالى

(( مَا نَنسَخْ مِنْ آيَةٍ أَوْ نُنسِهَا نَأْتِ بِخَيْرٍ مِّنْهَا أَوْ مِثْلِهَا أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللّهَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ )) البقرة 106


فهل تستطيع أخي وليد أن تعطيني اسم عالم واحد من علمائكم قال عن نفسه أنا أهل الذكر الذي آمركم الله بسؤالي فتفضل واذكر لنا اسمه !!!

وان وجد واعتقد انه لا يوجد !!! هل هذا العالم الذي يدعي لنفسه هذا المنصب الإلهي أليس له أهل ذكر هو يسألهم عندما لا يعلم أي شيء ؟؟؟ أم أن هذه الآية لا تشمله !!!


ننتظر جوابك وسأكمل التعقيب على بقية النقاط بعد قليل


الهميسع

++++++++++++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 12:46 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نكمل بعونه تعالى التعقيب على ما جاء في إرسال الأخ وليد !!!

الذي كتب مشكوراً

++++++++++++++++++++==

3- وجود أفكار غريبة وخطيرة – رغم عدم تعمقي بالمذهب – منافية للدين أو على الأقل صفاؤه ، كفكرة تناسخ الأرواح والتي يرجع أصلها للديانات الوثنية الهندية ، أو الغلو بالبعض وإضفاء صفات لهم كتسخير السحاب والرزق ، بل وصل الأمر إلى ( أن من زار علي في قبره فكأنما زار الله في عرشه ) ، ودعاء المخلوقين كياحسين ..و....و....و




4- التوسع بالتقية وجعلها تسعة أعشار الدين ، وهو ما ينافي القرآن والسنة الصحيحة والخلق العام عند جميع البشر ، والله يقول (إلا أن تتقوا منهم تقاة ) ، و( إلا ) أداة استثناء ، فلماذا جعل الأصل هو الاستثناء؟
.

+++++++++++++++++++++++++++++++++++



أخي الكريم كل شيء لم يثبت في كتاب الله نضرب به عرض الحائط !!!

لذلك عندما ننتهي من النقاط الرئيسية في إرسالك ممكن أن نناقش أي شيء تريده

وانتبه أنت تخلط في إرسالك ما بين ما يعتقده الإسماعيلين الأغا خانيين وما بين ما يعتقده غيرهم من فرق ومذاهب المسلمين !!!

فما يخصنا نحن نبحثه هنا وما يخصهم هم أبحثه في منتدياتهم


الأخ وليد كتب مشكوراً

++++++++++++++++++++++++



5- الاعتقاد بأن للإسلام ظاهرا وباطنا وكذلك القران ، وهو ماقال به علماؤكم ليأولوا ويلووا النصوص وفقا لأهوائهم ، مع أن الله يقول (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر ) .

++++++++++++++++++++++++


أخي الكريم إذا لم يثبت الباطن في كتاب الله فأنا أتبرى منه علناً !!!

وسوف نترك لك الخيار لتشرح لنا ظاهراً كما تعتقد الآية التالية فتفضل ننتظر شرحك لها !!

قال الله تعالى

((اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ )) النور 35

أشرح قوله تعالى

((اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ ))

(( مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ ))

أعطنا هذا المثل لنور الله ظاهراً كما تعتقد أخي الكريم وليد
وهل قوله تعالى (( مَثَلُ )) إلا يعني أن هناك ممثول لهذا المثل !!!

يقول الله وقوله الصدق

(( يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ ))

بين لنا أخي وليد من حيث الظاهر كما تعتقد كيف نور الله يوقد من شجرة الزيتون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وهل يوجد أخي وليد من حيث الظاهر كما تعتقد شجرة لها اتجاه !!!

فنقول هذه شجرة شرقية وتلك شجرة غربية و هناك شجرة جنوبية وجنبها شجرة شمالية !!!

فهل للأشجار اتجاه من حيث الظاهر الذي تعتقد به أخي وليد !!!

الله عز وجل يقول

(( يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء ))

ويقول الله أن هذا النور الإلهي (( يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ ))

فهل برأيك أخي وليد أن الله يهدينا إلى شجرة الزيتون !!!

ننتظر منك جواباً ظاهرياً كما تعتقد أخي وليد أي معجمياً !!!

قال الله تعالى

(( وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ ))

عندما الله يقول انه يضرب مثل فهل هذا أن المثل الظاهر هو الذي يقصده الله أم أن هناك ممثول وهو جوهر المثل لازم علينا التمسك به !!!

ننتظر جوابك !!!

قال الله تعالى

(( يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ )) الصف 8

بين لنا ظاهرياً كما تعتقد أخي وليد الحمد هذا النور الإلهي الذي يريد الكافرون إطفائه بأفواههم !!!

فهل لو اجتمع الكافرون مع المؤمنون منذ بدا الخلق إلى يومنا هذا وفي ذات التوقيت بالنفخ بأفواههم إلى الشمس المخلوقة فهل يستطيعون إطفائها !!!

فكيف تفسر لنا ظاهرياً هذه الإرادة للكافرين بإطفائهم لنور الله بأفواههم مع تبيان ما هو الذي يخرج من الأفواه ظاهرياً كما تعقد ويستطيع إطفاء نور الله !!!

ننتظر جوابك ... وسوف أتتم التعقيب على بقية الإرسال بعد قليل

الهميسع

+++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 12:48 pm



بسم اله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نكمل بعونه تعالى إكمال التعقيب على إرسال الأخ وليد

الأخ وليد كتب مشكوراً

++++++++++++++++++++++++++++++++=



6- الإعتقاد بوجود البغض والعداء بين القرابة والصحابة ، حتى في عهد الخلفاء الراشدين ، اللذين لم يورثوا الملك وعاشوا فقراء ولم يتركوا مالا ، رغم أن جميع الآيات التي تذكر الصحابة تثني عليهم ، كقوله سبحانه (والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنات تجري من تحتها الأنهار ) ، فخالفتم صريح الآيات .



7- إختزال الدين في أشخاص وحوادث وإن كانت مهمة إلا انها ليست السبب في خلق بني آدم قال تعالى (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) ، في حين تكثرون من الحديث عن موقعة كربلاء وغيرها وتتباكون عليها ، أما نحن أهل السنة فنجزم أن الخليفة علي وإبنيه رضي الله عنهم غير محتاجين لهذا البكاء فهم يتنعمون بالجنة كما أخبرنا بذلك نبينا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .


+++++++++++++++++++++++++++++


كل ما ذكرته أخي وليد عليك بإحسان توجيه السؤال إلى أصحابه !!!

وذلك إلى الإخوة معتنقي المذهب الإسلامي الشيعي الاثثا عشرية لهم تحياتي .... في منتدياتهم !!!

أما أنا فأنني اختصر ردي عليك بآيتين !!!


قال الله تعالى

(( تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ )) البقرة 134

(( إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ )) الزمر 30

أخي الكريم كفانا نبشاً بسيرة من أصبحت أجسادهم غبار يزروها الرياح في فضاء الله الواسع !!!

أخي الكريم لندعو لهم برضا الله وغفرانه وندعو لهم بدخول جنة الرضوان وان حسابهم على الله فنحن لا نعلم الغيب لكي نقيم إيمانهم ولا نعطي لأنفسنا ما لم يعطيه الله لرسوله !!

وهل هناك منا من هو متيقن أنه من سلالة من يدافع عنهم أو من سلالة من يهاجمهم وينعتهم بالكفر !!!

قال الله تعالى

(( وَمِمَّنْ حَوْلَكُم مِّنَ الأَعْرَابِ مُنَافِقُونَ وَمِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ مَرَدُواْ عَلَى النِّفَاقِ لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ سَنُعَذِّبُهُم مَّرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ )) التوبة 101

((لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ )) ((لاَ تَعْلَمُهُمْ نَحْنُ نَعْلَمُهُمْ ))

وسوف نكمل ما تبقى بعد قليل


مع تحيات الهميسع



+++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 12:51 pm

وهنا أنقل رد المحب لله


################


+++++++++++++++++


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الإجابة على تساؤلات وليد الحمد:

السؤال الأول-متى بدأ تدوين الحديث في كتبكم المعتمدة، و ما هي الشروط لقبوله ؟ أم يكفي أن يقال ( عن الإمام علي رضي الله عنه أو أحد الأئمة) ليتم تصديقه دون أي شروط ؟

حيث أننا أهل السنة من حافظ على سنة رسول الله وذلك بتدوينها مبكرا جدا ووضع شروط لقبولها ، في حين لم تخط كتبكم إلا في وقت متأخر ودون شروط .

وهكذا وصلتنا الكثير من مناقب الخليفة علي رضي الله عنه وتبشيره بالجنة ، دون إنقاص ولا غلو، والذي كان وسيلة الشيطان في الأمم السابقة ، ولم يصلنا حديث يبشر الصحابي معاوية أو أحد ألأمويين بذلك ، مما يؤكد سلامة النقل ، وعكس ما زعمتم بأن علومنا أموية ، فمثلا نعتقد وإياكم أن الخليفة علي كرم الله وجهه من أهل العلم – وليس العصمة التي للأنبياء فقط - وأنه يدخل فيمن قال عنهم تعالى (فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) إلا أنكم تقبلون كل ما نسب إليه دون تمحيص ، فنسب إليه نتيجة للغلو ما هو بريء منه ، كما نسب لعيسى عليه السلام بسبب الغلو أيضا ما هو بريء منه . في حين تحتوي كتبنا على رواياته الصحيحة ممحصة بالشروط

الجواب
أخي الكريم كل ماذكرته هو مجال للبحث التاريخي ونحن إذا كنا نحاول أن نكون موضوعيين في بحثنا التاريخي يجب أن نجرد عملية البحث هذه من أي وجهة نظر سابقة مثلا هناك من أهل المذهب السني الكريم من يقول أن السنة النبوية الشريفة كتبت في عهد الرسول (صلى الله عليه و آله وسلم) وهناك من يقول أنها كتبت في عهده لكنها لم تدون( التدوين بمعنى التصنيف)إلا في وقت متأخر وهناك منهم من يقول ان الخليفتين الراشدين أيو بكر وعمر رضي الله عنهما منعا الناس من جمع الحديث قال ابن حجر في الفتح ص4: ((اعلم - علمني الله وإياك - ان آثار النبي صلى الله عليه وسلم لم تكن في عصر أصحابه وكبار من تبعهم مدونة في الجوامع ولا مرتبة ، لأمرين:
أحدهما: إنهم كانوا في ابتداء الحال قد نهوا عن ذلك كما ثبت في صحيح مسلم ، خشية أن يختلط بعض ذلك بالقرآن العظيم . وثانيهما: لسعة حفظهم وسيلان أذهانهم ولأن أكثرهم كانوا لا يعرفون الكتابة ) أما ماذا جاء في صحيح مسلم الذي ذكره ابن حجر فهو أن الرسول عليه الصلاة والسلام قد نهى عن كتابة الحديث عنه، قال : (عن ابي سعيد الخدري، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (لا تكتبوا عني. ومن كتب عني غير القرآن فليمحه. وحدثوا عني، ولا حرج. ومن كذب علي - قال همام أحسبه قال - متعمدا فليتبوأ مقعده من النار) ونذكر أيضا ً بعض ما قاله الذهبي في تذكرة الحفاظ الجزء الاول ص2 قوله ((أن أبا بكر جمع الناس بعد وفاة نبيهم فقال : (( إنكم تحدثون عن رسول الله ( ص ) أحاديث تختلفون فيها ، والناس بعدكم أشد اختلافا ، فلا تحدثوا عن رسول الله شيئا فمن سألكم فقولوا بيننا وبينكم كتاب الله فاستحلوا حلاله وحرموا حرامه))
بعد ذلك عمر بن عبد العزيز (رضي الله عنه) أمر بجمع الحديث وتدوينه، قال البخاري(وكتب عمر بن عبد العزيز إلى أبي بكر بن حزم [ت:120هـ]: انظر ما كان من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فاكتبه، فإني خفت دروس العلم وذهاب العلماء ) وذلك بعد مائة عام من الهجرة النبوية
ونحن إذ نقدر عالياً ما أقدم عليه خامس الخلفاء الراشدين وحرصه على التراث الإسلامي و تدوين الأحاديث نتساءل هل يمكننا نحن الاعتماد على ما لم يعتمد عليه الصدّيق أو الفاروق رضي الله عنهما أولم يرى الخليفة الراشدي أبو بكر الصديق ببصيرته ما آل إليه الأمر من كثرة الأحاديث وتنوعها وتشتتها وتناقضها .
أما نحن فمصدرنا الأهم هو القرآن الكريم وما أكد صحته الأئمة الأطهار من أحاديث نبوية شريفة
النقطة الهامة الثانية التي أثرتها هي حديثك عن الغلو ...
من قال لك يا أخي اننا نغالي في تقديرنا للإمام علي ( كرم الله وجهه ) و أننا نعبده لاسمح الله أو أننا نشرك بالله ..هذه الأفكار هي نتيجة سوء الفهم وضعف المعرفة بالمذهب ونحن براء من كل من يقول بأن الامام علي ( كرم الله وجهه ) هو أكثر من إمام معصوم


السؤال الثاني:
- الاعتقاد بالإمامة والعصمة رغم عدم وجود آية محكمة واحدة تدل عليها ، وسأورد في النهاية ما أراه مفندا لهذا الاعتقاد .

الجواب
إثبات الإمامة في القرآن والسنة هو محور وجود هذا المنتدى وستجد ما يجيب عن سؤالك هذا من خلال متابعتك للمنتدى


السؤال الثالث:
وجود أفكار غريبة وخطيرة – رغم عدم تعمقي بالمذهب – منافية للدين أو على الأقل صفاؤه ، كفكرة تناسخ الأرواح والتي يرجع أصلها للديانات الوثنية الهندية ، أو الغلو بالبعض وإضفاء صفات لهم كتسخير السحاب والرزق ، بل وصل الأمر إلى ( أن من زار علي في قبره فكأنما زار الله في عرشه ) ، ودعاء المخلوقين كياحسين ..و....و....

الجواب
جميع هذه الأفكار التي ذكرتها ليست موجودة في مذهبنا الاسماعيلي القاسمي( الآغاخاني) ..


السؤال الرابع:
التوسع بالتقية وجعلها تسعة أعشار الدين ، وهو ما ينافي القرآن والسنة الصحيحة والخلق العام عند جميع البشر ، والله يقول (إلا أن تتقوا منهم تقاة ) ، و( إلا ) أداة استثناء ، فلماذا جعل الأصل هو الاستثناء؟

الجواب
التقية هي من التراث الشيعي عامة في زمن سابق حيث كانت الظروف السياسية والاجتماعية تفرضها, أما اليوم فأفكارنا واضحة وكتبنا منشورة وإرشادات إمامنا هاهي أمامك فأين التقية التي تتحدث عنها


السؤال الخامس:
الاعتقاد بأن للإسلام ظاهرا وباطنا وكذلك القران ، وهو ماقال به علماؤكم ليأولوا ويلووا النصوص وفقا لأهوائهم ، مع أن الله يقول (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مذكر )

الجواب
أنت هنا تقر بأن علماء الدين قد يلجؤا الى التأويل والتفسير ليلوا النصوص وفق أهوائهم ولا أظنك قادرا على إثبات أن هذه العملية قام بها علماء مذهب ما دون آخر .. إذاً لابد من مرجع واحد قد دلّنا الله عليه في كتابه ليكون حجته على الأرض لنبحث معاً وننظر من هو هذا المرجع ..


السؤال السادس :
الإعتقاد بوجود البغض والعداء بين القرابة والصحابة ، حتى في عهد الخلفاء الراشدين ، اللذين لم يورثوا الملك وعاشوا فقراء ولم يتركوا مالا ، رغم أن جميع الآيات التي تذكر الصحابة تثني عليهم ، كقوله سبحانه (والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم ورضوا عنه وأعد لهم جنات تجري من تحتها الأنهار ) ، فخالفتم صريح الآيات

الجواب
قد تفاجأ أخي الكريم إذا قلت لك أن هناك إرشادات من إمامنا تؤكد على محبة جميع الصحابة وتقدير أعمالهم في خدمة الإسلام وعدم إثارة قضية الخلاف حول من كان يجب ان يخلف الرسول (عليه الصلاة والسلام ) لأنها قضية تاريخية عفا عنها الزمن ..


السؤال السابع :
7- إختزال الدين في أشخاص وحوادث وإن كانت مهمة إلا انها ليست السبب في خلق بني آدم قال تعالى (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) ، في حين تكثرون من الحديث عن موقعة كربلاء وغيرها وتتباكون عليها ، أما نحن أهل السنة فنجزم أن الخليفة علي وابنيه رضي الله عنهم غير محتاجين لهذا البكاء فهم يتنعمون بالجنة كما أخبرنا بذلك نبينا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

الجواب
نعم نحن معك نعتقد نفس الاعتقاد بأنهم جميعاً غير محتاجين للبكاء فالإمامة ماتزال موجودة والحمد لله فلما البكاء
أما اختزال الدين فنتمنى منك الإيضاح بالأمثلة لنتمكن من الجواب


أما باقي سؤالك فسأتركه للزميل الهميسع الذي كان يحاورك في منتدى آخر

وجزاكم الله خيراً


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 12:53 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نكمل ما تفضل به الأخ وليد الحمد مشكوراً حيث قال



+++++++++++++++++++++++++++++++


2- الاعتقاد بالإمامة والعصمة رغم عدم وجود آية محكمة واحدة تدل عليها ، وسأورد في النهاية ما أراه مفندا لهذا الاعتقاد .

.........................................................


اعتقادك هنا خاطئ أخي الكريم

فيوجد مئات ومئات ومئات الآيات التي تدل على وجوب التمسك بهدي الإمام عليه السلام

وأزيدك بأن أقول أن الهميسع على استعداد أن يريك أن في كل صفحة من صفحات كتاب الله يوجد إشارة واضحة بينة للتمسك بهدي الإمام عليه السلام !!!!

ولكن سنترك هذا إلى أن ننتهي من بقية النقاط التي أثرتها في إرسالك المتخم بالأسئلة !!!


الأخ وليد كتب


+++++++++++++++++++++++++++++++



1-قرأنا التعريف السابق لأهل الذكر، وحيث أني اختلف معك في هذا القول، فلنرجع للقران الذي أمرنا برد النزاع إليه (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْء فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ )، ولنرى الآن التعريف الإلهي الواضح لأهل العلم، قال تعالى:
(هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألباب)

أرجو التمعن جيدا بكل كلمة في هذه الآية ، فهي تدل على أن هناك آيات واضحات محكمات الدلالة هن أم الكتاب أي الأحكام الأساسية من الدين كالأركان والواجبات والمحرمات ، وقد نص عليها سبحانه بشكل واضح في كتابه العربي المبين ، والذي هو حجته على خلقه ، ولم يتركها لتأويل المتأولين ، وهناك آيات متشابهات أي تحتمل التأويل ، فالذين في قلوبهم زيغ يدعون ان عندهم التأويل كاملا ، مع ان الله يقول( وما يعلم تأويله إلا ‏الله) ، أما أهل العلم والراسخون فيه فهم كما عرفتهم الآية الكريمة يقفون عند ما تشابه منه ويقرون انه لا يعلم تأويلها إلا الله ويؤمنون بذلك ، حفظنا الله وإياكم من أن تزيغ قلوبنا فنتبع ما تشابه منه .



++++++++++++++++++++++++++++

أنت تتوهم أنك أتيت بالتعريف الواضح لأهل العلم كما تدعي !!!

ولكنني أنا من سوف يأتيك بالتعريف الواضح لأهل العلم فتابع !!!

قال الله تعالى


(( بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلَّا الظَّالِمُونَ )) العنكبوت 49

((الَّذِينَ أُوتُوا )) ((الَّذِينَ أُوتُوا )) ((الَّذِينَ أُوتُوا ))

(( بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ ))

هل انتبهت إلى كل كلمة من هذه الآية الكريمة

أن الله يقول ((الَّذِينَ أُوتُوا )) وليس الذين تلقوا العلم أو اكتسبوا العلم !!!
أي هنا الآتيان هو من الله سبحانه وتعالى وليس تلقي عبد لله ناقص علم ويخطئ للعلوم من عبد لله ناقص علم ويخطئ

قال الله تعالى

(( فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لَا تَخَفْ وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ )) الذاريات 28

(( قَالُواْ لاَ تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ )) الحجر 53

فهنا الغلام ولد عليم ولم يتلقى العلوم أيها الفاضل وليد !!

ولنعرفك أكثر بأولي العلم ومن كتاب الله فتابع !!!

قال الله تعالى

(( وَقَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَالْإِيمَانَ لَقَدْ لَبِثْتُمْ فِي كِتَابِ اللَّهِ إِلَى يَوْمِ الْبَعْثِ فَهَذَا يَوْمُ الْبَعْثِ وَلَكِنَّكُمْ كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ )) الروم 56

ننتظر تفسيرك لهذه الآية الكريمة !!! وبعدها لنا تعقيب !!!

الأخ وليد الحمد كتب مشكوراً



+++++++++++++++++++++++++++++

2-أن الوحي انقطع بعد النبي عليه الصلاة والسلام لقوله تعالى(وما أرسلنا من قبلك إلا رجالا نوحي إليهم).....(من قبلك),

++++++++++++++++++++++


صحيح أيها الفاضل ونأتيك بآية تتحدث عن بعد ... تكرم فتابع !!

قال الله تعالى

(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ )) التوبة 119

هنا خاطب من لله سبحانه وتعالى الى جميع المؤمنين بدون أستثناء بتقوى الله والتزام الصادقين !!!

لقوله تعالى (( وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ))

وهذا الآمر الإلهي هو لما بعد أليس كذلك !!!

وهل هؤلاء الصادقين هم من فرق ومذاهب متفرقة ام من فرقة ومذهب واحد !!!
أي هل كل فرقة وكل مذهب وكل طيف من أطياف المسلمين له صادقين خاصين بهم أم هذه التسمية الإلهية للصادقين هي واحدة للجميع خلق الله إلى يوم الحساب !!!

وأنتبه أخي الكريم أن من يسميهم بالصادقين هو الله وليس أنا ولا أنت !!!

فهم لو كذبوا كذبة واحدة في حياتهم فهم غير صادقين 100 %

وعندما يأمرنا الله المؤمنين بالتزامهم وان نكون معهم هو أنهم صادقين 100 %

ومن ثم هل فكرت كيف نكون معهم !! لكي ننفذ الآمر الإلهي !!!

هل نذهب معهم على النزهات وننام معهم في ذات الدار أو .. أو .. الخ

أي هل نكون معهم بأجسادنا برأيك أم نكون معهم بإتباع هديهم وإفتائهم بدين الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ننتظر توضيحك هنا !!!

وتبيان من هو الصادق الذي أنت معه تنفيذاً لهذه الآية الكريمة !!

يعني المطلوب منك في إرسالك القادم أسم العلامة الذي يصفه الله بالصادق وأنت كمؤمن تتقيد بتنفيذ الآمر الهي وأنت كائن معه الآن !!!!

الأخ وليد الحمد كتب مشكوراً



+++++++++++++++++++

3- ماهو الفرق بين النبوة والإمامة في المفهوم الشيعي ، مادام أن الاثنين بالنهاية معصومين ؟ أليست الإمامة بهذا الشكل هي نبوة واضحة مع تغيير المسمى فقط ؟


++++++++++++++++++++++++++++++

أخي الكريم هناك فرق واضح وبين ويحتاج إلى بحث طويل أتمنى المتابعة معنا كي ننهيه أن شاء الله !!

ولكن اختصر هنا بأن النبوة مؤقتة وقد ختمت بخاتم النبيين محمد صلى الله عليه وآله وسلم !!!

بمحمد صلى الله عليه وآله وسلم هو خاتم النبيين وليس خاتم رسل الله !!!

فان استطعت أن تثبت أنه خاتم رسل الله !!! بأي آية من كتاب الله !!!

فانا أعتبر نفسي هزمت إمامك وسوف أغلق المنتدى فوراً !!!

وإذا لم تستطيع ولن تستطيع !!!

فتابع الهميسع وأجب على استفساراته وأنت تصل إلى الحق الذي يريده الله في كتاب الله !!!

أخي وليد أن الإمامة مستمرة منذ الأزل ولم تزل إلى يوم الحساب !!

فهي تشكل حبل من ناس يأمرنا الله أمراً للتمسك بهديهم !!!

قال الله تعالى

(( وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْلآ أُنزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِّن رَّبِّهِ إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ )) الرعد 7
((وَلِكُلِّ قَوْمٍ )) ((وَلِكُلِّ قَوْمٍ )) (( وَلِكُلِّ قَوْمٍ ))

(( إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ ))

وقال الله تعالى

(( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ وَبَآؤُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ )) آل عمران 112

(( إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))
((إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))
(( إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))

وقال الله تعالى

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ )) الأنبياء 73

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ ))
فهل عندك تسمية أخي وليد لمن يهدي بوحي من الله وبآمر من الله غير انه رسول الله !!!
ننتظر إجابة واضحة هنا ؟؟؟؟؟

سنكمل ما تبقى بعونه تعالى غداً فقد أدركني الوقت فعذراً

الهميسع



++++++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:02 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نتابع بعونه تعالى تعقيبنا على ما تفضل به الأخ وليد

فقد كتب سائلاً
++++++++++++++++++++++++++++++


4- قال تعالى(ومن يطع الرسول فقد أطاع الله) وعندما نبحث عن آية تدل على أن من أطاع الإمام أو أولي الأمر فقد أطاع الله ، سنجد آيات تأمرنا بطاعة أولي الأمر باعتبارهم قادة ولم يضفي لهم صفة العصمة أبدا كالآية ‏الكريمة التالية(ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا) أي من الممكن الاختلاف والتنازع مع أولي الأمر وفي هذه الحالة أو عند أي نزاع مع أي طرف فيجب أن نرده –كما أمرتنا الآية- إلى الله والرسول فقط ولم يقل ردوه إلى الإمام ، ‏مما يعني ان العصمة فقط لكتاب الله ورسول الله اللهم صلي عليه واله وصحبه وسلم .

+++++++++++++++++++++++++++++

أخي الكريم عليك بالتميز بين رسولين في كتاب الله !!!

وهذا هو سبب ضياع المسلمين وتشتت مذاهبهم واعتمادهم على أفتاءات عباد الله بدل إطاعة وإتباع رسول الله !!!

نبي الله محمد هو رسول الله في حياته وإطاعته وإتباع أوامره ونواهيه واجبة في حياته لأنها تواكب ذالك العصر وتوافقه !!!!!

والإمام الذي يهدي بوحي وآمر من الله عز وجل هو رسول الله أيضاً !!!

ويجب أتباع أوامره والانتهاء عن نواهيه في كل زمان ومكان لأنها تواكب تطور العصر والزمان !!!

وهذا هو سبب نهي رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم عن كتابة سنته وآمر جميع من كتب شيءً ليمحوه !!!

كما تفضل بذلك أخي المحب لله مشكوراً في إرساله السابق !!!

وباعتبار أن الأئمة الأطهار يهدون بآمر ووحي من الله عز وجل فهديهم هدي الله وآمرهم هو آمر الله

قال الله تعالى

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ )) الأنبياء 73

وقال الله تعالى

(( مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا )) النساء 80

وكما كتبت سابقاً أن رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم هو رسول الله وخاتم النبيين وليس خاتم رسل الله !!!

وهذه النقطة هامة جداً وحساسة !!!

ولو قدرت أخ وليد إثبات أن رسول محمد خاتم رسل الله !!!!

فنكون أنهيت الحوار فوراً بهزيمتي ولن يقام لمذهبي قائمة بعد هذا !!

ولن اعترف بالإمامة بعد ذلك !!! وعندها أقول باي باي باي يا إسماعيلية !!!

وأنا أمثل نفسي طبعاً ولا أمثل طائفتي وأنا أختبر مذهبي الذي اعتنقته عن طريق الوراثة وأضعه في اختبار لكي أثبت عليه وأتمسك به أو اتركه إلى ما هو أفضل !!!

فماذا يفيدني لو ربحت العالم بأسره وخسرت نفسي !!!!

قال الله تعالى

(( مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا )) الأحزاب 40


(( وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ ))


(( وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ )) ((وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ )) ((وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ ))


والله يقول وهو اصدق القائلين

(( يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لَا عِوَجَ لَهُ وَخَشَعَت الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْسًا يَوْمَئِذٍ لَّا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلًا يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا )) طه 108 – 109 – 110


(( يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لَا عِوَجَ لَهُ )) ((أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلًا ))

(( وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا ))

فمن هو هذا الداعي الذي لم نحط بعلمه !!!! أم ان هذه الآية نسخت !!

والذي (( يَوْمَئِذٍ )) سنتبعه أي في المستقبل وفي كل زمان !!!



إلا إذا تفضلت بالآية الناسخة لهذا الإخبار الإلهي تنهي هذا الإتباع !!!! ولن تجد طبعاً !!!
أنه خضر كل زمان أنه العبد الصالح الذي يعاد خلقه انه أمام هذا الزمان كريم شاه الحسيني عليه السلام ومن عنده منافس فليتفضل ويعلن عن اسمه

قال الله تعالى

(( وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَى مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْرًا )) الكهف 68

رسول الله موسى عليه السلام لم يحط بما يحط به إمام زمانه العبد الصالح الخضر الإمام عدنان الملقب بإسرائيل المصطفى على العالمين جد الإمام عمران المصطفى على العالمين أبا طالب عليه السلام !!!
واليكم دليل آخر على انه رسول الله وهو غير رسول الله موسى !!!
فهناك رسولين رسول نبي تنتهي مهمته بوفاته ورسول إمام يهدي بآمر ووحي من الله وهو دائم وابدي بين خلق الله إلى يوم الحساب

قال الله تعالى
(( قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي )) طه 95 – 96


(( قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ ))


وهنا يلتبس الأمر على المفسرين فلم يجدو عندهم مفر عند وجود الإشارة إلى رسولين في ذات التوقيت سوى الزاق الرسول الأخر بظهر جبريل عليه السلام وألزاق الأثر الذي بصره السامري الكافر ولم يبصره رسول الله موسى المصطفى على العالمين .... رسول الله في ذلك التوقيت إلى أثر تراب من كعب حافر فرس جبريل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ولا أدري من أين استنبطوا أثر التراب والفرس وحافر الفرس من الآية الكريمة أو من غيرها !!!!!!!!!!!!!



++++++++++++++++++++++

قَالَ بَصُرْت بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ" بِالْيَاءِ وَالتَّاء أَيْ عَلِمْت مَا لَمْ يَعْلَمُوهُ "فَقَبَضْت قَبْضَة مِنْ" تُرَاب "أَثَر" حَافِر فَرَس "الرَّسُول" جِبْرِيل "فَنَبَذْتهَا" أَلْقَيْتهَا فِي صُورَة الْعِجْل الْمُصَاغ "وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ" زَيَّنَتْ "لِي نَفْسِي" وَأُلْقِيَ فِيهَا أَنَّ آخِذ قَبْضَة مِنْ تُرَاب مَا ذُكِرَ وَأُلْقِيهَا عَلَى مَا لَا رُوح لَهُ يَصِير لَهُ رُوح وَرَأَيْت قَوْمك طَلَبُوا مِنْك أَنْ تَجْعَل لَهُمْ إلَهًا فَحَدَّثَتْنِي نَفْسِي أَنْ يَكُون ذَلِكَ الْعِجْل إلَههمْ


........................................

"فَقَبَضْت قَبْضَة مِنْ" تُرَاب "أَثَر" حَافِر فَرَس "الرَّسُول" جِبْرِيل


+++++++++++++++++++++++++++++++

جميع رسل الله الأنبياء لا تعلم الغيب وهناك رسول الله الإمام يعلم الغيب لأنه يهدي بوحي وآمر الله !!!

أي ما يهديه الإمام هو هدي الله وما يأمر به الإمام هو آمر الله

وكي لا يختلط على الناس الخلط بين الرسولين !!!

أن الله سبحانه وتعالى يأمر رسوله محمد صلى الله عليه وآله بان يقول ويفرز نقسه عن رسول الله الإمام !!!

قال الله تعالى

(( قُل لاَّ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَفَلاَ تَتَفَكَّرُونَ )) الإنعام 50



(( قُل )) (( قُل )) (( قُل )) (( قُل )) (( قُل ))

(( قُل لاَّ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ ))

(( وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ )) (( وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ ))

(( وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى ))


(( قُل لاَّ أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا إِلاَّ مَا شَاء اللّهُ وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاَسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَاْ إِلاَّ نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ )) الأعراف 188



(( وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاَسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ ))


قال الله تعالى

(( وَلاَ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلاَ أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلاَ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ وَلاَ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَن يُؤْتِيَهُمُ اللّهُ خَيْرًا اللّهُ أَعْلَمُ بِمَا فِي أَنفُسِهِمْ إِنِّي إِذًا لَّمِنَ الظَّالِمِينَ )) هود 31


(( وَلاَ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلاَ أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلاَ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ ))


أذا! من هو رسول الله الذي يخبرنا به الله أنه يعلم الغيب !!!

(( عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا )) الجن 26 – 27


((فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ ))


(( إِلَّا )) (( إِلَّا )) (( إِلَّا )) (( إِلَّا )) (( إِلَّا ))

(( إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ ))

وهنا نأتي إلى تفسير الآية الكريمة التي تفضلت بها

الأخ وليد كتب


+++++++++++++++++++++

سنجد آيات تأمرنا بطاعة أولي الأمر باعتبارهم قادة ولم يضفي لهم صفة العصمة أبدا كالآية ‏الكريمة التالية(ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلا) أي من الممكن الاختلاف والتنازع مع أولي الأمر وفي هذه الحالة أو عند
أي نزاع مع أي طرف فيجب أن نرده –كما أمرتنا الآية- إلى الله والرسول فقط+++++++++++++++++++++


والتنازع مع أولي الأمر وفي هذه الحالة أو عند أي نزاع مع أي طرف فيجب أن نرده –كما أمرتنا الآية- إلى الله والرسول فقط

.............................

إلى الله والرسول فقط


+++++++++++++++++++++


( عذراً على التكرار لان تفسير هذه الآية هي جوهر الخلاف بين السنة والامامية )



تفضل اثبت هنا أنك ترد أي تنازع الى الله ورسول الله فقط كما آمرك الله وأنا أغلق المنتدى فوراً وأعلن هزيمتي أمامك بالضربة القاضية !!!

تفضل اثبت ذلك لا أكثر ولا أقل !!!!

اثبت انك ترد أي تنازع بأي شيء إلى كتاب الله وسنة رسول الله كما آمرك الله !!!!

ولكي لا تتوهم وتتسرع نذكرك بالآية الكريمة !!!

قال الله تعالى

(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً )) النساء 59


((فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ ))

((فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ ))


((فِي شَيْءٍ )) ((فِي شَيْءٍ )) ((فِي شَيْءٍ ))



(عذراً للتكرار مرة ثانية ) لان هذا هو جوهر الخلاف بين جميع فرق وطوائف المسلمين على الإطلاق !!!

وهو ضياع معرفة الرسول الحي الدائم الذي يجب أن نرد أليه أي تنازع بأي شيء !!!



تفضل آخي وليد اثبت انك ترد أي تنازع إلى كتاب الله وسنة رسول الله وتكتفي بذلك كما آمرك الله !!!

وسوف أسهل عليك المهمة !!!

اثبت انك تكتفي لحل أي تنازع بأي شيء إلى كتاب الله وسنة رسول الله وسيرة وأقوال وأفعال الصحابة والخلفاء الراشدين رضي الله عنهم جميعاً !!!!

وسوف أسهل عليك المهمة أكثر !!!!




أخي وليد تفضل أثبت أنك قادر لحل أي تنازع بأي شيء إلى كتاب الله وسنة رسول الله وسيرة وأقوال وأفعال الصحابة والخلفاء الراشدين والمذاهب الأربعة رضي الله عنهم جميعاً !!!

وباعتبار تحدثنا عن الكرم فسنزيده قليلاً وتكرم أخ وليد الحمد على الرحب والسعة ويا هلا !!!

أخي وليد تفضل اثبت أنك قادر لحل أي تنازع بأي شيء إلى كتاب الله وسنة رسول الله وسيرة وأقوال وأفعال الصحابة والخلفاء الراشدين والمذاهب الأربعة رضي الله عنهم جميعاً !!!
وجميع ما تم حتى الآن من تشريعات أوجدتموها عن طريق مصادر تشريعاتكم القياس والإجماع والاجتهاد .... الخ !!!!

وسنعيد الآية الكريمة لشرحها


(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً )) النساء 59

نلاحظ في الآية الكريمة هناك ثلاث طاعات في مرتبتين وليس ثلاث مراتب !!! فعليك الانتباه إلى ذلك !!!

الإطاعة الأولى

قوله تعالى (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ ))

وهي الأجل والأعم والأعلى والأهم والأقدس والأطهر ... الخ

ولا خلاف على ذلك

الإطاعة الثانية

قوله تعالى (( وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ ))
وإطاعة رسول الله تأتي في المرتبة الثانية بعد إطاعة الله !!
ولا خلاف على ذلك أيضاً !!!

الإطاعة الثانية

وهنا الخلاف بيننا على الإطاعة الثانية وليس الثالثة

فلو كانت الآية الكريمة هي على الشكل التالي

(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ )) وأطيعوا أولي الأمر منكم ؟؟؟

لكان أولي الأمر هم أي نفر من الناس !!!!

ولكن هنا لا يوجد مرتبة ثالثة للإطاعة ولكن مرتبتين فقط !!!
وما بين أولي الأمر ورسول الله يوجد ((((((( واو العطف )))))))
لقوله تعالى (( وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ ))
فهل يعطف الله أي نفر من الناس ناقص علم ويخطيء وغير معصوم ويتبع الأهواء والامزجه ومن اختيار البشر على من اختاره الله واصطفاه وعصمه وطهره على العالمين !!!!

وهناك نقطة هامة أيضاً سوف أتحدث بها واشرحها !!!

وهي الخطاب الإلهي في بداية الآية الكريمة فتفضل تابع !!!

قال الله تعالى (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ ))
فالخطاب موجه للمؤمنين فقط وليس لعامة الناس !!!
فهنا الأمر روحي والإطاعة ذاتية أيمانيه نابعة من العقل !!!
وليس آمر عسكري مفروضة على الجسد !!! ولتطبيق هذه الإطاعة تحتاج إلى أجهزه مخولة بفرض ذالك !!!

حيث أن إطاعة ولاة الأمور الدنيوية !!! هي مفروضة على جميع الناس مؤمنين وغير مؤمنين !!! مسلمين وغير مسلمين !!! مواطنين صالحين وغيرهم من مجرمين صايعين حرامية أو ناقصي عقل أو مرضى نفسانيين !!! أو زوار أجانب وضيوف أكارم .......... الخ !!!

إطاعة ولاة أمورنا مفروضة على الجميع بفرض القانون الذي يسنه الشعب وليس الله ... !!!
إطاعتهم مفروضة عن طريق أجهزة الحكم المخولة بفرض ذلك وأطاعتهم لا تحتاج إلى خطاب الهي في محكم تنزيله !!!!

ونعود إلى قوله تعالى

((فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ ))

وهنا الأمر الإلهي برد أي تنازع إلى رسول الله إمام الزمان الحي الدائم إلى يوم الحساب مشكلاً حبلاً من ناس مصطفين على العالمين !!!


وقال الله تعالى

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ )) الأنبياء 73

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ ))

فمن يهدي بأمر الله وبوحي من الله فهو رسول الله !!!

إذا كان عندك تسمية أخرى للائمة الأطهار تفضل أتحفنا بها ًًً

وقال الله تعالى

(( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ وَبَآؤُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ )) آل عمران 112

(( إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))

وقال الله تعالى

يأمراً آمراً إلى يوم الحساب وليس لفترة زمنية محدودة !!!


((وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ )) الحشر 7



والى اللقاء مع تتمة جوابي ...... إن شاء الله قريباً

الهميسع




++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:05 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد

الأخ وليد الحمد كتب يسأل مشكوراً


++++++++++++++++++++++++++++



5- لو كان هناك معصومين فعلا ، فما هي الحاجة لوجود القران ؟ ولماذا تكفل الله بحفظه طالما هناك إنسان معصوم في كل زمان ، وما عليك إلا أن توجه له السؤال ليعطيك الإجابة ، دون الحاجة ‏للقران الكريم ، ولماذا لم يتكفل الله سبحانه بحفظ كتبه السابقة حينما كان هناك أنبياء معصومين ، وتكفل بحفظ الكتاب الذي ختمت به ‏النبوة فختمت العصمة.
الم يخبرنا تعالى عن الأمر العظيم والتغيير الكبير المتمثل بختم النبوة ، والتغيير العظيم الآخر وهو تكفله بحفظ كتابه – وهو الكتاب الوحيد ‏المحفوظ- ليأتي مقابلا لختم النبوة أي ختم العصمة. ولهذا يأمرنا دائما بالرجوع إلى كتابه الكريم .

++++++++++++++++++++++++++++++=

أخي الكريم هل تقول لطلاب المدارس ما هي الحاجة إلى المدرسين باعتبار أن الكتاب المدرسي بين أياديكم !!!

وهل نقول ما الحاجة إلى أساسات البناء المخفية تحت التراب باعتبار أنها لن تفيدنا بالسكن !!!

وهل نقول ما الحاجة إلى إطارات السيارات على اعتبار أننا لن نجلس عليها وسوف نجلس على المقاعد !!!

أخي الكريم لو وجهنا لك الأسئلة التالية هل تستطيع أن تجيب عليهم !!!!! سننتظر ونترقب هل تفعلها !!!


قال الله تعالى

(( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا )) الكهف 54


(( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلاَّ كُفُورًا )) الإسراء 89

هل دققت بما أخبرك به الله وهل تصدق الله يا وليد أم لا تصدقه !!!

الله يقول (( وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ))

(( مِن كُلِّ مَثَلٍ )) (( مِن كُلِّ مَثَلٍ )) ((مِن كُلِّ مَثَلٍ ))

(( مِن كُلِّ مَثَلٍ )) (( مِن كُلِّ مَثَلٍ )) ((مِن كُلِّ مَثَلٍ ))

والسؤال هل بقي مثل أياً كان هذا المثل وأي شيء ممكن أن يخطر على بالك لم يذكره الله في هذا القرآن الكريم !!!!

وباعتبار أن الله يقول مثل أي هناك جوهر باطن لهذا المثل هو الممثول !!!!

ولا هذا الآمر لا يهمك معرفته !!! والمهم عندك أن تشغل جهاز الكاسيت لتستمع إلى أصوات مقرئيه الشيوخ الأفاضل محمد عبد الصمد وحسين النقشبندي وبعدها تقول الله الله الله وتغلق جهاز الكاسيت لتستفتي عباد الله بدين الله وكان الله لم يخبرنا التالي !!!!

قال الله تعالى

(( وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ )) النحل 89

(( وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ ))

((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ )) ((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ )) ((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ ))

((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ )) ((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ )) ((تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ ))

فهل الله عندما يخبرك يا وليد انه أنزل كتابه تبياناً لكل شيء أنتبه تبياناً لكل شيء .... لكل شيء ... لكل شيء .. !!!!
فهل تعتبر أن الله يمزح معك فهو يقول تبيان لكل شيء وأنت تقول أنني لا أرى به تفاصيل كيفية أداء الصلاة و لا أرى به كيفية أداء مناسك الحج ولا أرى به .... ؟؟؟ ولا أرى به ...؟؟؟ .... الخ كما يسألني عادة زملائك في بقية المنتديات !!!
وعندما نسألهم عن تفسير هذه الآيات يهربون بالسب والشتم وتسويد الصفحات بما هب ودب إلا شرح آيات الله التي اكتبها أو حتى مجرد التعقيب عليها ولو بكلمات بسيطة !!!!

قال الله تعالى

(( مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ )) الأنعام 38

هل تلاحظ أخ وليد أن الله فرط بأي شيء مهما كان هذا الشيء !!!!

قال الله تعالى

(( إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ )) القيامة 17-18-19
من هو القاريء هنا وعلى من يقع البيان !!!

قال الله تعالى

(( وَلَقَدْ جِئْنَاهُم بِكِتَابٍ فَصَّلْنَاهُ عَلَى عِلْمٍ هُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ )) الأعراف 52

(( وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلاً )) الإسراء 12

فالله يقول انه فصل كل شيء !!! فهل تصدق الله يا وليد أم تعتبره يمزح معك وأنت لم ترى هذا التفصيل لذلك تهرب نمن كتاب الله لتستفتي عباد الله بما انزل الله !!!!

لو طرحنا مسالة في الرياضيات أو الفيزياء أو الكيمياء أو أي شيء من العلوم الإنسانية على جميع علماء الأرض في ذات التوقيت ...!!!!

لحصلنا على جواب واحد دقيق على أساس أن مرجعهم القوانين ذاتها عند الجميع !!!!

عظيم.... !!! لو أعدنا السؤال وطرحنا مسألة دينية على جميع علماء الإسلام في العالم الإسلامي بذات التوقيت فهل يعطونا جواب واحد دقيق بذات الدقة السابقة !!!!
على اعتبار أن مرجعهم هو واحد كتاب الله وسنة رسول الله والحكم هو لله وليس لهم !!!
فنحن نستفتيهم في دين الله وليس في دين من أبتداع عقولهم !!!!

( فهم حتى الآن لم يتفقوا على أن الحجاب هو آمر من الله أم من عبيد الله )

والله يقول وقوله الصدق

(( وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ))

(( فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ ))

فالمرجع واحد فهل يأتينا الجواب واحد !!! ننتظر جوابك بصدق مع نفسك أولاً قبل صدقك مع الله ومع زملائك !!!!

الأخ وليد كتب



++++++++++++++++++

ولماذا لم يتكفل الله سبحانه بحفظ كتبه السابقة حينما كان هناك أنبياء معصومين ، وتكفل بحفظ الكتاب الذي ختمت به ‏النبوة فختمت العصمة.



++++++++++++++++++++++

قال الله تعالى

(( ثُمَّ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ تَمَامًا عَلَى الَّذِيَ أَحْسَنَ وَتَفْصِيلاً لِّكُلِّ شَيْءٍ ))

فهل برأيك أخ وليد أن الكتاب الذي آتاه الله لموسى عليه السلام والذي لم يحفظ كما تدعي هو تمام على أحسن وتفصيلاً لكل شيء والكتاب الذي أتاه الله لخاتم النبيين محمد صلى الله عليه وآله وسلم والذي حفظه الله ليس على أحسن وليس به تفصيل كل شيء !!!

أن صدقت الله بما أخبرك به وأن الله أكمل وأتم دينه فعلاً وليس قولاً !!!!

فتفضل هات تبريرك لوجود المذاهب الأربعة عندكم ومصادر التشريع القياس والإجماع والاجتهاد ... ؟؟؟ وغيرهم

أو على الأقل هات الدليل من كتاب الله على مبرر وجودهم ...!!!

فهل هم لتكميل نقص أغفل عنه الله أم لإتمام آمراً لم يتمه الله أم لتفصيل أي شيء لم يفصله الله أم لتبيان شيء أهمله الله ولم يبنه ... أم لماذا ... !!!!!

نرجو جواباً في ردك القادم ..... !! وليس أسئلة جديدة ومواضيع جديدة ومن ثم سب وشتم ومن بعدها هروب !!! كما يفعل زملائك في بقية المنتديات !!!!


الداعي لك بكل الخير الهميسع


++++++++++++++++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:08 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

++++++++++++++++++++++++++++++++


6- قد يتبادر للذهن البشري أن وجود شخص معصوم في كل زمان ‏سيكون أقرب إلى توحيد الأمة واجتماعها ، إلا أن علام الغيوب سبحانه يعلم ان في ذلك تفرقها وشتاتها ، حيث سيكون هناك ادعاءات بالعصمة ونزاعات وتفرقات وطوائف ، كما هو حادث الآن عند إخواننا الشيعة ، ‏فلا يمكن الجزم لمن آلت إليه العصمة لعدم إمكانية الرجوع في ذلك ‏للقران أو رواية يمكن الاعتماد عليها ، مما يؤدي لأخذ دين الله من أدعياء وبالتالي ضياع الأمة وتفرقها . ولهذا استمر المذهب السني موحدا ، وتفرق أهل المذهب الشيعي إلى فرق وطوائف .
وحتى لو رغب شخص من غير الشيعة الدخول لهذا المذهب ، فكيف يعرف من هو الإمام الحقيقي الحالي ليأخذ دينه منه ، في ظل وجود ‏أدعياء كثر ؟
+++++++++++++++++++++++++++++


وتفرقها . ولهذا استمر المذهب السني موحدا ، وتفرق أهل المذهب الشيعي إلى فرق وطوائف

.
++++++++++++++++++++++++


يكفي أجابتك على السؤال الذي وجهته إليك في إرسالي السابق وهو طرح مسالة دينية على علماء المسلمين في زمن واحد فهل يأتينا جواب واحد !!!

إن كان جوابك نعم !!! سيأتي جواب واحد !!!!

هنا يكفي لتثبت إنكم فعلاً موحدين وان مرجعكم فعلاً واحد وهو كتاب الله وسنة رسول الله !!!

وإذا كان جوابك لا أن الجواب لن يأتي واحد ... !!! هذا يعني أن مرجعكم في دين الله هو ذاك العالم أو ذاك الشيخ وليس كتاب الله وسنة رسول الله !!!!

والله يقول فهل تصدقه يا وليد !!!

(( ُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ )) الأنعام 111

(( بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ )) النحل 75

(( وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يُؤْمِنُونَ )) الرعد 1

(( بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ )) العنكبوت 63

(( وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ )) الأنعام 116

(( وَمَا يَتَّبِعُ أَكْثَرُهُمْ إِلاَّ ظَنًّا إَنَّ الظَّنَّ لاَ يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا إِنَّ اللّهَ عَلَيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ )) يونس 36

(( وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللّهِ إِلاَّ وَهُم مُّشْرِكُونَ )) يوسف 106

الأخ وليد كتب



+++++++++++++++++++++++++

وحتى لو رغب شخص من غير الشيعة الدخول لهذا المذهب ، فكيف يعرف من هو الإمام الحقيقي الحالي ليأخذ دينه

منه ، في ظل وجود ‏أدعياء كثر ؟

++
=========

أخي الكريم لا يوجد إلا إمام واحد فقط في هذا الوجود يدعي الإمامة لنفسه وهو الإمام كريم شاه الحسني عليه السلام !!!

وعندما تجد أو تسمع أن غيره أدعى الإمامة لنفسه !!! فتفضل أذكر أسمه لنقارن بينهم !!!



أخ وليد لم أجد السؤال السابع ؟؟؟؟؟؟

فهل دخلت وحررته أم أنك سهوت عن كتابته !!! لذلك نجيبك على ما وجدناه !!!




الأخ وليد الحمد كتب مشكوراً
++++++++++++++++++++++++++


8- وجود أمثلة لعدم عصمة الأئمة كإختلاف موقف الحسن عن الحسين بالنسبة للدولة الأموية ، وكعزم علي كرم الله وجهه على الزواج بإبنة أبي جهل فصعد رسول الله المنبر وخب خطبته المعروفة و....و.......و



اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه

++++++++++++++++++++++++++++

هذا الاختلاف طبيعي أن يحصل بينهم وقد أجبت على هذا السؤال في منتدى #########

على الرابط التالي

###############





فيرجى مراجعته هناك وأن كان عندك بعدها أي استفسار فيا هلا ومرحب بك !!!




أنهيت جوابي إليك وننتظر أن تبدأ بالتعقيب عليها


وأن كان لأي كان تعقيب على ما كتبت من الأخوة الإسماعيلين أو الأخوة المخالفين فليتفضل في مواضيع جديدة ولنترك هذا الموضع إلى الأخ وليد ليجيب براحته !!!!

مع تحيات الهميسع



+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:16 pm

[size=21]بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله

أعتذر لك أخ أبو قيدار عن التأخير ، وأعتقد انك كتبت تعليقك يوم الجمعة واليوم هو الخميس ( أي أول إجازة أسبوعيه ) ، ولا يخفى عليكم كثرة المشاغل وسط الأسبوع .

على العموم نستكمل واياك حوارنا لعل الله ان يجعل فيه خيرا .

( اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه ، وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه)



اولا :- نعم أنا من تكتب له على الرابط المشار اليه في تعليقكم وبمعرف ( وليد الحمد ) .

ثانيا :- لم تعلق اخي على ما كتبته في منتدى ( اساتذة نجران ) ، فاني ارى ان من الأولى ان لا ننتقل في البحث لاى مواضيع لاحقة قبل الانتهاء من الآيات السابقة تماما ، حتى لا تتشتت الردود ونفقد الهدف الرئيسي من هذا البحث وهو وصولنا او بعضنا للحق ، ولكن احتراما لك سأجيبك على أسئلتك في الموضوع الجديد .



ذكرت أخي أن عبارة ( تدوينها مبكرا جدا ) لفتت انتباهك حيث انه لم تكتب السنة إلا بعد الخلفاء الراشدين ، وأقول : دون الدخول في بحث متى بالضبط كتبت هل هي بالجيل الأول أم الثاني – بالنسبة لأهل السنة - ، إلا انه من المعلوم أنها مبكرة جدا بالنسبة لتدوين الشيعة للأحاديث ، وبفارق عظيم ، ألا ترى أن الوقت مهم جدا لدقة الحديث ، وان كل تأخر من شأنه إدخال الوهم أو الكذب للحديث ، بل ولا يمكن الحكم بصحته أصلا ،

ثم قلت - مستغربا – إن أنواع الحديث وصلت للخمسين ، قد بالغت أخي كثيرا بالرقم ، إلا أنني اقر لك أن هناك أنواعا للحديث ، مما يدل على حرص علمائنا ودقتهم - جزاهم الله عنا كل خير – بسنة رسول الله ، فعقلا الخبر الذي يسمعه أناس كثيرون - يرى منهم الورع والزهد والحفظ يستحيل تواطؤهم على الكذب - عن مثلهم لاحظ (عن مثلهم) ، ليس كحديث الواحد لمجموعة من الناس .



ثم ذكرت الاية الكريمة التالية: (وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ) ، ، وأشرت إلى قوله تعالى(فاسألوا) وهل هي منسوخة ام نحن مطالبين بتطبيقها ، فأجيبك : قطعا وبلا شك أننا مطالبين بها ، أليست في كتاب الله !. ثم طلبت مني أن أعطيك عالما واحدا أهل الذكر ، فأقول لك : لدينا كما ورد بالآية الكريمة أهل الذكر، أما من هو ، فأنت بالتأكيد عربي تفهم اللغة العربية ، فالله سبحانه قال (أهل ) وهل هذه الكلمة مفرد أم جمع ، ولماذا لم يقل صاحب الذكر أو أي كلمة تدل على المفرد كما تعتقدون ، فنحن لدينا علماء تركوا الدنيا وانشغلوا بالآخرة ، حفظوا القران كاملا ودرسوه جيدا وحفظوا الحديث ووعوه بأنواعه ، وان اخطأ أحدهم في جزئية من الفتوى ، صحح له بقية العلماء ما وقع منه مستنيرين بكتاب الله وسنة نبيه ، وبالنسبة لكم أين أهل الذكر المأمورين بسؤالهم ، أم أصبح الجمع مفردا !!



ثم علقت على النقطة الرابعة و الخامسة ، انها لا تخص الآغاخانيين ، فهل هذا يعني ان (جميع) ما ورد في هاتين النقطتين لا تخصكم ، والله اني اتمنى ذلك.



ثم انتقلنا لموضوع ظاهر القران وباطنه ، فأقول :

أولا : يجب أن تفرق أخي بين ظاهر دلالة النص وبين حرفية النص ، فلم يقل احد من المسلمين بحرفية النص ، فعندما يقول الله سبحانه عن المنافقين (كأنهم خشب مسندة) لم يعتقد احد ان من يرى المنافقين سيراهم على شكل خشب مثلا،

فلغة مثلا عندما تأمر شخصا ان يذهب بسرعة البرق لإحضار غرض معين ، فالتفسير الحرفي لذلك ان عليه ان يكون فعلا بسرعة البرق !، أما ظاهر دلالة النص فهو ان عليه ان يسرع قدر إمكانه لإحضار هذا الغرض وهو التفسير الصحيح للأمر،

فان كنا عرفنا المقصود بظاهر دلالة النص ، فما هو التفسير (الباطني) اليس كما ذكرت سابقا انه تحميل للنص وللي له تحت هذا المسمى ، الا تشعر اخي ان هذا التفسير يعتبر مخرجا مهما لمعارضة القران واتباع الهوى ، الا يقدح ذلك في حجية القران على الناس ؟

ثانيا :- ان سألتني عن دليلي ، قلت لك ان الأدلة في كتاب الله كثيرة جدا ، منها قوله تعالى: (ولقد يسرنا القران للذكر) ، (أفلا يتدبرون القران أم على قلوب أقفالها) ، و..و..، فالله يطلب من المشركين تدبر القران ، وان كنت أعطيتك أدلة (محكمة) على ان القران نزل ميسرا بلسان عربي (مبين) وأننا أمرنا برد النزاع اليه وامرنا ان نتدبره، وانت تقول لي ان للقران باطنا لا يعلمها إلا شخص واحد !!؟

وأين قولك أن ما يعارض نصا نضرب به عرض الحائط ! ومتى ترى معارضة النص إن لم تتضح لك هنا !

ثالثا :- عندما يقول سبحانه (مثلا): (وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة) ، فأين الباطن هنا ؟

رابعا :- استدللت بالآية الكريمة: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ) ، فأقول حقيقة أخي لا أعلم ما وجه الإستدلال هنا ، هل قال الله في هذه الاية ان للقران باطنا ؟ ، أما عن طلبك تفسير هذه الآية ، فأقول لك ان اردت التفسير الحرفي فأنت مخطيء ، فأهل السنة لم يقولوا ذلك أبدا ، انما ان اردت ظاهر دلالة النص ، فلا بأس ان نتعرض لها سريعا كالتالي :

(الله نور السموات والارض) ، أي الله هادي من في السماوات والارض

( مثل نوره) وأقول لك ان النور هو نور القران ، لماذا؟

1- قال سبحانه عن القران انه نور (وأنزلنا اليكم نورا مبينا) ، لاحظ اخي بالاضافة الى انه نور فهو مبين ايضا وانت تقول غير مبين ولا يبينه الا شخص واحد .

2- - إن النور بمعنى الهداية ، وقد قال الله عن القران (فيه هدى للناس) .

3- هل قرأت أخي الآية السابقة لهذه الآية مباشرة ؟ سأوردها لك ، يقول سبحانه: ( ولقد أنزلنا إليكم آيات مبينات ومثلا من الذين خلوا من قبلكم وموعظة للمتقين ) ،

أي ان هذه الأيات تتكلم عن القران



أما أسئلتك كيف يوقد الله...فهذا تفسير حرفي لم أسمع به .

اما عن طلبك تأويل (يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية) فأقول لك : ان هذا تشبيه من الله لشدة النور والهدى في كتابه ، حيث كان وقودهم الزيت وبه يستضيئون ، اما شجرة الزيتون فهي مباركة حيث اقسم الله بها (والتين والزيتون) ومن اجود انواعه ماينبت في ارض الشام (فلسطين) - التي لا تعتبر ارض لا شرقية ولا غربية – وهي الارض المباركة حيث قال تعالى: (سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله)(باركنا حوله) ، كما ان من افضل الانواع هو زيت الشجرة التي لا تكون شرقية فلا تصل اليها الشمس عند المغيب ولا غربية فلا تصل اليها الشمس عند الشروق ، أي تصلها الشمس في جميع اوقات النهار ، ذلك اصفى للزيت وأضحى ، اذن هذا وصف لشدة الهدى والنور في القرآن كما ذكرنا .

ذكرت لك أخي رأيي ، فما هو رأيك وتأويلك للآية ، وما معنى (زيتونة) ؟

ثم ذكرت الاية (يريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم) ، وقلت لي كيف يطفؤون نور الله بالنفخ ، فهذا يدل على انك لم تكن تفهم الفرق بين التفسير الحرفي و ظاهر الدلالة ، كما سبق .

فالآية تخبرنا عن أناس يحاولون اضلال الناس عن هدى الله بمحاولات مهما كانت كبيرة بنظره ، الا انها تافهة وهامشية وسخيفة ، طالما ان الله اراد ان يتم نوره .



أخي أبو قيدار لعلنا نقف هنا قليلا لنستكمل في اقرب فرصة سانحة ، واعتذر لك عن ضيق الوقت ، وليس المراد ان يكون حوارا سريعا بقدر مايكون غنيا ، كما آمل ان لا نتعدى هذه المواضيع ، الا بعد استغراقها وتقديم كل شخص ما لديه ، رغم تأكيدي انني لا امثل رجل علم ، الا انها تأملات انسان عامي .

ملاحظة : ارجو منك اخي ان تعود لما كتبت انا وتجيب عن كل الاسئلة المطروحة جميعها ، كما احاول ان اصنع انا معك .

اشكرك اخي مرة اخرى



يـــتــــــــــــــبـــــــــــع
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:35 pm

اخي المحب لله ...انارك الله بنوره ...لنا وقفة مع مع ما ذكرته

واعذرنا على التأخر ، فلم أجد فرصة بسبب الوقت رغم حرصي
وشكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:38 pm





بسم الله الرحمن الرحيم



بالنسبة لنقطة البغض بين القرابة والصحابة ، فاني ارى – وارجو التصحيح- ان من مقتضيات مذهبكم هذا الاعتقاد ، ولو حرصتم على تغييره ، ولو رغب امامكم ذلك ، فطالما انكم ترون النص على علي كرم الله وجهه ، فهذا يقتضي ان الخلفاء الثلاثة اغتصبوا حقه ، وانهم اضلوا العباد عن ركن الامامة . فلابد ان يبقى بالنفس عليهم بغضا .

وقد اوردت اخي الاية الكريمة ( تلك امة قد خلت ...) وهي اية من المهم تفعيلها والعمل بها ، فلا اقل من عدم التعرض لهم ، ان لم نعترف بفضلهم.



ثم ذكرت اخي الهميسع ان اجسادهم اصبحت غبارا تذروه الرياح .... وان لا احد يعلم هو من سلالة أي الفريقين ، مع ان الانتماء يجب ان لا يغير من موقف الحق ، كما لي تحفظ على ما ذكرت عن اجساد الشهداءرضي الله عنهم ، ولكن لن اعقب حتى لا نترك الموضوع الاهم لموضوع اقل اهمية .



ثم اتيت بالاية الكريمة: ( وممن حولكم من الاعراب منافقون ومن اهل المدينة ....) ، ويوحي ذلك انك تشير بهذه الاية الى الخلفاء الثلاثة ، فان كان كذلك فانت ناقضت بداية جوابك ، واقول لك :وما الغريب ان يدعي المنافقون الاسلام بعد عزته وغلبته ، اما من امن في اوله حينما لم توجد اطماع ، فهم كما وصفهم تعالى بالاية ( والسابقون الاولون ....) وغيرها كثير .



ثم ذكرت انك مستعد ان تثبت الامامة في كل صفحة من كتاب الله

فأقول (مع وافر احترامي وتقديري وبشكل موضوعي) : لا اشك انك تستطيع ذلك ، طالما ان مبدأ باطنية القران منهجك ، فلو اخذت انا بهذا المنهج مثلا ، فانني على استعداد ان اثبت لك ما اريد وان كان باطلا وبكل سهولة ، بأن أجعل كل رمزية وضمير متصل اومنفصل و..و..و..يعود على ما أريد اثباته .

ثم ألا تستغرب اخي ان الله يحاول في كل صفحة ان يقول لنا ان هناك امام معصوم في كل زمان فتمسكوا به ثم تأتي جميع الصياغات والمحاولات ضعيفة تحتمل التأويل ، ولا تكون منها اية واحدة محكمة . مع انه لو طلب من بشر ان يصيغ ذلك لاستطاع وبشكل قاطع وواضح .



ثم انتقلنا الى الامامة والعصمة ، فأقول :

1- أود منك اخي ان لا تتعدى اية ذكرتها في مشاركتي دون اعطائنا تأويلك لها ، حيث احاول ان اعطي مثالا واحدا لما اريد ، ولم تكن الايات كثيرة ، كآية (منه آيآت محكمات ...) التي استدللت انا بها ،وكذلك الايات (ولقد يسرنا القران ...) (افلا تدبرون القرآن ....) ....و.. ولكم تحياتي.

2- ركزت اخي على كلمة (اوتوا العلم ) وانه لم يقل تعالى تلقوا او اكتسبوا ، وكأن الكلمة الاولى لا تحتاج الى طرفين (معطي وآخذ)، كالكلمتين الاخرتين ، فآمل ان توضح الفرق بصورة افضل .

3- ان المقصود بهذه الصفة هم العلماء –علماء الدين- ولوكان المعني هم الائمة في مفهومكم ، وحيث انه لا يجتمع امامين ، فما تأويلك للاية التالية: ( ومنهم من يستمع إليك حتى إذا خرجوا من عندك قالوا للذين أوتوا العلم ماذا قال آنفا أولئك الذين طبع الله على قلوبهم واتبعوا أهواءهم (16) لاحظ (للذين اوتوا العلم) ، كما قال تعالى ايضا عن اللذين نصحوا المغترين بقارون: (وقال الذين أوتوا العلم ويلكم ثواب الله خير لمن آمن وعمل صالحا ولا يلقاها إلا الصابرون (80

ايضا اللذين اوتوا العلم وبنفس التوقيت ، الا يشير ذلك انهم العلماء ، اللذين قال الله عنهم (انما يخشى الله من عباده العلماء) أي اكثر اهل الارض خوفا من الله هم العلماء .

1- اما عن تأويل الاية ، فلنأخذها –كالعادة- من اولها ، قال تعالى: (ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون (46) وكذلك أنزلنا إليك الكتاب فالذين آتيناهم الكتاب يؤمنون به ومن هؤلاء من يؤمن به وما يجحد بآياتنا إلا الكافرون (47) وما كنت تتلو من قبله من كتاب ولا تخطه بيمينك إذا لارتاب المبطلون ( 48 بل هو آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم وما يجحد بآياتنا إلا الظالمون (49)

فيتضح بهذا ان الاية تتحدث عن دعوة اهل الكتاب للإيمان بالقران ، وان علماءهم مقرين به في صدورهم ومؤمنين انه الحق من ربهم ، حيث كانت كتبهم تصف لهم نبينا بايات واضحات بينات ، اما من جحد بها منهم فهو (ظالم) لانه عرف الحق ولم يتبعه .



ثم استدللت بقوله تعالى: (وبشروه بغلام عليم) ، وقوله: (وقال الذين اوتوا العلم والإيمان ...) ، اقول المقصود به نبيا ، وفي الاية الثانية الانبياء والصالحين ،، وان كنت ترى ان هناك داعيا ان نتوسع في شرح هاتين الايتين فأشر لذلك في تعقيبك .



ثم اوردت الاية الكريمة: (ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين) ، واقول لك انتبه (الصادقين) وليس المعصومين ، وكل فريق يدعي انه مع الصادقين ، فنحن نرى اننا نتبع اهل الذكر الذين يستنبطون احكام الله من كتابه وسنة نبيه ، الذين لا يدعون كذبا العصمة والوحي ولم يدعوا ان لهم حقا في الاموال ، فنحن ننظر اخي لهؤلاء على انهم الصادقين . الا ترى ان في كل مذهب اسماعيلي شخص يدعي صلته بالامام او ان له بعض صفاته ان لم يدعي انه هو الامام المعصوم ، بل حتى الاثني عشرية منهم من يدعي بصلته بالامام الغائب .

وذكرت اخي انهم لو كذبوا كذبة واحدة فهم غير صادقين 100%، واقول لك ان الله قال الصادقين وليس الصديقين ، كما ان حتى الصديقين قد تفلت منهم كذبة صغيرة لا تمس الدين ويرجع ويستغفر ربه ، فالعصمة فقط للانبياء .

اما عن اسم الصادق الذي ارجو اني معه ، فهو ليس صادقا ، بل صادقين وهم اهل الذكر.



ثم انتقلنا الى الفرق بين النبوة والامامة ، وقلت انت ان الفرق واضح ويحتاج الى بحث طويل ، واقول لو كان واضحا اخي الهميسع لما احتاج لهذا البحث الطويل

ثم قلت انت ان النبوة مؤقتة ، هل افهم من ذلك ان الامام خالد وليس كنبينا صلى الله عليه واله وصحبه يتوفى ؟

اما عن قولك انه خاتم النبيين وليس الرسل ، فأقول لك ماهو الفرق بين النبي والرسول ؟

لتعلم اخي ان كل رسول هو نبي ، وليس كل نبي رسول ، لماذا؟ سنتكلم عن ذلك لاحقا ، واعذرني ان تأخرت قليلا ، فتعلم اخي مشاغل الحياة .

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:40 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله الذي قال: (حم (1) والكتاب المبين (2)إنا جعلناه قرآنا عربيا لعلكم تعقلون)

كنت وقفت عند عبارة (كل رسول هو نبي ، وليس كل نبي رسول)

لأن النبوة من النبأ وهو الخبر ، وشرعا هو من يأتيه الخبر من الله ، أي الوحي .

فالشاعر المتنبي سمي بذلك لأنه ادعى الوحي وان النبأ يأتيه من الله ، ولم يدعي انه رسول .

أما الرسول فهو من يكلفه الله بمهمة ويرسله بها ، مثل النبي صالح يعتبر رسول لأن الله أرسله إلى قومه ، ومثل هود الذي أرسل إلى قومه أيضا ، ، والرسل كثيرون كإبراهيم عليه السلام ، ونبينا محمد صلى الله عليه واله وصحبه وسلم الذي بعث للناس كافة .

لذا لا يتصور أن يرسل الله رسولا يتكلم بإسمه ، دون أن يوحي إليه .

ولهذا أيضا قال تعالى: (ولكن رسول الله وخاتم النبيين)، ولم يقل خاتم الرسل إذ لو قال الرسل فهذا يعني إمكانية وجود من يوحى إليه بعد نبينا ، ولكن الله بالبلاغة الإلهية بين أنه ختم للنبوة وبالتالي الرسالة بداهة ، ليقطع بذلك الشبهات .

ثم ذكرت الآيات الكريمة: (ولكل قوم هاد) ، (الا بحبل من الله وحبل من الناس) ، (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) ، فأقول: انك اخي اعدت ايات سبق لي التعليق عليها ، ولم تتعرض لهذا التعليق ، فآمل الرد الواضح ان كنت ستستشهد بها .

ولكن لا بأس سأعيدها (قص ولصق) من جوابي السابق



كما استدل صاحب المشاركة على وجود أئمة معصومين بالآية التالية ‏‏(وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم ....) فأقول ما يلي:‏
‏1-‏ إن الإمامة تعني القيادة فقط ، ولا علاقة لها بالعصمة ، فكما ذكر ‏أخونا أبو قيدار أن هناك أئمة ضلال ، قال تعالى(وجعلناهم أئمة ‏يدعون إلى النار).‏

‏2-‏ عندما نقرأ في الآية أن الله يوحي إليهم ويهدون بأمره ، فهم بلا شك ‏الأنبياء ، ولأن أخي يختلف معي فلنرجع للآية السابقة دون أن ‏نقتص منها أو نجزأها ، قال تعالى: (قلنا يا نار كوني بردا وسلاما ‏على إبراهيم (69) وأرادوا به كيدا فجعلناهم الأخسرين ‏‏(70) ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين (71) ‏ووهبنا له إسحاق ويعقوب نافلة وكلا جعلنا صالحين (72) ‏وجعلناهم أئمة يهدون بأمرنا وأوحينا إليهم فعل الخيرات وإقام ‏الصلاة وإيتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين (73)))‏

فالآية قطعية الدلالة حيث أنها تخبرنا عن الأنبياء إبراهيم وإسحاق ‏ويعقوب عليهم السلام ، ولا حاجة للإطالة هنا لوضوح المعنى بعد أخذ ‏الآية كاملة .‏

‏ ثم يستشهد بآية أخرى حيث يقول سبحانه (إلا بحبل من الله وحبل من ‏الناس) ، فأقول: نتفق مع بعضنا على أن كلمة حبل تطلق على السبب ‏والأمان ، ولكن ألا يجب علينا أن نأخذ الآيات كاملة كي نفهمها حقا .
‏ فالله يخاطب نبيه بقوله تعالى(كنتم خير أمة أخرجت للناس) ، ثم انتقل ‏إلى اليهود بقوله( ولو آمن أهل الكتاب ) ليخبرنا سبحانه عن ما كتبه ‏عليهم إلى يوم القيامة من العذاب جزاء لعدم إيمانهم وقتلهم الأنبياء - كما ‏أخبرنا في آيات أخرى عن عذاب قوم نوح وصالح - وتمثل عذابهم ‏بالذلة والمسكنة كما أشار إلى ذلك في آيات كثيرة وكما هو تاريخهم ‏المعلوم .‏

‏ لنقرأ الآية ثم نرجع لتأويل أهل السنة ونقارنه بالتأويل الشيعي حتى ‏نستطيع الحكم أي التأويلين يمثل ليا للنص وتحميله غير معانيه . ‏
قال تعالى: (كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون ‏عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم ‏المؤمنون وأكثرهم الفاسقون (110) لن يضروكم إلا أذى وإن ‏يقاتلوكم يولوكم الأدبار ثم لا ينصرون (111) ضربت عليهم ‏الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس وباؤوا بغضب ‏من الله وضربت عليهم المسكنة ذلك بأنهم كانوا يكفرون بآيات الله ‏ويقتلون الأنبياء بغير حق ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون) ‏

قال تعالى : { ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل ‏من الناس } أي ألزمهم الله الذلة والصغار أينما كانوا فلا يأمنون على ‏أنفسهم وأموالهم ونسلهم { إلا بحبل من الله } أي بذمة من الله وهو ‏عقد الذمة لهم وضرب الجزية عليهم وإلزامهم أحكام الملة ، { وحبل ‏من الناس } أي أمان منهم لهم كما في المهادن والمعاهد والأسير إذا أمنه ‏واحد من المسلمين ولو امرأة ، وقال ابن عباس { إلا بحبل من الله ‏وحبل من الناس } أي بعهد من الله وعهد من الناس ، وذلك كما قلنا ‏جزاء لكفرهم بآيات الله وقتلهم الأنبياء بغير حق .‏



ثم استدل بالآية الكريمة ((‏ إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ )) الرعد 7، فأقول: ‏
‏ { ولكل قوم هاد } أي نبي كقوله : { وإن من أمة إلا خلا فيها نذير ‏‏} ، حيث أن الله لم يعذب أمة من الأمم السابقة حتى بعث فيهم رسولا ‏‏.



ثم أوردت الآية: (يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لَا عِوَجَ لَهُ وَخَشَعَت الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْسًا يَوْمَئِذٍ لَّا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلًا يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا ) وتساءلت من هذا الداعي الذي لم نحط بعلمه ، فأقول: عد اخي الى الآية لتتضح لك المسألة ، إن الذي لا نحيط به علما ليس الداعي ، بل هو الرحمن ، وهو واضح من الآية ، كما قال تعالى: (يعلم مابين أيديهم وما خلفهم ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء) ، أما الداعي الذي سألتني من هو - وكان الأولى أن تثبت إن المقصود به هو الإمام وحسب مفهومكم – هو الملك المكلف بحشر الناس جميعا .

أما قولك أننا سنتبعه في المستقبل وفي كل زمان ، فأنا لا أعلم كيف استنبطت (في كل زمان) ، حيث ان الآية تتكلم عن يوم الحشر ، وارجع اخي الى بداية الايات قال تعالى: (يوم ينفخ في الصور ونحشر المجرمين يومئذ زرقا (102)يتخافتون بينهم إن لبثتم إلا عشرا (103)نحن أعلم بما يقولون إذ يقول أمثلهم طريقة إن لبثتم إلا يوما (104)ويسألونك عن الجبال فقل ينسفها ربي نسفا (105)فيذرها قاعا صفصفا (106)لا ترى فيها عوجا ولا أمتا (107)يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له وخشعت الأصوات للرحمن فلا تسمع إلا همسا (108

(يوم ينفخ في الصور ونحشر المجرمين يومئذ زرقا)...(يومئذ يتبعون الداعي لا عوج له..)

أي يوم الحشر ، وكذلك يتضح من الآية الكريمة ، ان هذا الداعي ينادي للحشر كل الناس برهم و فاجرهم ، كما انه داعي واحد ، وليس ائمة او دعاة .

ثم ادعيت ان هذا المقصود هو الخضر الذي يعاد خلقه وهو امامكم الحاضر ، وهو ادعاء خطير يصطدم بالنقل والعقل ، ويحتاج الى إفراد موضوع خاص له ، وسأكتفي هنا بأن انتظر برهانك (آية محكمة) على ماتقول .

ثم قلت إن إسرائيل المفضل على العالمين ، هو جد ابو طالب ، وهذه مغالطة تاريخيه بينه ، حيث يقتضي ذلك أن بني إسرائيل ، هم آل البيت رضي الله عنهم ، وهذا معلوم خطأه ، فإسرائيل هو النبي يعقوب بن اسحق عليهما السلام ، ويعلم ذلك العرب والعجم ، والآيات المثبتات كثيرة جدا ، كقوله : (ألم تر إلى الملأ من بني إسرائيل من بعد موسى إذ قالوا لنبي لهم ابعث لنا ملكا نقاتل في سبيل الله قال هل عسيتم إن كتب عليكم القتال ألا تقاتلوا قالوا وما لنا ألا نقاتل في سبيل الله وقد أخرجنا من ديارنا وأبنائنا فلما كتب عليهم القتال تولوا إلا قليلا منهم والله عليم بالظالمين(246) )

وفعلا كان بنو إسرائيل مفضلين على عالم زمانهم ، ماالدليل ولماذا ، قال تعالى:

(ولقد آتينا بني إسرائيل الكتاب والحكم والنبوة ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على العالمين)( يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم) ، كانوا مفضلين بإتيانهم الكتاب – كتب بني إسرائيل – والحكم والنبوة ، حتى أعطيت هذه الخيريه لأمة محمد صلى الله عليه واله وصحبه وسلم ، قال تعالى ( كنتم خير أمة أخرجت للناس) .

ثم قلت: فهناك رسولين رسول نبي تنتهي مهمته بوفاته ورسول إمام يهدي بآمر ووحي من الله وهو دائم وابدي بين خلق الله إلى يوم الحساب

قال الله تعالى
((
قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي )) طه 95 – 9



ولا أعلم أخي كيف استنتجت كل هذه المعلومات من الآية ، بأن هناك رسولين احدهما دائم والآخر مؤقت ، ثم قلت أخي إن أهل السنة لم يجدوا مفرا من إلزاق أن الرسول جبريل والأثر لفرسه ، فأقول فقط للتصحيح ان مفسري السنة قالوا ان الرسول جبريل ، ومعلوم ان جبريل رسول الله الى الأنبياء ، أما الأثر فمنهم من قال انه لجبريل عليه السلام ، ومنهم من قال لفرسه .

أما سؤالك من أين لهم استنباطات التراب والفرس ، فأقول : قد يكونوا سمعوا شيئا بهذا الخصوص ولم ابحث في ذلك ، فليس من الضروري أن يقوموا بالإثبات لأمر بسيط ، وهو أنهم لم يقرروا –من هذه الآية- ركنا او واجبا او حراما ، وحيث إنكم انتم من تستخلصون من هذه الآية حكما مهما ، فعليكم اثبات ما تدعون ، فالآية تدخل فيما تشابه منه ، قال تعالى عن كتابه: ((هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألباب) .



ثم أتيت بالآية الكريمة: (( قُل لاَّ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَآئِنُ اللّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ لَكُمْ إِنِّي مَلَكٌ إِنْ أَتَّبِعُ إِلاَّ مَا يُوحَى إِلَيَّ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَفَلاَ تَتَفَكَّرُونَ(

واستدللت ان رسولنا محمد لا يعلم الغيب ، ثم اوردت الآية: (عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحدا إلا من إرتضى من رسول فإنه يسلك من بين يديه ومن خلفه رصدا) وقلت من هو الرسول الذي يعلم الغيب ، فأقول: لا يوجد أخي أبدا مخلوق يعلم كل ما يعلمه الله سبحانه وتعالى أي لا يوجد من يعلم الغيب كاملا ، وجميع جميع الأنبياء والرسل حتى أفضلهم ((محمد)) لا يعلم الغيب الذي يريد ، بل يعلم من الغيب مايريد الله أن يخبره به ، لذا يقول نبينا محمد أنه لا يعلم الغيب الذي يريده وهو المقصود بقوله(لا أعلم الغيب)، في حين انه اخبر عليه الصلاة والسلام واله وصحبه عن أمور غيبية كثيرة جدا وهو الغيب الذي إرتضى الله أن يؤتيه رسوله محمد أو من قبله عليهم جميعا الصلاة والسلام .



ثم جئت أخي بالآية الكريمة: (فإن تنازعتم في شيء فردوه الى الله والرسول) وتساءلت هل نحن نرد النزاع فعلا الى الله والرسول ، فأقول: طالما اننا نرد النزاع الى القران وما يثبت من السنة النبوية الشريفة- على المستوى الديني وليس السياسي- فهذا هو الرد الى الله والرسول ، وان كان لك إثبات عكس ذلك فتفضل به .



ثم ذكرت ان مراتب الطاعة إثنتان بدليل: (وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم) فأقول : أخي العربي لنعقل كتاب الله العربي ، ان الله كرر لفظ أطيعوا للرسول ولم يكررها لأولي الأمر ، لأن تكرار الأمر يعني التوكيد ، لذا كررها للرسول المعصوم ولم يكررها لأولي الأمر غير المعصوم ، وهو أسلوب بلاغي متبع باللغة العربية، واليك دليلا آخرا على ذلك ، هل ترى أن هناك فرقا بين طاعة الله وطاعة الرسول ، الم يقل تعالى: (من يطع الرسول فقد أطاع الله) وقال: (وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى) ، فيتضح أن التكرار للتأكيد ، وقد أمر الله بطاعة أولي الأمر دون تأكيد لعدم عصمتهم ، ليكون المعنى أطيعوا أولي الأمر مالم يحرموا حلالا أو العكس.

أما عن اعتقادك أن العطف على الرسول يقتضي العصمة مثله ، فغير صحيح حيث عطف الله الوالدين عليه سبحانه وتعالى: (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا)

كما أني لم أفهم.. هل تحاول إثبات أن المقصود بأولي الأمر انه الإمام ، ألم تقل سابقا ان الإمام رسول ؟



أما المراتب ، فهي أكثر من اثنتين ، إنها كالآتي قال تعالى: ( من يطع الله والرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا (69) أي : النبيين ثم الصديقين ثم الشهداء ثم الصالحين ، هدانا الله وإياكم وجمعنا معهم ، فإن سألتني : أين الرسل ، سأقول لك : هذا دليل آخر على ماذكرته سابقا من ان (كل رسول نبي ، وليس كل نبي رسول)

وعن قولك إن إطاعة أولي الأمر لا تحتاج أمر من الله لأنها مفروضة بقوة القانون ، فأقول سنة نبينا تأمرنا أن نؤمر علينا ولو كنا ثلاثة أشخاص ، كما أن هناك أخي من يستطيع تجاوز القانون دون أن يعلم به احد ، لا يرده عن ذلك سوى ابتغاء مرضات الله ، بل حتى أن التزام الشخص بإشارة المرور رغم تأكده من عدم وجود رجال أمن ، وكان قصده امتثالا لهذه الآية ، فلا شك أنه يثاب على ذلك . مادام الأمر لا يخالف شرع الله .



وسيتبع بالتتمة ان شاء الله قريبا ، ومرة أخرى أعتذر عن التأخر ،

وان كنت ترى انني اختصرت في احد المواضيع إختصارا مخلا ، فأشر لذلك لأعود إليه ، فقد يكون استعجالي بالكتابة والذي كان سببه تأخري بالرد ، فوتني احدى النقاط .

وتحياتي لك أخي الهميسع ،،،،

اللهم ارنا الحق حقا ، وارزقنا إتباعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:43 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد


الاخ وليد كتب

+++++++++++++++++++++




وسيتبع بالتتمة ان شاء الله قريبا ، ومرة أخرى أعتذر عن التأخر ،



+++++++++++++++++++++++++++


نعذرك أخي الكريم على التأخر فلكل منا ظروفه الخاصه به .... !!!


سوف أنتظرك عدة ايام آخر للتمة اخي وليد كما وعدت .... !!


وإلا سوف أقوم بالتعقيب على ما تفضلت به حتى الآن .... !!!


أحتراماً لمن يتابعنا من الأخوة أعضاء المنتدى والسادة الضيوف .... !!!


مع الأحتفاظ بحقك في اللتتمة متى تشاء ... !!!


مع تحيات الهميسع

++++++++++++++++++++++[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:47 pm

بسم الله الرحمن الرحيم



نستكمل معك أخي ما بدأناه

(اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا إتباعه)



رددت على سؤالي عن عدم وجود حاجة للقرآن ان كان هناك فعلا معصومون ، بأن سألتني عن الحاجة للمدرسين عند وجود المناهج الدراسية ، وعن أهمية الأساسات الخفية للبناء ، وأهمية الإطارات للسيارات .

فأقول : أما عن الأساسات والإطارات ، فلا أرى ان لهذا التشبيه علاقة بسؤالي ، فلو افترضنا جدلا أن أحدا ما يعتقد بوجود إمامين ، فهل يعقل انك عندما تسأله عن الحاجة للإمام الثاني ، أن يرد عليك بسؤالك عن الحاجة لإطارات السيارة أو الأعمدة الخفية للبناء !

وعن الحاجة للمدرسين عند وجود المناهج ، فأقول :وهل ترى في مثالك هذا ، ان المدرسين يقابلون المعصوم في المشبه به ، أي لماذا لا يكون المدرسين في هذا المثال ، مقابلين لأهل العلم بمفهومنا السني ، فالمدرسون ليسوا معصومون علميا ، وكذلك هم مجموعة وليسوا واحدا كالإمام في مفهومكم .

لذا آمل منك أخي الرجوع لهذه النقطة ، وإعطاء إجابة واضحة ، وعدم الرد بأسئلة ، ولكم الشكر .



ثم ذكرت أخي الهميسع الآية الكريمة: (ولقد ضربنا للناس في هذا القرآن من كل مثل لعلهم يتذكرون * قرآنا عربيا غير ذي عوج لعلهم يتقون)

وقلت إن من كل مثل تعني أن للقرآن ظاهرا وباطنا .

وأقول : سبق لنا الحديث عن هذا المحور ، ولكن لا بأس أن نتعرض لهذه الآية سريعا :

1- لا يعني المثل المذكور هنا ، إن هناك معنى خفي لا يعرفه سوى شخص واحد ، بل على العكس الأمثال تستخدم دائما لتبسيط المسألة وتسهيل فهمها ، بدليل تتمة الآية (قرانا عربيا غير ذي عوج) ، الدليل الآخر على ذلك ومن نفس الآية (لعلهم يتقون) ، فكيف للناس أن تتقي إن لم يكن هذا القران عربيا غير ذي عوج ميسرا للتدبر ، كما نصت بذلك آيات كثيرة ، فالأمثال كما قلنا تستعمل للتبسيط وليس لتصعيبه على الناس المطالبين بفهمه وتطبيقه ، كما نصت الآيات أيضا .

2- تفيد الآية أن القرآن الكريم احتوى من كل مثل ، ولم يرد بالآية ما يفيد ان كل القران عبارة عن أمثلة ، إذ هناك في القران الأوامر الصريحة ، كأقيموا الصلاة ، آتوا الزكاة و..و.. .، كما أن هناك القصص كأهل الكهف وقصص الأمم السابقة وغير ذلك .

ثم اتهمتنا – أهل السنة- أننا نستمع لأصوات المقرئين لنستمتع ثم نغلق جهاز الكاسيت فقط ، وأقول : إن إيماننا بأن القرآن نزل ميسرا وبلسان عربي مبين ، وأننا مطالبين بتدبره وفهمه ، يجعلنا مرتبطين دائما بهذا الكتاب الكريم ، مولينه جل اهتمامنا .

ولكن (مع احترامي لك أخي) ألستم انتم من يستمع القران للاستمتاع فقط ، دون أن تتدبروه أو تعقلوه ، وذلك لاعتقادكم أن المعنى الباطن لا يعلمه غير الإمام .



ثم ذكرت اخي مايلي:

الآية الكريمة: (( وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ )) النحل 89

فهل الله عندما يخبرك يا وليد انه أنزل كتابه تبياناً لكل شيء أنتبه تبياناً لكل شيء .... لكل شيء ... لكل شيء .. !!!!
فهل تعتبر أن الله يمزح معك فهو يقول تبيان لكل شيء وأنت تقول أنني لا أرى به تفاصيل كيفية أداء الصلاة و لا أرى به كيفية أداء مناسك الحج ولا أرى به .... ؟؟؟ ولا أرى به ...؟؟؟ .... الخ كما يسألني عادة زملائك في بقية المنتديات !!!
وعندما نسألهم عن تفسير هذه الآيات يهربون بالسب والشتم وتسويد الصفحات بما هب ودب إلا شرح آيات الله التي اكتبها أو حتى مجرد التعقيب عليها ولو بكلمات بسيطة !!!!

قال الله تعالى

((
مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ )) الأنعام 38

هل تلاحظ أخ وليد أن الله فرط بأي شيء مهما كان هذا الشيء !!!!



فأقول : لو صدقت أخي الهميسع بهذه الآية حق التصديق ، لما رأيت الحاجة لوجود إمام ، في ظل وجود كتاب محفوظ ، به تبيان كل شيء ، إذ لو كان ناقصا لأحتاج فعلا أن يكون هناك معصومين في كل زمان ، ليتداركوا ما يظهر من نقصه ، ولكنه الكتاب المشتمل على كل ما يحتاجه الإنسان .

أما عن تفاصيل عدد الصلوات وركعاتها ، فهذا فعلا غير مذكور بالقران ، وذلك لا يتعارض إطلاقا مع الآية السابقة ، لأن القران أمر بالصلاة وغيرها بشكل واضح وهذا المهم والمطلوب ، وترك شرح صفتها لنبينا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .

وسأعطيك مثالا للتوضيح -مع مراعاة فارق التشبيه- كالتالي :

لو شبهنا القران بقانون معين ، لنقل فرضا القانون الجنائي ، و شبهنا السنة الشريفة باللائحة التنفيذية لها ، أي ستجد في القانون الجنائي أو أي قانون ، قواعد عامة مجردة ، لتأتي اللائحة التنفيذية ، لتضع التفاصيل والجزئيات ، وبعدها يتم رد أي نزاع جنائي لهذا القانون ولائحته التنفيذية ، دون الحاجة لخلود واضع اللائحة التنفيذية (الإمام) ، وان مات لا تلغى اللائحة ، بل يستمر العمل بها .

فالقرآن الكريم أتى كاملا تاما فيما هو من مهامه ووظائفه .

هذا تأويلي للآية وانتظر تأويلك .



ثم قلت اخي :

فالله يقول انه فصل كل شيء !!! فهل تصدق الله يا وليد أم تعتبره يمزح معك وأنت لم ترى هذا التفصيل لذلك تهرب نمن كتاب الله لتستفتي عباد الله بما انزل الله !!!!

لو طرحنا مسالة في الرياضيات أو الفيزياء أو الكيمياء أو أي شيء من العلوم الإنسانية على جميع علماء الأرض في ذات التوقيت ...!!!!

لحصلنا على جواب واحد دقيق على أساس أن مرجعهم القوانين ذاتها عند الجميع !!!!

عظيم.... !!! لو أعدنا السؤال وطرحنا مسألة دينية على جميع علماء الإسلام في العالم الإسلامي بذات التوقيت فهل يعطونا جواب واحد دقيق بذات الدقة السابقة !!!!
على اعتبار أن مرجعهم هو واحد كتاب الله وسنة رسول الله والحكم هو لله وليس لهم !!!
فنحن نستفتيهم في دين الله وليس في دين من أبتداع عقولهم !!!!

(
فهم حتى الآن لم يتفقوا على أن الحجاب هو آمر من الله أم من عبيد الله )

والله يقول وقوله الصدق

((
وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ))

((
فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ ))

فالمرجع واحد فهل يأتينا الجواب واحد !!! ننتظر جوابك بصدق مع نفسك أولاً قبل صدقك مع الله ومع زملائك !!!!



نعم ستجد بعض الاختلافات في الفتوى ، ولكن إن تمعنت بها ، ستلاحظ أن هذه الاختلافات بين رأي فضيل وبين رأي أفضل والرأي ذو الدليل الضعيف أو لا دليل له يترك ، وهذه الأدلة يجب ان تكون من كتاب الله وسنة نبيه ، ففي مسالة الحجاب التي استشهدت بها ، اجمع أهل العلم على وجوبها ، ثم رأى فريق منهم عدم وجوب تغطية الوجه وهو رأي فضيل ، وقال بعضهم بتغطية الوجه وهو رأي أفضل . ومن الطبيعي أن يخطئ أحدهم في احدى الفتاوى ، ولكن لا بأس لأنه لا يؤخذ من احد قول دون دليل من كتاب الله وسنة نبيه (قل هاتوا برهانكم) ، ولصحح له باقي العلماء وبالدليل ما وقع منه ،



ففتواهم يجب ان تستند للقرآن والسنة كما ذكرنا ، قال تعالى: (ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم) ، فأولي الأمر هنا هم العلماء ورثة الأنبياء ، ولاحظ (الذين يستنبطونه) ولم يقل (الذي) يستنبطه أو الإمام .



ونحن –أهل السنة- لا نأخذ بقول فلان لحسبه أو نسبه ، بل نأخذ أقوى الأقوال ، لقوله تعالى في وصف المؤمنين: (والذين اجتنبوا الطاغوت أن يعبدوها وأنابوا إلى الله لهم البشرى فبشر عباد (17 )الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولوا الألباب (18)

لاحظ اخي (الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه) ، ولم يقل الذين يستمعون القول فيتبعون فلانا أو إمام زمانهم او.. ، بل ربطها بالدليل والحجة ، وكما قال علي كرم الله وجهه: (لا يعرف الحق بالرجال ، اعرف الحق تعرف أهله) ، هذا هو مذهبنا ومذهب آل البيت والصحابة ، هدانا الله وإياكم وجمعنا معهم .



وبمناسبة الحديث عن رد النزاع إلى أهل العلم ، وحيث انك ترى أن أهل العلم هو الإمام ، فأريد أن أسألك وبصدق ، كم مرة أخي الهميسع استفتيت إمامك هاتفيا أو حضوريا شخصيا وليس بالنقل فيما يعترض لك من أسئلة واستفسارات ، وان بلغ ذلك - فرضا - عشر أو عشرين مره ، فهل هذا كافي حقا ، وهل هذه كل أسئلتك ، وهل ترد النزاع فعلا لإمامك ، وتستفهم منه كل ما تريد .

(ومع فائق احترامي) اجزم بأنك لم تحتط لدينك كما ينبغي ، كيف ؟

الست تعتقد بعلم إمامك للغيب ، هل حاولت حقا اختباره في ذلك ؟

ارجو اخي الإجابة بكل صراحة ، حيث اني والله لم اطرح هذا السؤال تهكما ، ولكن هو سؤال يفرض نفسه في هذا الموضوع . ولكم تحياتي



ثم قلت اخي

أن صدقت الله بما أخبرك به وأن الله أكمل وأتم دينه فعلاً وليس قولاً !!!!

فتفضل هات تبريرك لوجود المذاهب الأربعة عندكم ومصادر التشريع القياس والإجماع والاجتهاد ... ؟؟؟ وغيرهم

أو على الأقل هات الدليل من كتاب الله على مبرر وجودهم ...!!!

فهل هم لتكميل نقص أغفل عنه الله أم لإتمام آمراً لم يتمه الله أم لتفصيل أي شيء لم يفصله الله أم لتبيان شيء أهمله الله ولم يبنه ... أم لماذا ... !!!!!

نرجو جواباً في ردك القادم ..... !! وليس أسئلة جديدة ومواضيع جديدة ومن ثم سب وشتم ومن بعدها هروب !!! كما يفعل زملائك في بقية المنتديات !!!!



استفسرت عن تبريري لوجود المذاهب الأربعة ، فأقول لك :

يجب أن تعلم أخي ان المذاهب الأربعة والقياس والإجماع و..و..التي ذكرتها ، ليست مصادر تشريع إطلاقا ، بل هي أدوات الاستنباط ، قال تعالى (لعلمه الذين يستنبطونه) ، مثلا المذاهب الأربعة كلها تستنبط أحكامها من القران والسنة ، وعندما تختلف في جزئيات فعلينا أهل السنة الأخذ بأحسن القول (الأقوى دليل و الأحوط) في هذه الجزئية ، ودون التعصب لأحدها ، كما ان القياس يجب ان يقاس على القران والسنة ، فمثلا عندما يسألني شخص ما عن حكم اكل مادة كيميائية تذهب العقل ، لا أقول له :إن ذلك جائزا لأن هذه المادة المغيرة للعقل اختراع جديد ولم يذكر بالقران أو السنة ، بل سأقول إن ذلك محرم ، قياسا على القران الذي حرم الخمر لإذهابها العقل ، والقياس له شروط صارمة ليكون الإستنباط صحيحا .

والإجماع هو إجماع أهل العلم كلهم الذين يأخذون أحكامهم من القران والسنة على أمر معين دون اختلاف أو خطأ أحدهم ، لذا لا يتصور ان يكون هناك إجماع إلا على حكم فائق الوضوح ، فحين يجمع اهل العلم مثلا على تحريم الخمر ، لم ينشؤا هم هذا الحكم ، بل وجدوه في كتاب الله جليا ،

والاجتهاد يعني المثابرة وبذل الحرص والمجهود في الاستنباط .

لذا يجب أن تعلم أخي أن كل ما ذكرته عبارة عن أدوات ذهنية طبيعية لاستنباط الحكم وفهم الآية ، ولتعلم انك تستخدم هذه الأدوات ولكن دون مسميات لديكم ، وذلك عند محاولتك فهم أي نص سواء قراني او غيره فهي أدوات طبيعية للفهم .

كما أن هذه الأدوات لدينا تثبت إيماننا باكتمال الدين ، فالأحكام نستنبطها من كتاب الله وسنة نبيه .

إلا انه لو آمنتم حقا بأن الدين اكتمل والقران فيه تبيان كل شيء وان ماعليكم سوى الاستنباط منه ، لما احتجتم لفكرة وجود معصوم .



اما عن النقطة السادسة والتي سالتك فيها

1- قد يتبادر للذهن البشري أن وجود شخص معصوم في كل زمان ‏سيكون أقرب إلى توحيد الأمة واجتماعها ، إلا أن علام الغيوب سبحانه يعلم ان في ذلك تفرقها وشتاتها ، حيث سيكون هناك ادعاءات بالعصمة ونزاعات وتفرقات وطوائف ، كما هو حادث الآن عند إخواننا الشيعة ، ‏فلا يمكن الجزم لمن آلت إليه العصمة لعدم إمكانية الرجوع في ذلك ‏للقران أو رواية يمكن الاعتماد عليها ، مما يؤدي لأخذ دين الله من أدعياء وبالتالي ضياع الأمة وتفرقها . ولهذا استمر المذهب السني موحدا ، وتفرق أهل المذهب الشيعي إلى فرق وطوائف .
وحتى لو رغب شخص من غير الشيعة الدخول لهذا المذهب ، فكيف يعرف من هو الإمام الحقيقي الحالي ليأخذ دينه منه ، في ظل وجود ‏أدعياء كثر ؟
++++++++++++++++++++++++
فقد اجبتني بما يلي




يكفي أجابتك على السؤال الذي وجهته إليك في إرسالي السابق وهو طرح مسالة دينية على علماء المسلمين في زمن واحد فهل يأتينا جواب واحد !!!

إن كان جوابك نعم !!! سيأتي جواب واحد !!!!

هنا يكفي لتثبت إنكم فعلاً موحدين وان مرجعكم فعلاً واحد وهو كتاب الله وسنة رسول الله !!!

وإذا كان جوابك لا أن الجواب لن يأتي واحد ... !!! هذا يعني أن مرجعكم في دين الله هو ذاك العالم أو ذاك الشيخ وليس كتاب الله وسنة رسول الله !!!!



فأقول : كنت انتظر منك أخي إجابة وليست أسئلة .

ومع ذلك وتقديرا لك سأجيب مرة أخرى : إن الله سبحانه بعد أن أمرنا برد النزاع إلى الرسول في حياته وإلى أولي الأمر (أهل العلم) بعد وفاته لعلمه الذين يستنبطونه – ولاحظ أن (الرسول) ذكر مفردا و(أولي الأمر) جمعا -

وحيث ان الله يعلم بان هذا الجمع (أولي الأمر) سيكون بينهم اختلافات في الاستنباط ، أمرنا بان نستمع إلى أقوالهم ونتبع أحسنه أي أقواه حجة من الكتاب والسنة .



هذا واشكر لك اخي الهميسع رحابة صدرك وتحمل تأخري .

وان كان هناك سؤال لم اجب عليه ، فأشر لذلك ، حيث أني حاولت جاهدا ألا أتعدى أمر ذكرته دون الوقوف عليه وتأمله بفكر الإنسان البسيط فلست من أهل العلم .

وفي انتظار تعقيبك

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه ، وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه

ولكم فائق احترامي،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 1:57 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

أخ وليد الحمد المحترم نتابع معك الآن التعقيب على ما تفضلت به مشكوراً


الأخ وليد كتب


++++++++++++++++++++++

ألا ترى أن الوقت مهم جدا لدقة الحديث ، وان كل تأخر من شأنه إدخال الوهم أو الكذب للحديث ، بل ولا يمكن الحكم بصحته أصلا ،

ثم قلت - مستغربا – إن أنواع الحديث وصلت للخمسين ، قد بالغت أخي كثيرا بالرقم ،


++++++++++++++++++++++

قد بالغت أخي كثيرا بالرقم ،

قد بالغت أخي كثيرا بالرقم ،

قد بالغت أخي كثيرا بالرقم ،



++++++++++++++++++++++++++++

أنت هنا يا أخ وليد تتهم الهميسع بعدم الدقة بأسلوب مهذب ..... !!!

لذلك نقول لك سامحك الله تفضل عدهم وأعطني رأيك من جيد بهم .......!!!





بعض مصطلحات علم الحديث (عند أهل السنة و الجماعة)
• السند: هو الطريق الموصلة إلى المتن، أي رجال الحديث، و سموا بذلك لأنهم يسندونه إلى مصدره.
• الإسناد: هو الإخبار عن طريق المتن أو حكاية رجال الحديث.
• المتن: هو ما انتهى إلى السند.
• المخرج (بضم الميم و كسر الراء): ذكر رواته، فالمخرج هو ذاكر رواة الحديث كالالبخاري و الإمام مسلم.
• المحدث (بضم الميم و كسر الدال ): هو العالم بطرق الحديث وأسماء الرواة و المتون فهو أرفع من المسند.
• الحافظ: هو من حفظ مائة ألف حديث متنا و اسنادا ووعي ما يحتاج إليه.
• الحجة: هو من أحاط بثلاثمائة حديث.
• الحاكم: هو من أحاط لجميع الأحاديث المروية متنا و إسنادا و جرحا و تعديلا و تاريخا.
أنواع الحديث

• الحديث الصحيح: هو ما اتصل إسناده بعدل ضابط بدون علة و لا شذوذ وهو يفيد الظن دون اليقين، والحديث الصحيح ينقسم إلى قسمين:

o الصحيح لذاته: هو الحديث الذي اشتمل على أعلى صفات القبول بأن كل متصل السند بنقل العدول الضابطين ضبطا تاما عن مثلهم من مبدأ الحديث إلى آخره و خلا من الشذوذ و العلة، و يسمى هذا القسم ((الصحيح لذاته)) لأنه استوفى شروط الصحة و لم يكن في حاجة لمن يجبره، فصحته نشأت من ذاته لا من حديث آخر خارج عنه.

o الصحيح لغيره: هو الحديث الذي قصرت شروطه عن الدرجة العليا بأن كان الضبط فيه غير تام. وإنما سمي ((بالصحيح لغيره)) لأن صحته نشأت من غيره.
• الحديث الحسن: هو ما اتصل سنده بنقل العدل الضابط ضبطا غير تام عن مثله، من أوله إلى آخره و سلم من الشذوذ و العلة ((العدل في الحديث الحسن خفيف الضبط و في الحديث الصحيح تام الضبط )). وينقسم الحديث الحسن إلى قسمين:

o الحسن لذاته: وهو ما اتصل اسناده بنقل عدل خفيف الضبط عن مثله من أول السند إلى آخره وسلم من الشذوذ و العلة، و سمي ((بالحسن لذاته)) لأن حسنه لم يأته من أمر خارجي، وإنما جاءه من ذاته.

o الحسن لغيره: هو ما كان في إسناده مستور لم يتحقق أهليته غير مغفل ولا كثير الخطأ في روايته ولا متهم بتعمد الكذب فيها و لا ينسب إلى مفسق آخر، أو هو ((أي الحسن لغيره )) ما فقد شرطا من شروط الحسن لذاته ويطلق عليه اسم ((الحسن لغيره)) لأن الحسن جاء إليه من أمر خارجي.
• الحديث الضعيف: هو ما لم تجتمع فيه صفات الحديث الصحيح والحديث الحسن، والحديث الضعيف نوعان:

o ضعيف ضعفا لا يمنع العمل به و هو يشبه الحسن في اصطلاح الإمام الترمذي.
o ضعيف ضعفا يجب تركه و هو الوهم.
• الحديث المعلق: و هو الذي حذف من أول إسناده واحد أو أكثر على التوالي و لو إلى نهايته، ومثاله الذي حذف من أول إسناده واحد قول البخاري: ((وقال مالك عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم : ((لا تفاضل بين الأنبياء)) )). فإنه بين البخاري و مالك واحد لم يذكره.
• الحديث المنقطع: إنه كما سقط من إسناده رجل أو ذكر رجل مبهم. و قد عرفه العلماء بأنه ما لم يتصل إسناده و قالوا: انه مثل الحديث المرسل. و حكم الحديث المنقطع أنه ضعيف لأن المبهم فيه أو المحذوف منه مجهول.
• الحديث المعضل: هو ما سقط من إسناده اثنان فصاعدا على التوالي أثناء السند و ليس في أوله على الأصح.
• الحديث المرسل (بضم الميم و فتح السين): هو الذي أضافه التابعي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم، و لم يكن هذا التابعي قد لقي الرسول صلى الله عليه و سلم، و حكم الحديث المرسل أنه من أقسام الحديث الضعيف، والحديث المرسل قد اعتمد عليه بعض الأقطاب من الأئمة كالإمام أحمد بن حنبل و الإمام أبي حنيفة و الإمام مالك بن أنس، و يعمل به خاصة بعض الفقهاء، و للحافظ العلائي كتابا سماه جامع التحصيل في أحكام المراسيل.
• الحديث المدلس: هو الذي روي بوجه من وجوه التدليس، و أنواع التدليس هي:

o تدليس الإسناد: هو الذي رواه المدلس إما أن يكون بلفظ محتمل لم يبين فيه الاتصال.
o تدليس الشيوخ:هو أن يذكر الراوي شيخه من غير ما هو معروف و مشهود به.
o تدليس التسوية: المعبر عنه عند القدماء: هو أن يروي عن ضعيف بين ثقتين و هو شر أقسام التدليس
o تدليس العطف: و هو أن يصرح بالتحديث عن شيخ له و يعطف عليه شيخا آخر له لم يسمع منه ذلك المروي سواء اشتركا في الرواية عن شيخ واحد أم لا.
• الحديث الموضوع: هو الحديث الذي وضعه واضعه و لا أصل له. والحديث الموضوع هو ما وضعه الشخص من عند نفسه ثم أضافه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم، و هذا النوع من أكثر الموضوعات الموجودة، و من أسباب الوضع في الحديث:
- التعصب العنصري بين الفرق و الطوائف آنذاك. - السياسية بين الأمراء. - الزندقة. - القصاصون.
• الحديث المتروك: هو ما يرويه متهم بالكذب و لا يعرف إلا من جهته و يكون مخالفا للقواعد المعلومة أو يكون قد عرف بالكذب في غير حديث أو عرف بكثرة الغلط أو الفسق أو الغفلة، حكم المتروك: أنه ساقط الاعتبار لشدة ضعفه فلا يحتج به و لا يستشهد به.
• الحديث المنكر: هو من كان راويه ضعيفا أي هو حديث من ظهر فسقه بالفعل أو القول أو من فحش غلطه أو غفلته، و حكم الحديث المنكر أنه ضعيف مردود لا يحتج به.
• الحديث المطروح: و هو ما نزل عن درجة الضعيف و ارتفع عن الموضوع مما يرويه المتروكون، جعله البعض ضمن الحديث المتروك و البعض الآخر ضمن أنواع الحديث الضعيف.
• الحديث المضعف: و هو ما كان فيه تضعيف السند أو المتن من بعض المحدثين و قيل بأنه أعلى درجة من الحديث الضعيف الذي أجمع على ضعفه.
• الحديث المجهول: هو الذي فقدت فيه العدالة و الضبط و السند و ينقسم إلى أربعة أقسام:
-مجهول العين: هو ما ذكر اسمه و عرفت ذاته و لكنه كان مقلا في الحديث. -مجهول الحال: هو ما يروى عنه اثنان فصاعدا. -مجهول الذات: كالاسم والكنية و الكناية.... -مجهول المستور: من يكون عدلا في ظاهره و لا تعرف عدالة باطنه.
• الحديث المدرج: هو الذي اشتمل على الزيادات في السند أو المتن، ليست منه و ينقسم المدرج إلى نوعين:
-مدرج الإسناد: هو أن يجمع الكل على إسناد واحد دون توضيح الخلاف. -مدرج المتن: هو إدخال شيء من بعض كلام الرواة في حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم في أول الحديث أو في وسطه أو في آخره.
• الحديث المقلوب: و هو الحديث الذي أبدل فيه الراوي شيئا آخر، بأن يبدل راويا بآخر و قد يكون القلب إما في المتن و إما في السند، و قلب السند نوعان:
- أن يكون الحديث مشهورا. - أن يكون القلب بتقديم أو تأخير لرجال الإسناد (كأن يكون الراوي منسوبا لأبيه)، و حكم الحديث المقلوب: أنه يجب أن نرده إلى ما كان عليه و هو الأصل الثابت للعمل به.
• الحديث المضطرب (بضم الميم و كسر الراء): هو الذي روي بأوجه مختلفة مع التساوي في شرط قبول روايتها و قد يقع الاضطراب إما في المتن و إما في السند، و حكم الحديث المضطرب أنه يعد نوعا من أنواع الحديث الضعيف لان الاضطراب يشعر بعدم ضبط الراوي، و الضبط في حد ذاته شرط في الصحة،(نذكر أن للحافظ ابن حجر العسقلاني كتابا أسماهالمغترب في بيان المضطرب).
• الحديث المصحف و المحرف:
المراد بهذا النوع ما حدث فيه مخالفة بتغيير حرف أو أكثر سواء أكان التغيير في النقط أو في الشكل و هذا النوع قسمان: -المصحف: و هو ما كان التغيير فيه بنسبة الحرف. -المحرف: و هو ما حدث التغيير فيه في الشكل، و هذا النوع يدخل في علم القراءات.
• الحديث الشاذ: قال الإمام الشافعي: ((هو ما رواه المقبول مخالفة لرواية من هو أولى منه))، و يقع شذوذ هذا النوع من الأحاديث في السند أو المتن، والحديث الشاذ نوعان:
- الحديث الفرد المخالف. - الفرد الذي ليس في رواية من الثقة و الضبط. و حكم الحديث الشاذ: أنه لا يحتج به لكونه مردودا.
• الحديث المعلل: هو سبب خفي يقدح في الحديث مع أن الظاهر منه السلامة، كما أنه لا يتمكن من معرفة علل الحديث إلا من أوتي حظا وافرا من الحفظ و الخبرة و الدقة و الفهم الثاقب، كما أنه لم يتمكن من هذا المجال إلا عدد قليل من العلماء أمثال ابن المدني، و الإمام أحمد، و البخاري و الدارقطني و الحافظ ابن حجر الذي له كتاب في هذا المجال اسمه ((الزهر المكلول في الخبر المعلول))، و ينقسم الحديث المعلول إلى:
- أن يكون الحديث ظاهره الصحة. - أن يكون الحديث مرسلا مع وجوه الثقات الحفاظ.
• الحديث المرفوع: هو ما أضيف إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم خاصة، سواء كان الذي أضفه هو الصحابي أو تابعين أو من بعدهما سواء كان ما أضافه قولا أو فعلا أو تقريرا أو صفة أو تصريحا، و الحديث المرفوع نوعان:
- ((الرفع الصحيح)) و ذلك بإضافة الحديث إلى النبي صلى الله عليه و سلم قولا أو فعلا أو تقريرا أو صفة، مثل: ((قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: من حسن إسلام المرء تركه مالا يعنيه. ))
- ((الرفع الحكمي)) و يكون بمثل قول الصحابي: (أمرنا) أو (نهينا) أو (من السنة كذا).....الخ.
• الحديث الموقوف: هو ما أضيف إلى الصحابي قولا كان أو فعلا أو تقريرا متصلا كان أو منقطعا، قال ابن صلاح في تعريفه للحديث الموقوف: وهو ما يروى عن الصحابة رضي الله عنهم من قولهم و أفعالهم و نحوها.
و ينقسم الحديث الموقوف من حيث الحكم إلى قسمين: - (موقوف له حكم المرفوع): مثل قول الصحابي ((أمرنا)) أو ((أبيح لنا))....الخ.
- (موقوف ليس له حكم المرفوع): ماعدا الوجوه التي سبقت في النوع.
• الحديث المقطوع: هو ما أضيف للتابعي قولا كان أو فعلا سواء كان التابعي كبيرا (مثل سعيد بن المسيب ) أو صغيرا (مثل يحي بن سعيد)، وحكم الحديث المقطوع أنه لا يكون حجة إذا خلا من قرينة الرفع.
• الحديث المتواتر: التواتر لغة: هو التتابع. أما اصطلاحا : الخبر.
الحديث المتواتر هو الحديث الذي يحقق الشروط التالية: - أن يكون رواته كثيرون - أن لا يحتمل العقل - أن يتصل اسناد رواته من أوله إلى منتهاه - أن يكون المتواتر عن طريق الحس لا العقل.
و يتفرعالتواتر إلى فرعين:
- التواتر اللفظي: هو اتفاق الرواة على لفظه و معناه. - التواتر المعنوي: هو ما اختلف الرواة في لفظه.
أما عن حكم الحديث المتواتر: أنه يقبل و يجب العمل به دون البحث عن درجته، و للإمام السيوطي كتاب في هذا الباب سماه ((الأزهار المتناثرة في الأخبار المتواترة. ))
• خبر الآحاد: هو ما لم توجد فيه شروط المتواتر سواء أكان الراوي واحدا أو أكثر، و قد اتفق علماء السلف على وجوب الأخذ بخبر الآحاد و العمل به في العقيدة، ولقد كتب الشيخ محمد ناصر الدين الألباني كتبا في الموضوع منها: ((الحديث حجة بنفسه في الأحكام و العقائد))، كما عرف لسليم الهلالي كتابا عنوانه ((الأدلة و الشواهد على وجوب الأخذ بخبر الواحد في الأحكام و العقائد. ))، وقد رفض بعض الطوائف كالقادرية و الجبائية و جماعة من العقلانيين و المتكلمين القسم خبر الآحاد، و ينقسم خبر الآحاد'ا' إلى:
- المشهور: هو ما رواه ثلاثة. - العزيز: هو ما لم يقل عدد رواته عن اثنين. - الغريب المطلق: هو ما وقع التفرد به في أصل السند. - الغريب النسبي: هو الذي حصل التفرد فيه أثناء السند.
• الحديث المسند: و هو ما اتصل اسناده إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم، و قد عرفه الخطيب: ((بأنه ما اتصل إلى منتهاه )) و قد عرفهابن عبد البر ((بأنه المروي عن رسول الله صلى الله عليه و سلم سواء أكان متصلا أم منقطعا )).
• الحديث المتصل: هو الحديث الذي لم يسقط أحد من رواة إسناده بأن سمع كل راو ممن فوقه إلى منتهاه، و المتصل في حد ذاته ينافي الإرسال و يقال له أيضا: الحديث الموصول. قال الإمام النووي: ((هو ما اتصل إسناده مرفوعا كان أو موقوفا. )). وقد يكون الحديث المتصل صحيحا وحسنا أو ضعيفا.
• الحديث المسلسل: اصطلاحا: التسلسل هو ما اتفق رواته على صفة من الصفات .
فوائد الحديث المسلسل: أن يكون بعيدا عن التدليس و عن الانقطاع وزيادة ضبط الرواة فيه و، الاقتداء بالنبي صلى الله عليه و سلم.
إلا أن أغلب المسلسلات لا تخلوا من الضعف في وصف التسلسل، لا في أصل المتن فقد يكون المتن صحيحا و يتعرض وصف التسلسل إلى الضعف.
• الاعتبار: هو أن يأتي المحدث إلى حديث من الأحاديث التي رواها بعض الرواة، إذا فالاعتبار هيئة يتوصل لها إلى معرفة المتابعات و الشواهد، و ليس الاعتبار قسما للمتابع و الشاهد.
• الحديث الفرد ينقسم إلى قسمين:
- الفرد المطلق: و ما يتفرد به راو واحد عن جميع الرواة. - الفرد النسبي: هو ما كان بالنسبة إلى صفة خاصة و منه ما كان مقيدا إلى بلد معين كمصر و مكة.....كقولهم: (( لم يرو هذا الحديث غير أهل البصرة ).
• الحديث المعنعن: اسم مفعول من العنعنة و هو مصدر جعلي كالبسملة و الحمدلة و الحوقلة مأخوذ من لفظ ((عن فلان)).
هو الحديث الذي يقال في سنده: فلان عن فلان دون توضيح التحديث و السماع و الإخبار و قد ذهب جمهور أئمة الحديث و غيرهم أنه من قبيل الإسناد المتصل و ذلك بشروط: - أن يكون الراوي الذي رواه سالما من التدليس. - أن يثبت لقاؤه بمن روى عنه بالعنعنة.
• الحديث المؤنن: هو الذي يقال في سنده: حدثنا فلان أن فلانا إلى آخر الحديث و يقال له أيضا:المؤنان.
• الحديث المنقلب: هو الذي ينقلب بعض لفظه على الراوي فيتغير معناه.
• الحديث العالي: هو ما قربت رجال سنده من رسول الله صلى الله عليه و سلم.
• الحديث النازل: هو ما قابل الحديث العالي بأقسامه السابقة و الإسناد النازل مفصولا إلا أن تميز بفائدة كزيادة الثقة في رجاله على العالي و كونهم ((أي الثقات )) أحفظ أو أفقه أو نحو ذلك قال ابن مبارك: ((..... ليس جودة الحديث قرب بل جودته صحة الرجال )).
• الحديث الغريب: هو ما رواه متفردا بروايته فلم يرو غيره، أو تفرد بزيادة في متنه أو اسناده، قال الإمام مالك: ((شر العلم الغريب و خير العلم الظاهر الذي قد رواه الناس.)) و قال الإمام أحمد ((لا تكتبوا هذه الأغاريب فإنها مناكير و أغلبها عن الضعفاء.
• الحديث المبهم:
هو الحديث الذي ما في اسناده راو لم يسم سواء كان الذي لم يسم رجلا أو امرأة كأن يقال: أن امرأة جاءت إلى النبي صلى الله عليه و سلم أو رجلا أو حدثنا رجل أعرابي....
• الحديث المدبج: هو ما يرويه واحد من الصحابة أو التابعين أو أتباعهم أو أتباع الالتابعين عن المساوي له في الأخذ عن الشيوخ.
• الناسخ و المنسوخ: النسخ اصطلاحا: رفع الحكم أي لتعلق الخطاب التنجيزي الحادث للمستفاد تأييده من اطلاق اللفظ على معني أن المزيل لحكم الأول هو الناسخ إذ لولا وروده لا يستمر.
• المؤتلف و المختلف: و هو ما تتفق صورته خطا و تختلف صفته لفظا و هو ما يقبح جهله بأهل الحديث. و منه في البخاري: (( الأحنف بالحاء المهملة و النون و الأخنف بالخاء...))
قال ابن صلاح: ((هذا فن جليل من لم يعرفه من المحدثين كثر عاره و لم يعدم مخجلا. ))


وهناك أنواع أخرى من الحديث ... احترت في تصنيفها وإضافتها ........... وما عليك يا أخ وليد سوى طلب أنواع الحديث من محرك البحث وأنت سترى العجب العجاب .......... قلبها وتفحصها جيداً ودقق بتعدادها سامحك الله وغفر لك وهداك صراطه المستقيم


المهم هو قوله تعالى يا أخ وليد فتابع معي هداك الله



قال الله عز وجل

(( لَقَدْ أَنزَلْنَا آيَاتٍ مُّبَيِّنَاتٍ وَاللَّهُ يَهْدِي مَن يَشَاء إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ وَيَقُولُونَ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِّنْهُم مِّن بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُوْلَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ وَإِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُم مُّعْرِضُونَ )) النور 46 – 47 – 48


(( وَيَقُولُونَ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ))


(( وَأَطَعْنَا )) (( وَأَطَعْنَا )) (( وَأَطَعْنَا ))


(( فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ )) النساء 59





هل إطاعتك لله ورسوله ورد أي تنازع إلى الله ورسوله يا أخ وليد هو إطاعة الله وإطاعة هذا الكم الهائل من تنوع الأحاديث ورد التنازع إلى الله ورسوله هو رد التنازع إلى هذا الكم من أنواع الأحاديث .... !!!!

أنا لا أنكر عليك هذا .... فقط أطلب منك طلب زغنطوط يا أخ وليد .... !!!

لو اعتبرنا جميع هذه الأنواع من الأحاديث كلها صحيحة تفضل أثبت لنا ........ أو نرضى صدقك ..... فقط أعترف لنا بصدق وأمانة إنكم تكتفون كمرجع لكم برد أي تنازع إلى الله ورسوله كما آمركم الله في محكم تنزيله هو قيامكم بالرد إلى كتاب الله و هذا الكم الهائل من أنواع الأحاديث لديكم ........!!!!!!!

أثبت ذلك واعتبر نفسك قد هزمت الأغاخاني شر هزيمة وأرحت بقية زملائك من الهميسع ........!!!!!!

فهل أنت لها يا وليد .... !!!!!!

على كل حال سأكمل لكم التعقيب على ما تفضلتم به لاحقاً

مع تحيات الهميسع
+++++++++++++++++++++++++




[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:01 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نكمل مع الأخ وليد الحمد المحترم تكملة التعقيب على ما تفضل به


الأخ وليد كتب

++++++++++++++++++++++++



ثم ذكرت الاية الكريمة التالية: (وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ) ، ، وأشرت إلى قوله تعالى(فاسألوا) وهل هي منسوخة ام نحن مطالبين بتطبيقها ، فأجيبك : قطعا وبلا شك أننا مطالبين بها ، أليست في كتاب الله !. ثم طلبت مني أن أعطيك عالما واحدا أهل الذكر ، فأقول لك : لدينا كما ورد بالآية الكريمة أهل الذكر، أما من هو ، فأنت بالتأكيد عربي تفهم اللغة العربية ، فالله سبحانه قال (أهل ) وهل هذه الكلمة مفرد أم جمع ، ولماذا لم يقل صاحب الذكر أو أي كلمة تدل على المفرد كما تعتقدون ، فنحن لدينا علماء تركوا الدنيا وانشغلوا بالآخرة ، حفظوا القران كاملا ودرسوه جيدا وحفظوا الحديث ووعوه بأنواعه ، وان اخطأ أحدهم في جزئية من الفتوى ، صحح له بقية العلماء ما وقع منه مستنيرين بكتاب الله وسنة نبيه ، وبالنسبة لكم أين أهل الذكر المأمورين بسؤالهم ، أم أصبح الجمع مفردا !!

+++++++++++++++++++++++++++++++


أخي الكريم وليد قوله تعالى (( أَهْلَ الذِّكْرِ )) أي هم أهل الدين وأصحاب الدين ...!!!!!!

فهل عندك اسم واحد فقط من علمائكم قال عن نفسه أنا أهل الذكر أنا أهل الدين أنا صاحب الدين أنا الذي أمركم الله بسؤالي .......!!!!!

وهم الأئمة الأطهار الذين يهدون بوحي من الله وآمر من الله عز وجل

وهم حبل من ناس وليس أمام واحد فقط ليوم الحساب

قال الله تعالى

(( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ وَبَآؤُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ )) آل عمران 112




(( إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))



فكما تلاحظ أخ وليد هنا تلازم وتلاصق وترافق ما بين حبل الله وحبل الناس ........!!!!!!


فهل بإمكانك نكران هذا .......!!!!

أذا حبل الناس قطع فهذا يعني انك أحدثت الفرقة ما بين حبل الناس وحبل الله وهذا يتطلب منك دليل من كتاب الله تطعن بهذه الآية الكريمة وتنسخها وتبطل هذا التوافق والتلازم والترافق الذي أخبرنا عنه الله ما بين حبل الله وحبل الناس .......!!!!!

ثم أن الجمع هو من باب التفخيم واليك الدليل من كتاب الله

قال الله تعالى

(( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ )) الحجر 9

(( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا )) هنا جمع والله واحد ......!!!!!!!


قال الله تعالى


(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ )) الأنبياء 73



(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ ))

(( وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً )) (( أَهْلَ الذِّكْرِ ))




الجعل جمع ..... والأهل جمع أيضا!


وتابع هذا الرابط فقد تم الشرح أكثر عن هذا الجعل الإلهي

http://read.all-forum.net/OCIE-CaIaCN-CaYsNi-f4/CaYNCAO-aCaOCUCE-t193-30.htm


فوجود مجموعة أئمة أو ناس في ذات التوقيت يلغي الآية الكريمة التي تتحدث عن حبل من ناس وليس حبال يا وليد .........!!!!

أي ذرية بعضها من بعض أي الأب والابن والحفيد وابن الحفيد والجد وأب الجد وجد الجد وهكذا منذ الأزل والى يومنا هذا وهكذا ذرية بعضها من بعض حبل من ناس مرافق وملاصق وموازي لحبل الله إلى يوم الحساب

قال الله تعالى

(( إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ )) آل عمران 33- 34


ويوافق حديث الثقلين لرسول الله


ونص الحديث يقول قال رسول الله محمد ( ص ) ( أني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي ما أن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبداً فلا تتقدموهم فتهلكوا ولا تقصروا عنهم فتهلكوا ولا تعلموهم فأنهم أعلم منكم )




وفي بعض الروايات ( وأن اللطيف الخبير أنبأني أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض(

( لن يفترقا ) ( لن يفترقا ) (لن يفترقا ) ( لن يفترقا )




فنلاحظ ما يلي

1-) الاقتران والتلازم بين القرآن والعترة وعدم وقوع الافتراق المنفي في الحديث بدلالة (( لن )) التأبيديه
2-) هذا التلازم والاقتران أبدي بين العترة وكتاب الله إلى يوم الحساب

3-) أن التمسك بالكتاب والعترة عاصم من الضلال حسب نص الحديث


وللحديث بقية

مع تحيات الهميسع




++++++++++++++++++++++++++++++++++=====
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:07 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

نرحب بالأخ وليد الحمد من جديد لنتابع التعقيب على ما تفضل به مشكوراً

وارجوا من الجميع أيجاد العذر للهميسع في تواصله المتقطع مع المنتدى هذه الأيام كونها فترة امتحانات وأن لأولادي علي بعض الحق من الرعاية والاهتمام


لقد كتب الأخ وليد التالي

++++++++++++++++++++++++++++++++



ثم ذكرت الاية الكريمة التالية: (وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ) ، ، وأشرت إلى قوله تعالى(فاسألوا) وهل هي منسوخة ام نحن مطالبين بتطبيقها ، فأجيبك : قطعا وبلا شك أننا مطالبين بها ، أليست في كتاب الله !. ثم طلبت مني أن أعطيك عالما واحدا أهل الذكر ، فأقول لك : لدينا كما ورد بالآية الكريمة أهل الذكر، أما من هو ، فأنت بالتأكيد عربي تفهم اللغة العربية ، فالله سبحانه قال (أهل ) وهل هذه الكلمة مفرد أم جمع ، ولماذا لم يقل صاحب الذكر أو أي كلمة تدل على المفرد كما تعتقدون ، فنحن لدينا علماء تركوا الدنيا وانشغلوا بالآخرة ، حفظوا القران كاملا ودرسوه جيدا وحفظوا الحديث ووعوه بأنواعه ، وان اخطأ أحدهم في جزئية من الفتوى ، صحح له بقية العلماء ما وقع منه مستنيرين بكتاب الله وسنة نبيه ، وبالنسبة لكم أين أهل الذكر المأمورين بسؤالهم ، أم أصبح الجمع مفردا !!


+++++++++++++++++++++


ثم طلبت مني أن أعطيك عالما واحدا أهل الذكر ، فأقول لك ...............( فأنت بالتأكيد عربي تفهم اللغة العربية )


+++++++++++++++++++

تنعتني من وراء ستار بأنني لا أفهم العربي وتكتب أني طلبت منك أعطائي أسم عالم واحد من أهل الذكر عندكم فتقول وتقول وتقول ...... ولم أجد أسم أي عالم من علمائكم تعتبره أهل للذكر ....... وإنما كلام مبهم وعام ...؟؟؟؟؟؟؟ فأين هو الجواب .... لم نجد جواب .....!!!!

أخي وليد المحترم تفضل أكتب أسم واحد فقط من هذه الجموع الكثيرة عندكم التي تقر بها قال عن نفسه أو قال عنه الآخرون هذا العالم هو الذي أمركم الله في محكم تنزيله بسؤاله عن أي شيء فحكمه هو حكم الله تسألونه فيجيب ....... !!!!

وهذا العالم الذي تذكره هل هو خارج حدود تطبيق الآية الكريمة ....... أي هل نحن مأمورين بالتمسك بكتاب الله .... وهو لا ..... أليس هو من عباد الله ويجب أن يكون له أهل للذكر أفهم منه يسألهم عن أي شيء لا يعلمه ......... !!!!!

أن كان من عباد الله ويطبق آمر الله تعالى ... فهذا يفترض أن يكون عنده أسم لأهل ذكر هو من يسأله هذا الذي ذكرت أسمه وليس هو شخصياً ....... لأن هناك أعلم منه .......!!!

وهكذا نفضل نطرح ذات السؤال إلى أن نصل إلى قمة الهرم وهو شخص مفرد وحيد في هذا العالم سماه الله في محكم تنزيله باليتيم .........!!!!

هل فهمت الآن يا عزيزي من هو أهل الذكر ....... أهل الذكر هو يتيم زمانه ........!!!!!

لان الإمام عليه السلام لا يكون أماماً إلا أذا أنتقل الإمام الذي قبله ......... فلا يوجد أمامان في ذات اللحظة ......!!!!

قال الله تعالى

(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ )) سورة الماعون

لنتابع قوله تعالى أخي وليد وتمعن به جيداً

(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ ))

يقول الله تعالى أن الذي يكذب بالدين هو الذي يدفع اليتيم عن موقعه الطبيعي الذي خصه الله له ليكون الهادي ويكون العليم وليس مكتسب علم ...... هل انتبهت أخي وليد من هو أهل الذكر ........ أن أهل الذكر هم العليمين وهم المصطفين على العالمين ذرية بعضها من بعض وهم السباقين بالخيرات .....!!!!




قال الله تعالى يصف علم الإمام إسماعيل عليه السلام لكل ذي بصيرة

(( قَالُواْ لاَ تَوْجَلْ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ )) الحجر 53

((نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ )) ((نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ ))

(( فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً قَالُوا لَا تَخَفْ وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ )) الذاريات 28

((وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ )) (( وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ ))




وهنا يعطيه الله شيئاً من صفاته لكل ذي بصيرة وليس لكل ذي بصر أعمى بصيرة ....!!!

قال الله تعالى

(( وَمَن كَانَ فِي هَذِهِ أَعْمَى فَهُوَ فِي الآخِرَةِ أَعْمَى وَأَضَلُّ سَبِيلاً )) الإسراء 72



لنعود وندقق بالآيات السابقة أخي وليد


((نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ )) ((نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ عَلِيمٍ ))




وقال الله تعالى بآيات كثيرة نذكر منها
قوله عز وجل

(( وَلِلّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّواْ فَثَمَّ وَجْهُ اللّهِ إِنَّ اللّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )) البقرة 115


(( إِنَّ اللّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )) (( إِنَّ اللّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ))

أما قولك أن أهل الذكر هم جمع وليس مفرد ....!!!!

نقول لك صدقت أنهم جمع وهم كثر وهم يشكلون حبل من ناس وليس حبال من ناس أيها الفاضل وليس قطعة من حبل أو نصف حبل وإنما حبل واحد طويل مشكل من ناس أيتام مفردين في كل عصر وزمان عليمين وليس مكتسبي علم كل أمام يسلم الأمانة والعهد الإلهي إلى أمام يليه من عقبه حصراً ذرية بعضها من بعض بدن انقطاع أو غياب لأي سبب كان .....!!!!!

قال الله تعالى
(( وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ )) البقرة 124




(( قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ ))

وهذا يعني أن الغير ظالمين من ذرية إبراهيم عليه السلام ينالون العهد وهم السابقون بالخيرات من ضمن عباد الله المصطفين ........!!!!!!!



أذا نستنتج أن الله أصطفى من عباده ومن هؤلاء المصطفين من يحمل عهد الله وهم السباقون بالخيرات عليهم السلام جميعاً .

قال الله تعالى
(( ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُم مُّقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ )) فاطر 32

(( ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا ))




فمن هو من العلماء المختلفين بين بعضهم البعض ويكفر بعضهم البعض يدعي لنفسه أو يضعه غيره في هذه المنزلة الإلهية بأن الله أورثه الكتاب أو انه من الذين اصطفاهم الله وانه سابق بالخيرات ..... أنتبه سابق بالخيرات ليس من تلقاء نفسه وإنما سابق بالخيرات بأذن من الله ........ تفضل أذكر أسم واحد منهم فقط وأنا اعتبره أهل للذكر الذي أمرنا الله في محكم تنزيله بسؤاله ...!!!



قال الله تعالى

(( وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ))




قال الله تعالى

(( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ وَبَآؤُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللّهِ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الْمَسْكَنَةُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللّهِ وَيَقْتُلُونَ الأَنبِيَاء بِغَيْرِ حَقٍّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ )) آل عمران 112

(( ضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ أَيْنَ مَا ثُقِفُواْ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))





(( إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))



(( وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ )) (( وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ )) (( وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ ))

وعذرني على التكرار يا أخ وليد .... فالتكرار هو باللغة العربية التي تذكرني بها فهل ممكن لك أن تكتب بذات اللغة العربية أسم واحد فقط من علماءك ..... هل انتبهت تفضل أذكر أسم واحد فقط من علماءك تعتبره أهل للذكر ويشكل حبل الناس الذي أمرنا الله التمسك بهم بمحكم تنزيله .... وبذلك تكون أرحت نفسك وأرحت زملائك وأرحت المنتديات من الهميسع وأسلوبه بالتكرار لآيات الله ....!!!

البحث شامل ومعقد ويحتاج إلى قليل من الصبر والمتابعة لما يكتبه الهميسع فهلم معي أخي وليد لنعود إلى المقدمة

قال الله تعالى

(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ ))




(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ ))



(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ )) (( إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ ))



هل لاحظت أخي الحبيب وليد أن الذي يكذب بالدين هو الذي يدفع اليتيم عن اخذ موقعة الطبيعي لهداية عباد الله كما أراد الله ...!!!

فالذين يدفع باليتيم ويظلمه حقه الذي خصه به الله فكأنما كذب بالإسلام بجميع جميعه لأن المكذب بالدين هو المكذب بالإسلام ....!!!




قال الله تعالى

(( إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوْتُواْ الْكِتَابَ إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَن يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللّهِ فَإِنَّ اللّهِ سَرِيعُ الْحِسَابِ )) آل عمران 19

ولا يوجد خلاف بين جميع المذاهب إلا على هذه البينات التي تحتاج إلى بصر وبصيرة لتجدها واضحة نيرة في كتاب الله ...!!!

فهل احد من علماءك الذي لم تتجرأ على ذكر أي منهم على انه أهل للذكر وإنما اكتفيت بإيهامي أنهم جمع وأنهم كثر وتنعتني بعدم فهم العربي هل تتجرأ الآن لتذكر لي أسم واحد صراحة أنتبه يا وليد أنا اكتب بالعربي فهل تتجرأ على ذكر أسم واحد فقط لا غير من علماءكم بالعربي خرج وأهل أن يكون أهل للذكر .....!!!!

وهل هو عليم من الله علمه أو مكتسب للعلم من عبيد الله الناقصي العلم والمعرضين للأخطاء والأهواء مهما توخوا الحيطة واحذر لعدم الوقوع فيه ...!!!

لنتابع بشرح قوله تعالى


(( أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ ))



((وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ ))



وهنا الله سبحانه وتعالى يحضك ويطلب منك أن تحض غيرك لتأكل من طعام المسكين ....... هكذا الله يقول ....... فهل تابعت أخي وليد تفاسير المفسرين الذي تصفهم بأهل الذكر ولم تأتي على ذكر أسم واحد فقط منهم .
تجدهم مختلفين متصارعين حول تفسير المسكين هنا الذي يأمرك الله أن تأكل من طعامه وتحض غيرك للأكل من طعامه وإلا كنت من المكذبين بالدين ككل أي من المكذبين بالإسلام دين الله الواحد الذي لم يتغير أو يتبدل منذ الأزل ولم يزل إلى يوم الحساب ....!!!

كوكبة المفسرين احتاروا من هو هذا المسكين فاعتبروا أن الله سبحانه وتعالى ربما سها عن ذكر ( أ ) ألف كاملة إلى قوله (( طَعَامِ )) والمفترض أن يكتب الله ( إطعام ) وبذلك يصبح المسكين عبارة عن فقر شحاذ معتر على باب الله يحتاج إلى فتات طعامنا
تفسير الجلالين

++++++++++++++++++++

وَلَا يَحُضّ " نَفْسه وَلَا غَيْره " عَلَى طَعَام الْمِسْكِين " أَيْ إِطْعَامه ,

" أَيْ إِطْعَامه , " أَيْ إِطْعَامه , " أَيْ إِطْعَامه ,

+++++++++++++++++++++

تفسير الطبري

++++++++++++++++++++++++++++

وَقَوْله : { وَلَا يَحُضّ عَلَى طَعَام الْمِسْكِين } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : وَلَا يَحُثّ غَيْره عَلَى إِطْعَام الْمُحْتَاج مِنْ الطَّعَام .

+++++++++++++++++++++++++++++++


وهنا تم تحريف كلام الله عند المفسر الذي تعتبره أهل للذكر وتم إضافة ألف كاملة إلى كلام الله ( أ )

فالله يقول (( طَعَام )) والمفسر يصحح لله ويفسر ( إِطْعَام )

والله يقول

(( وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلاً لاَّ مُبَدِّلِ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ )) الأنعام 115



((لاَّ مُبَدِّلِ لِكَلِمَاتِهِ )) (( لاَّ مُبَدِّلِ لِكَلِمَاتِهِ )) ((لاَّ مُبَدِّلِ لِكَلِمَاتِهِ ))


الله يقول لا مبدل لكلماته وهذه الجموع من أهل الذكر عندكم المختلفين المتصارعين الذي يكذب كلاً منهم الآخر ويكفرون بعضهم البعض يصححون لله أخطاءه بالعربية ويضيفون ألف كاملة وليس فتحه أو ضمة أو كسرة أو شدة التي تكفي لحرف المعنى تماماً عن ما يريده الله ولكن يضيفون ألف كاملة لحرف الآية لما يوافق مذهبهم وليس حرف مذهبهم لما يوافق آيات الله وما يريده الله .
ونترك لكم متابعة بقية التفاسير بالعربي من هذا الرابط مع ملاحظة اختلاف من يسميهم الأخ وليد على أنهم أهل الذكر حول تفسير كلمة واحدة فقط من كلام الله وكيف أن بعضهم أحترم نفسه وكان صادقاً معها وكتب لا يوجد عندي تفسير لهذه الآية

##############


وقال الله تعالى

(( وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )) آل عمران 78

++++++++++++++++++++++++++

ونكمل بعونه تعالى قريباً .......

مع تحيات الهميسع


++++++++++++++++++++++++++++++++++++[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وليد الحمد
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:26 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

تحية للجميع وللأخ الهميسع وبعد

انتظرتك طويلا لتستكمل الحوار ، إلا انك تجاهلت ذلك وآمل أن يكون المانع خيرا ، رغم إني أجد لك ردودا على بقية المتحاورين لهم مني التحية.

فقد كان ردك الأخير بتاريخ 15 مايو ، وكذلك في موضوع الفرائض كان آخر رد لك في 2 أغسطس .

لذا اسمح لي أن أقول كلمة وخلاصة ختامية لهذه المحاور ، وأدعو لي ولك وللجميع بالهداية للحق دون تعصب ، وأرجو أن تعذرني على الصراحة فإنني لا أقصد الإساءة ، وكل مقصدي وهذا المنتدى أيضا البحث عن الحق فقط .

1- تتمسك بأن هناك ذرية أئمة بعضهم من بعض وأنهم يشكلون حبلا – رغم تفسيري الواضح للآية ولم تعلق على هذا التفسير - لذا سأعطيك مثالا ، حيث أنكم تعتقدون بهذا الحبل من ادم إلى آخر الزمان مرورا بإبراهيم عليه السلام ، فهل كان أبو إبراهيم عليه السلام على دين صحيح أم كان مشركا ؟ أليس بشركه ينقطع هذا الحبل .
فقد قال تعالى: (واذكر في الكتاب إبراهيم إنه كان صديقا نبيا (41) إذ قال لأبيه يا أبت لم تعبد ما لا يسمع ولا يبصر ولا يغني عنك شيئا (42)) سورة مريم .
(إذ قال لأبيه وقومه ماذا تعبدون (85)
( وإذ قال إبراهيم لأبيه آزر أتتخذ أصناما آلهة إني أراك وقومك في ضلال مبين (74)) سورة الأنعام .

وقد تقول أن آزر ليس أبا لإبراهيم عليه السلام ، وقد قال لي ذلك احد الزملاء الإسماعيلية .
فسأقول لك إن الله حرم نسب الشخص لغير أبيه ، وهل تتوقع أن الله سيقول غير الحق وينسب شخصا بل نبيا لغير أبيه ، فقد قال سبحانه: (وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم والله يقول الحق وهو يهدي السبيل (4)ادعوهم لآبائهم هو أقسط عند الله ) سورة الأحزاب ، تمعن في الآية وستعلم أن الله لا يقول إلا الحق .

2- يلاحظ أن قولكم ( لا اله إلا الله محمد رسول الله ) ، هو قول أجوف وخالي من أي معنى ، لأن الرسول الفعلي عندكم والذي تأخذون منه دينكم هو أمامكم فقط لا غير، أما محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم فهو عبارة عن تاريخ وحبر على ورق ولا يتعدى ذلك .

فكل مهام الرسول ومزاياه بل وأكثر نسبتموه إلى إمامكم .

3- من يتأمل أحوال البشر يرى مصداق قوله تعالى في آيات كثيرة منها: (وما يؤمن أكثرهم بالله إلا وهم مشركون (106)) سورة يوسف .
فوالله ليحزن القلب عندما يجد أمة التوحيد لا تخلص التوحيد وتشرك مع الله غيره في أمور لا تنبغي إلا له وحده الفرد الصمد رغم كثرة الآيات الموضحات لهذا ، فلا يسمع ولا يجيب الدعاء إلا هو ( فلا تدعوا مع الله أحدا )، ولا يكشف الضر ولا يرفع البلاء أو يشفي إلا هو ، ولا يغفر الذنب إلا هو سبحانه .

4- أجزم وأثق أن الإخوة الآغاخانيه – تقديري لهم – لم يحتاطوا لدينهم ولم يختبروا علم الغيب لدى إمامهم ، فما الضير من سؤال إمامكم عن أي معلومة غيبية وسماع رده ، وأنا على يقين أنه بمجرد هذا الاختبار سيعرفون الحق ، وهل يمكنني أنا مثلا بصفتي مطالب باعتناق الدين الحقيقي أن أمتحنه ، فقد كان رسولنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم لا يمنع الحق أو الدعوة عن أي شخص إطلاقا ، لذا ماذا سيجيبون عندما يقال لهم ( قل هاتوا برهانكم )

فالحمد لله الذي جعلنا من أهل السنة والجماعة ، التي تؤمن بوحدانية الله ولا ندعو معه غيره ، نؤمن أن أولياء الله أحياء في حياة برزخية منعمين مترفين في أعلى الدرجات ، وأن هذا لا يعني أن لهم قدرات إلهية أو أنهم يسمعون الدعاء أو يجيبونه .

الحمدلله الذي جعلنا نحب القرابة والصحابة ونشهد بالجنة لأبي بكر وعمر وعثمان وعلي والحسن والحسين .... وكل من شهد له الرسول بذلك ، ونأخذ جميع ما ثبت أنهم رووه أو نقلوه عن نبينا ، ناجين من غلو البعض كادعاء العصمة لهم مع أن النبوة ختمت بالرسول ، فالعصمة فقط للأنبياء وإلا فما هو الفرق بين الإمام المعصوم وأي نبي. وكذلك نجونا من قبح اللسان وسب المهاجرين والأنصار والسابقون بالإسلام ومن اتبعهم .

نحمد الله أن جعلنا نعتمد على طرق علمية دقيقة في تدوين الحديث وتحقيقه بعد النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، فكان هناك علوم المتن وعلوم السند وعلوم الرجال والجرح والتعديل والتصنيف و...و... ، حتى وصلتنا السنة صافية لا يزيغ عنها إلا هالك ، بل إن العلم المعاصر يفاجئنا باكتشاف إعجازا علميا في هذه الأحاديث النبوية والمدونة لدينا ، والتي نقلها علماءنا بدقة مع ان العلم لم يكشف خباياها بعد ، ويمكن للقارئ أن يبحث عنها في محرك البحث "الإعجاز العلمي في السنة" وهناك المواقع المخصصة لذلك .

شاكرا ومقدرا كرم أخلاقكم وتحية لكم وللجميع







الرابط أدناه كتاب اكتروني عن


الإعجاز العلمي بالقران والسنة


الداعي لكم بالخير / ولـيـد الحـمـد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:49 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
العزيز وليد الحمد المحترم
لقد أصابتني ظروف شخصية أبعدتني عن المنتدى بعض الوقت
وما زالت قائمة حتى الآن ..... فحضوري متقطع نوعاً ما ...!!!

وعندما عدت الى المنتدى لأتابع مواضيعه غبت أنت أيضاً ...؟؟؟
وأنا أتابع المواضيع الحديثة والمواضيع التي يلاحقها أصحابها بالرفع ... وبذالك يشعروني أنهم على تواصل مع المنتدى ...؟؟
لذالك نرحب بعودتك مرة ثانية ونحاول الأجابة على سؤالك بخصوص أب إبراهيم عليه السلام قريباً أن شاء الله ....!!!
فليس الصواب ما يقوله زملائك الأغاخانيون أو ما يقوله الهميسع ...!!ّ!!
ولكن الصواب ما يوافق كتاب الله والضلال ما يخالف كتاب الله .

وتفضل بأسئلتك الجديدة في مواضيع منفصلة كي لا يحدث التشتيت .
وعندما يعجز أعضاء المنتدى الأغاخانيون عن أجابتك .... يتم رفعها الى وعاظ المذهب للإجابة .
وعندما يعجز الوعاظ عن الإجابة يتم رفعها الى أمام الزمان للإجابة والتبيان فهو أهل الذكر الذي آمرنا الله عز وجل في محكم تنزيله بسؤاله عن أي شيء لا نعلمه .

وبإمكانك طرح أسم منافس تعتبره أنت أنه هو أهل الذكر الذي أمرنا الله بسؤاله عن أي شيء لا نعلمه ..... لنطرح عليه ذات السؤال

مع تحيات الهميسع


++++++++++++++++

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:52 pm



كتب الأخ الروحي المحب لله
مدير منتدى الحوار الأسماعيلي مشكوراً

http://read.all-forum.net/index.htm


+++++++++++++++++++++=


أهلا بالأخ وليد الحمد ونرحب بعودته مجدداً للحوار معنا
الأخ وليد كتب



مقالة:
أجزم وأثق أن الإخوة الآغاخانيه – تقديري لهم – لم يحتاطوا لدينهم ولم يختبروا علم الغيب لدى إمامهم ، فما الضير من سؤال إمامكم عن أي معلومة غيبية وسماع رده ، وأنا على يقين أنه بمجرد هذا الاختبار سيعرفون الحق ، وهل يمكنني أنا مثلا بصفتي مطالب باعتناق الدين الحقيقي أن أمتحنه ، فقد كان رسولنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم لا يمنع الحق أو الدعوة عن أي شخص إطلاقا ، لذا ماذا سيجيبون عندما يقال لهم ( قل هاتوا برهانكم )

أجيب بقوله تعالى في سورة الاسراء

بسم الله الرحمن الرحيم
َقَالُواْ لَن نُّؤْمِنَ لَكَ حَتَّى تَفْجُرَ لَنَا مِنَ الأَرْضِ يَنبُوعاً{90} أَوْ تَكُونَ لَكَ جَنَّةٌ مِّن نَّخِيلٍ وَعِنَبٍ فَتُفَجِّرَ الأَنْهَارَ خِلالَهَا تَفْجِيراً{91} أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاء كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفاً أَوْ تَأْتِيَ بِاللّهِ وَالْمَلآئِكَةِ قَبِيلاً{92} أَوْ يَكُونَ لَكَ بَيْتٌ مِّن زُخْرُفٍ أَوْ تَرْقَى فِي السَّمَاء وَلَن نُّؤْمِنَ لِرُقِيِّكَ حَتَّى تُنَزِّلَ عَلَيْنَا كِتَاباً نَّقْرَؤُهُ قُلْ سُبْحَانَ رَبِّي هَلْ كُنتُ إَلاَّ بَشَراً رَّسُولاً{93} وَمَا مَنَعَ النَّاسَ أَن يُؤْمِنُواْ إِذْ جَاءهُمُ الْهُدَى إِلاَّ أَن قَالُواْ أَبَعَثَ اللّهُ بَشَراً رَّسُولاً{94} قُل لَّوْ كَانَ فِي الأَرْضِ مَلآئِكَةٌ يَمْشُونَ مُطْمَئِنِّينَ لَنَزَّلْنَا عَلَيْهِم مِّنَ السَّمَاءِ مَلَكاً رَّسُولاً{95} قُلْ كَفَى بِاللّهِ شَهِيداً بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ إِنَّهُ كَانَ بِعِبَادِهِ خَبِيراً بَصِيراً{96}
أما بالنسبة لموضوع ايمان والد سيدنا ابراهيم فتفضل إلى هذا الرابط
http://read.all-forum.net/montada-f4/topic-t777.htm



++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   السبت مايو 31, 2008 2:53 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
لقد أجاب مشرف منتدنا الأخ الروحي المحب لله مشكوراً على إجابة العزيز وليد الحمد الفاضل
ولا يسعني إلا أن أقول له




مشكور .............................................مشكور
مشكور... ......مشكور.....................مشكور.........مشكو ر
مشكور.............مشكور............ ..مشكور............... مشكور
مشكور........................مشكور ............................مشكور
مشكور... .................................................. .....مشكور
مشكور. .................................................. ...مشكور
مشكور..................................... ......... مشكور
مشكور.......................................مشكور
مشكور................ ................مشكور
مشكور............. ..........مشكور
مشكور.......... .......مشكور
مشكور.....مشكور
مشكو رمشكور
مشكور





مع تحيات الهميسع

+++++++++++++++++++++++
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كرم علي النجار
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اسئلة محيره عن الشيعة   الإثنين ديسمبر 22, 2008 5:41 pm


كي تبقى حاضراً معنا يا هميسع

ولا نفتقد غيابك
نذكر ببعض مواضيع الهامة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اسئلة محيره عن الشيعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: