منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شرح قصائد كتاب الثالث الثانوي الجديد
الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 6:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 الآل و الاهل من الناحية اللغوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الثلاثاء سبتمبر 08, 2009 6:51 am

الاستاذ الفاضل اسماعيل ونوس

قي الموضوع الحواري على الرابط التالي http://readz.top-me.com/montada-f4/topic-t1661.htm

كنت قد قدمت للاخوة التعريفان التاليان :
الامير الفقير كتب:

أهل الرجل في الأصل هم من يجمعه وإياهم مسكن واحد. ونلحظ بالاستقراء أنّ الملازمة هي أبرز دلالات كلمة الأهل، ومن هنا نقول: أهل المدينة، أهل البيت، أهل الكتاب، أهل العلم …

أما الآل فهم الذين يؤول إليهم الإنسان، أي يرجع إليهم، أو يرجعون إليه في دين، أو مذهب، أو نسب … من هنا يقال للأهل أحياناً آل، ولكنّ كلمة آل تستخدم في بيان شرف من يؤول إليهم الإنسان، أو شرف من يؤولون إليه.


نرجو من سيادتكم التعليق و التصويب و ايضاح الفرق بين التعبيرين
مع جزيل شكري و امتناني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الثلاثاء سبتمبر 08, 2009 2:52 pm

نحن في انتظار رأي الأستاذ الفاضل / اسماعيل ونوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأربعاء سبتمبر 09, 2009 12:12 pm

سيواصل الأستاذ اسماعيل ونوس
قريبا معنا
متابع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأربعاء سبتمبر 09, 2009 1:50 pm

نحن نعذر مشاغله .
نتمنى من سيادته التواصل معنا ، وله خالص الود والمحبة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأربعاء سبتمبر 09, 2009 8:12 pm

الأخوة المحترمين
تم الإتصال مع الأستاذ اسماعيل ونوس للتواصل معنا والرد على الطلب الموجه له
واعتذر عن عدم التواصل بسبب عدم جاهزية جهازة وخط الأنترنيت عنده
لكنه وعد بالتواصل وتقديم ما يمكنه للفائدة منه ةمنكم جميعا ولو عن طريق آخر
دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو سومر
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد على رسالة   الأحد سبتمبر 13, 2009 5:52 am

أشكر الأخ الهميسع لاعتذاره نيابةً عني , بسبب عدم تمكني من المشاركة في المنتدى خلال الشهرين الماضيين

و هأنذا أحاول الاءجابة عن السؤال المطروح , حول ( الآل والأهل )

ورد في (القاموس المحيط ) :آلَ اءليه أوْلاً و مآلاً : رجع , وآل عنه : ارتدّ , وآلَ الملكُ رعيّته إيالاً :ساسهم , وآل َ على القوم أولاً وإيالاً وإيالةً :ولي , وآل المالَ : أصلحه وساسه , ك : ائتاله , وآل الشيء مآلاً : نقص , وآل من فلان : نجا .

والآل : أهل الرجل وأتباعه وأولياؤه , ولا يستعمل إلا فيما فيه شرف ( غالباً ) فلا يقال : آل الإسكاف , كما يقال : أهله . وأصل ( آل ) : ( أهل ) أبدلت الهاء همزة فصارت : أَاْل , توالت همزتان فأبدلت الثانية ألفاً ثم أدغمت الهمزة با لألف فصارت مدّاً ( آ ) .

أما ( أهل ) الرجل , فهم : عشيرته وذوو قرباه , جمعه : أهلون وأهالٍ وآهال وأهلات

وأهل الأمر : ولاته , وللبيت : سكّانه , وللمذهب : من يدين به , وللرجل : زوجته , كأهلته , وللنبي صلى الله عليه وآله وسلم : أزواجه وبناته وصهره علي رضي الله عنه , أو نساؤه , والرجال الذين هم آله , ولكل نبيّ :

أمّته . انتهى ماجاء في القاموس المحيط في هذا الباب .

ومن الاطلاع على ماسبق يتبين أنّ هنالك علاقة لغوية بين الكلمتين , إلا أن ّكلمة ( آل ) أكثر خصوصية من كلمة ( أهل ) .

أرجو أن أكون قد قدمت المطلوب , ونرجو من اللّه التوفيق .


----------------
تم تكبير الخط
(الادارة)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأحد سبتمبر 13, 2009 7:29 am

شكرا لك أخي أبو سومر
ولكني أعتقد وقد أكون مخطئ أن الأهل هم الأكثر خصوصية من كلمة آل .
وسأجتهد أيضا بذاتي لكي أتحقق من ذلك على ضوء ما تفضلتم به أخي الكريم .
وكل عام وسيادتكم بخير .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأحد سبتمبر 13, 2009 10:33 am

أبو سومر كتب:


آلَ اءليه أوْلاً و مآلاً : رجع ,
آلَ الملكُ رعيّته


والآل : أهل الرجل وأتباعه وأولياؤه , ولا يستعمل إلا فيما فيه شرف ( غالباً ) فلا يقال : آل الإسكاف , كما يقال : أهله . وأصل ( آل ) : ( أهل ) أبدلت الهاء همزة فصارت : أَاْل , توالت همزتان فأبدلت الثانية ألفاً ثم أدغمت الهمزة با لألف فصارت مدّاً ( آ ) .

أما ( أهل ) الرجل , فهم : عشيرته وذوو قرباه ,

وأهل الأمر : ولاته , وللبيت : سكّانه , وللمذهب : من يدين به , وللرجل : زوجته , كأهلته , وللنبي صلى الله عليه وآله وسلم : أزواجه وبناته وصهره علي رضي الله عنه , أو نساؤه , والرجال الذين هم آله ,

ولكل نبيّ : أمّته .


ومن الاطلاع على ماسبق يتبين أنّ هنالك علاقة لغوية بين الكلمتين , إلا أن ّكلمة ( آل ) أكثر خصوصية من كلمة ( أهل ) .

أرجو أن أكون قد قدمت المطلوب , ونرجو من اللّه التوفيق .


اجل لقد قدمت المطلوب وكفيت ووفيت فبارك الله فيك.


---------------------------------------------------------
آلَ إليه : رجع إليه ,
آلَ الملكُ رعيّته
والآل : أهل الرجل وأتباعه وأولياؤه , ولا يستعمل إلا فيما فيه شرف ( غالباً )

أما ( أهل ) الرجل , فهم : عشيرته وذوو قرباه ,

وأهل البيت : سكّانه ,

اهل المذهب : من يدين به ,

اهل الرجل : زوجته ,

اهل النبي صلى الله عليه وآله وسلم : أزواجه وبناته وصهره علي رضي الله عنه , أو نساؤه , والرجال الذين هم آله ,

أهل كل نبيّ : أمّته


--------------------------------------------------------------------------------------------

وانا اتفق مع الاخ احمد شعبان ان الاهل اكثر خصوصية من الال.
واظن انها مجرد غلطة مطبعية من الاستاذ اسماعيل، والدليل هو التعريفين الذين تفضل بهما

أهل الرجل : عشيرته وذوو قرباه .
آل الرجل : أهل الرجل + أتباعه وأولياؤه .


لكن ذلك لا يهم كثيرا الان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأحد سبتمبر 13, 2009 12:38 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
نشكر بدورنا الأستاذ أبو سومر على تلبيته
ونتمنى أن نستطيع التواصل أكثر للفائدة
المولى الكريم يبارككم
شكرا مرة أخرى
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الأحد سبتمبر 13, 2009 6:45 pm

الأخوة الأفاضل في الحديث عن الآل والأهل ما تفضلتم به صحيح
لكننا نحاول التعرف على من هم آل البيت المقصود بيت النبي محمد ( ص ) وكلمة آل هي من يُرجع لهم ويؤل اليهم
ففي هذا الخصوص علينا أن نعرف أن آل النبي هم الذين تؤول إليهم الأمور وواجب الرجعة لهم
وهنا يتبادر لي سؤالا هل كل آل البيت ممكن الرجوع إليهم من هنا علينا البحث أولا والإتفاق ثانية على من تأول له الأمور والى من ترجع الناس من الأهل أو الآل
دمتم بخير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو سومر
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الإثنين سبتمبر 14, 2009 1:57 am

الأخوة الأفاضل
شكراً على ردودكم وتعليقاتكم
أما الخصوص والعموم فهو من ناحية الاستخدام وليس من الناحية اللغوية فكلمة (اهل ) أكثر شموليّة
من كلمة ( آل ) فعبارة ( آل البيت ) عبارة حصرية تقتصر على بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم
وعبارة ( أهل البيت ) عبارة يجوز فيها استخدامات كثيرة , فنقول : أهل البيت ( أي بيت ) , أهل المدينة , أهل البادية ....
وكلمة (آل ) لاتضاف في الاستخدام الشائع إلا إلى محدد , مثل ( آل ياسر , آل هاشم ....
واختصت في عبارة واحدة بآل الرسول عليه الصلاة والسلام في قولنا ( آل محمد , آل البيت)
أما من الناحية الدينية وحول سؤال الأخ هادي ( هل كل آل البيت يمكن الرجوع إليهم )
فهو بحث آخر , ينظر إليه من ناحيتين : الناحية اللغوية , والنصوص القرآنية وتفسيراتها وتأويلاتها ,
وأرجو االتعقيب بالمستندات وليس بالاجتهادات الشخصية
والله الموفق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الإثنين سبتمبر 14, 2009 2:09 am

أبو سومر كتب:
الأخوة الأفاضل
شكراً على ردودكم وتعليقاتكم
أما الخصوص والعموم فهو من ناحية الاستخدام وليس من الناحية اللغوية فكلمة (اهل ) أكثر شموليّة
من كلمة ( آل ) فعبارة ( آل البيت ) عبارة حصرية تقتصر على بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم
وعبارة ( أهل البيت ) عبارة يجوز فيها استخدامات كثيرة , فنقول : أهل البيت ( أي بيت ) , أهل المدينة , أهل البادية ....
وكلمة (آل ) لاتضاف في الاستخدام الشائع إلا إلى محدد , مثل ( آل ياسر , آل هاشم ....
واختصت في عبارة واحدة بآل الرسول عليه الصلاة والسلام في قولنا ( آل محمد , آل البيت)
أما من الناحية الدينية وحول سؤال الأخ هادي ( هل كل آل البيت يمكن الرجوع إليهم )
فهو بحث آخر , ينظر إليه من ناحيتين : الناحية اللغوية , والنصوص القرآنية وتفسيراتها وتأويلاتها ,
وأرجو االتعقيب بالمستندات وليس بالاجتهادات الشخصية
والله الموفق


انت مكسب وثروة حقيقية لاهل المنتدى فبارك الله فيك ونفع المسلمين بحلمك وعلمك.
اتفق معك في كل ما قلته وشكرا على التوضيح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الإثنين سبتمبر 14, 2009 2:32 am


السلام عليكم
يا علي مدد
اخوتي الاعزاء احييكم من اعماق قلبي على هذا الحوار الحضاري
واشكر الاستاذ اسماعيل ونوس على مشاركته القيمه
واسمحوا لي ان ادلي بدلوي
وهنا ساضرب مثالا على نفسي
اولا__ الاهل
الاهل هم والدي ووالدتي واخوتي واخواتي ولا يصح ان يكون اعمامي واولاد عمي من اهلي
ثانيا __الال
الال هم ال المير احمد جميعهم وكل من ينتمي لهذه الكنيه اي والدي واعمامي وجدي واولاد اعمامي واولاد اخوتي واولاد اعمامي ........الخ
ولا يصح ان تكون امي من ال المير احمد لانها من عائله ثانيه
وايضا لا تصح ان تكون جدتي من ال المير احمد لانها من عائله ثانيه
ولحد الان ما زلت امي في البطاقه الشخصيه تنتمي لعائلتها الاصليه ولم تصبح من ال المير احمد وحتى جدتي ....الخ
وهنا لا بد من القول ان زوجات النبي صلى الله عليه وسلم ليسوا من اله بل من اهله لانهم لا ينتمون لبني هاشم
اما ال النبي صلى الله عليه وسلم هم اعمامه واولاد اعمامه وبناته
وليسوا حتى المؤمنين او الاولياء لان لقب الال خاص بالعائله اي في بني هاشم
وهنا لا بد من سؤال هل كل شخص منكم ما زالت والدته تنتمي لعائلتها الاصليه او غيرت بطاقتها لتصبح نفس عائلة والده

_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الإثنين سبتمبر 14, 2009 7:06 pm

الأخوة المحترمين

الزوجة ليست من أهل الرجل حصرا لكنها من الممكن أن تكون

كما أن الأستاذ أبو سومر كتب

ورد في (القاموس المحيط ) :آلَ اءليه أوْلاً و مآلاً : رجع , وآل عنه : ارتدّ , وآلَ الملكُ رعيّته إيالاً :ساسهم , وآل َ على القوم أولاً وإيالاً وإيالةً :ولي , وآل المالَ : أصلحه وساسه , ك : ائتاله , وآل الشيء مآلاً : نقص , وآل من فلان : نجا .

والأخ الأمير الفقير كتب

وانا اتفق مع الاخ احمد شعبان ان الاهل اكثر خصوصية من الال.
واظن انها مجرد غلطة مطبعية من الاستاذ اسماعيل، والدليل هو التعريفين الذين تفضل بهما

أهل الرجل : عشيرته وذوو قرباه .
آل الرجل : أهل الرجل + أتباعه وأولياؤه .

لكن ذلك لا يهم كثيرا الان.

إنك أسقط من تعريف آل الرجل :/ ولا يستعمل إلا فيما فيه شرف ( غالباً ) /

أرجو التركيز أكثر للوصول إلى كلمة سواء وليس الأخذ بتعريف مقصور منقوص

أما كلمة آل فقد ذكرت في القرآن الكريم مقرونة بأسماء الأنبياء مثل ابراهيم وموسى وهارون ولوط ويعقوب وداوود وعمران ولم تقرن معهم كلمة أهل فلذلك أرى أن كلمة آل أكثر خصوصية لأنها تستعمل لمن فيه شرفا على الأغلب أو غالبا

وأيضا قرنت مع فرعون الذي ادعى لنفسه أمرا ليس له وفيه من منزلة الشرف الكثير وأعطى نفسه شرفا ليس له

كما أن هناك أمر خاص وأخص وعام وأعم

دمتم بخير

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرجوا أن تتقبلوا مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إبراهيم إبراهيم
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 10:23 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية طيبة للجميع
كنت أتابع الموضوع منذ بدايته ولكن انتظرت لأرى الآراء التي سترد على هذا الموضوع
والذي لاحظته أن جميع الأخوة الذين قدموا أفكار لتفسير معنى كلمة ( آل و أهل ) لم يحاول أحدهم أن يرجع إلى النص القرآني لمحاولة فهم وتحديد معنى هاتين الكلمتين والكيفية التي استخدم الله تعالى هذه الكلمة في محكم تنزيله . بل اعتمد الجميع على ما ألفه من الموروث الثقافي إن كان من خلال المعاجم أو من خلال ما ألفه عن آبائه ومجتمعه

فلو عدنا إلى النص القرآني فسوف نجد أن كلمة ( أهل ) وردت ( 127 ) مرة في جزرها فلو قمنا بعملية ترتيل للنصوص التي وردت فيها هذه الكلمة لنستخلص منها معنى هذه الكلم فسوف نجد أنها

الأهل : كلمة تطلق على مجموعة بشريه يجمع بينها عامل مشترك واحد على الأقل - مثل ( الكتاب – المدينة – القرى )

ولو عدنا للنص القرآني وبحثنا عن كلمة ( آل ) لوجدنا أنها تكررت في النص القرآني ( 26 ) مرة ولو قمنا بعملية ترتيل للنصوص التي وردت فيها هذه الكلمة لنحدد معناها فسوف نجد أنها تطلق

آل : هي مجموعة بشرية عاصرت وناصرت وآزرت وتبعت واتبعت صاحب اسم معين ومحدد

لأنه في كل النصوص التي وردت فيها كلمة ( آل ) كان يتبعها اسم

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 10:42 am

مع الشكر الجزيل للاعزاء امجد وهادي وابراهيم

الا اني ارى ان فحوى اجاباتكم جميعا لم تخرج عما تفضل به الاخ العزيز صاحب الموضوع بل انكم تؤكدونها كما اكد عليها قبلكم الاستاذ اسماعيل وغيره



الامير الفقير كتب:
أهل الرجل في الأصل هم من يجمعه وإياهم مسكن واحد. ونلحظ بالاستقراء أنّ الملازمة هي أبرز دلالات كلمة الأهل، ومن هنا نقول: أهل المدينة، أهل البيت، أهل الكتاب، أهل العلم …

أما الآل فهم الذين يؤول إليهم الإنسان، أي يرجع إليهم، أو يرجعون إليه في دين، أو مذهب، أو نسب … من هنا يقال للأهل أحياناً آل، ولكنّ كلمة آل تستخدم في بيان شرف من يؤول إليهم الإنسان، أو شرف من يؤولون إليه.



العزيز الامير الفقير والعلم عند الله يريد ان يقول ان آل محمد المذكورين في الصلاة الابراهيمية هم ليسوا فقط الائمة من احفاد ابي طالب وجميعكم قد دعمتم رأيه

لكن أين الاخ العزيز الامير الفقير؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إبراهيم إبراهيم
مشرف عام
مشرف عام



مُساهمةموضوع: رد: الآل و الاهل من الناحية اللغوية   الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 12:04 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية طيبه للجميع
الأخ سلطان المحترم

قال الأخ سلطان

الا اني ارى ان فحوى اجاباتكم جميعا لم تخرج عما تفضل به الاخ العزيز صاحب الموضوع بل انكم تؤكدونها كما اكد عليها قبلكم الاستاذ اسماعيل وغيره

فلو عدت أخي الكريم لما كتبته ودققت لوجدت أني لم أستخدم كلمة ( الملازمة )
ولكن قلت : يجمع بينها عامل مشترك

من ناحية كلمة ( آل ) أرجو منك أن تعيد النظر والقراءة بدقة أكثر لما كتبت لأنه حتى أصبح أنا من آل أي شخص هناك شروط مرتبطة ببعضها كما أوردت

فيجب أن أكون من معاصريه
ويجب أن أناصر هذا الرجل
ويجب أن أقوم بمؤازرته بأي نشاط يقوم فيه
ويجب أن أتبعه أينما وجد
ويجب أن أتبع فكره

ودون أحد هذه الشروط لا يمكن أن أكون من آل هذا الشخص

فلا يمكن أن يكون أي شخص من الناس الذين يعيشون في هذا العالم اليوم من آل محمد لماذا ؟؟؟؟؟

لأننا لم نتعايش مع سيدنا محمد ولو أننا نتبع فكره

آل : هي مجموعة بشرية عاصرت وناصرت وآزرت وتبعت واتبعت صاحب اسم معين ومحدد

أرجو أن تكون الفكرة قد وصلت بشكل أوضح

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الآل و الاهل من الناحية اللغوية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: القسم المنوع :: ساحة الأستاذ اسماعيل ونوس ( مدرس اللغة العربية )-
انتقل الى: