منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

» الخامس لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:52 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 12:00 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

يا ايها الذين امنوا اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه الى الله والرسول ان كنتم تؤمنون بالله واليوم الاخر ذلك خير واحسن تاويلا
النساء 59



اعزائي واحبائي جميعا

يا ايها الذين امنوا ....
1) اطيعوا الله
2) واطيعوا الرسول
3) واولي الامر منكم

وسؤالي هو
اين هو موقع طاعة الامام هنا من بين هذه الطاعات الثلاثة؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 4:16 pm

السؤال غير محدد بشكل دقيق !!

فما هو قصدك بطاعة الإمام ؟؟

فالأوضح أن تسأل عن طاعة الإمام بالنسبة لأمر معين مثل (1-شأن دنيوي -أو 2-شأن ديني - أو 3-شأن عقيدي روحي باطني خاص بالأبوة الروحية للإمام لأبنائه ) .

نرجو التوضيح بالنسبة لأي أمر قصدت في سؤالك ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 4:43 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

السلام عليكم جميعاً

الأخ الكريم سلطان كتب سائلاً

++++++++++++++


اعزائي واحبائي جميعا

يا ايها الذين امنوا ....

1)
اطيعوا الله
2)
واطيعوا الرسول
3)
واولي الامر منكم

وسؤالي هو
اين هو موقع طاعة الامام هنا من بين هذه الطاعات الثلاثة؟

++++++++++++++

قال الله تعالى :

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً } النساء59

أخي الكريم لو استطعت فهم الآية كما أرادها الله عز وجل لوصلت إلى الجواب بنفسك



لا تحتاج منك سوى القليل من التفكر والتبصر والصدق مع النفس ومع الله عز وجل

وسوف أضع لك بعض الاستفسارات وأضمنها الجواب لكي نصل معاً والمتابعين إلى فهم حقيقي كيف علينا أن نفكر ونتعامل مع الخطاب الإلهي .

أولاً :

قوله تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ }

أي الخطاب موجه فقط وحصرياً للمؤمنين وليس الخطاب موجه لعموم الناس أو عموم المسلمين .

وأولي الأمر الحكام والأمراء كما يفسرها أهل السنة والجماعة أطاعتهم واجبة على المؤمن والكافر والمجرم والسائحين أجانب وعرب والقاتل والمقتول والسارق والمسروق ... الخ بالحكم العسكري والأجهزة الأمنية والقوانين المحلية والمجالس الإدارية لكل بلد ... شئت أم أبيت ولا تحتاج إلى خطاب الهي في محكم تنزيله لإطاعة أولي أمرنا الحكام الوطنيين أبناء الشعب أو الحاكم الأجنبي عندما يكون البلد تحت الاحتلال .

ثانياً :

{ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ }

نلاحظ في الآية الكريمة ورود أطاعتين فقط وليس ثلاث طاعات متسلسلة

مثال :

أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأطيعوا أولي الأمر

فهنا أطاعة أولي الأمر معطوفة على أطاعة الرسول بذات مرتبة الطاعة وليست بطاعة منفردة .



ثالثاً :

وهي الأهم والأجل وهي جوهر جميع الحوارات في منتدانا

قوله تعالى :



{ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ }



فقط أشرح لنا كيف تفهم وتعمل وتطبق هذا الرد بأي تنازع وبأي شيء حصل هذا التنازع إلى :

{{{{{{{ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ }}}}}}}



مع تحيات الهميسع

والى اللقاء



++++++++++++++


_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana

 

رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الخميس أكتوبر 01, 2009 10:58 am

AGA KHANI 77 كتب:
السؤال غير محدد بشكل دقيق !!

فما هو قصدك بطاعة الإمام ؟؟

فالأوضح أن تسأل عن طاعة الإمام بالنسبة لأمر معين مثل (1-شأن دنيوي -أو 2-شأن ديني - أو 3-شأن عقيدي روحي باطني خاص بالأبوة الروحية للإمام لأبنائه ) .

نرجو التوضيح بالنسبة لأي أمر قصدت في سؤالك ؟؟


العزيز اغا خاني 77

انا تكلمت عن الطاعة المذكورة في الاية اعلاه

واظنها طاعة مطلقة تشمل كل شئون الحياة دنيا واخرة


اما اذا كان عندك غير هذا الرأي - بمعنى انكم تطيعون الامام في امور معينة وتعصونه في امور اخرى فمرحبا بأي إيضاحات من طرفكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الخميس أكتوبر 01, 2009 11:03 am

العزيز الهميسع كتب

الهميسع كتب:
وسوف أضع لك بعض الاستفسارات وأضمنها الجواب


ليس كل الناس عندها ملكات متساوية للاستقراء والاستنتاج


لذا اتمنى عليك ان تضع الجواب بشكل صريح ومباشر كما افعل انا هدانا الله واياكم




سؤالكم
الهميسع كتب:
فقط أشرح لنا كيف تفهم وتعمل وتطبق هذا الرد بأي تنازع وبأي شيء حصل هذا التنازع إلى :

{{{{{{{ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ }}}}}}}



جوابي
الرد الى الله والرسول يكون بالرجوع الى حكم الكتاب والسنة


والان بما اني اجبتكم بما قل ودل

ارجو المعاملة بالمثل


اعيد سؤالي


سلطان كتب:
اعزائي واحبائي جميعا

يا ايها الذين امنوا ....
1) اطيعوا الله
2) واطيعوا الرسول
3) واولي الامر منكم

وسؤالي هو
اين هو موقع طاعة الامام هنا من بين هذه الطاعات الثلاثة؟


وللتسهيل عليكم استطيع ان اضع لكم 5 اجابات لتختاروا واحدا منها

1- الامام هو الله
2- الامام هو الرسول
3- الامام هو ولي الامر
4- الامام هو الله وهو الرسول وهو ولي الامر في نفس الوقت
5- الامام غير مذكور في الاية وبالتالي فنحن غير مأمورين بطاعته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الخميس أكتوبر 01, 2009 8:10 pm

الأخ المحترم سلطان
أجاب الأخ الهمسيع أن هنك طاعتان
الأولى طاعة الله تعالى
الثانية طاعة الرسول وأولي الأمر منكم
ولايوجد ثلاث طاعات لأنه وبوجود الرسول يرجع الناس له في أمورهم المتنازع عليها أما في حين نقلته إلى الرفيق الأعلى يرجع الناس في أمورهم المتنازع عليها إلى أولي الأمر
ونحن كإسماعيليين نعتبر أن أولي الأمر هم الأئمة
وليسوا الله تعالى وليسوا الرسول
دمت بخير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الجمعة أكتوبر 02, 2009 6:51 am

هادي كتب:
الأخ المحترم سلطان
أجاب الأخ الهمسيع أن هنك طاعتان
الأولى طاعة الله تعالى
الثانية طاعة الرسول وأولي الأمر منكم
ولايوجد ثلاث طاعات لأنه وبوجود الرسول يرجع الناس له في أمورهم المتنازع عليها أما في حين نقلته إلى الرفيق الأعلى يرجع الناس في أمورهم المتنازع عليها إلى أولي الأمر
ونحن كإسماعيليين نعتبر أن أولي الأمر هم الأئمة
وليسوا الله تعالى وليسوا الرسول
دمت بخير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

العزيز هادي اطال الله عمره


ما لونته انت باللون الاحمر يعتبر لوحده اجابة كافية على سؤالي. اي انك اخترت الاجابة رقم 3



اما اذ اردت ان نناقش باقي ما اوردته فعلينا ان نلتزم جانب الدقة هنا لان المسألة حساسة


هادي كتب:

ولايوجد ثلاث طاعات لأنه وبوجود الرسول يرجع الناس له في أمورهم المتنازع عليها أما في حين نقلته إلى الرفيق الأعلى يرجع الناس في أمورهم المتنازع عليها إلى أولي الأمر


لاحظ ان الاية لم تقل اطلاقا برد التنازع الى اولي الامر

فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ...




الشق الاول من الاية ورد فيه

أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ



أَطِيعُواْ (اللّهَ) (وَأَطِيعُواْ) (الرَّسُولَ) وَ(أُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ)


{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ (أَطِيعُواْ) اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَ(أُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ) (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ) إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }
النساء59


... (وَأَطِيعُواْ) ... ..(أُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ) (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ)


اي ان الباب ترك مفتوحا لامكانية التنازع مع اولي الامر، على ان يتم رد التنازع في حال حصوله (بين المؤمنين وبين ولي الامر) الى الله والرسول حصرا

ولم يرد نص برد التنازع مع ولي الامر الى ولي الامر

لان هذا لا معنى له فهو سيكون الخصم والحكم


هل نحن متفقين لحد الان يا عزيزي هادي؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AGA KHANI 77
عضو فضي
عضو فضي
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الجمعة أكتوبر 02, 2009 10:53 am

سلطان كتب:


... (وَأَطِيعُواْ) ... ..(أُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ) (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ)


اي ان الباب ترك مفتوحا لامكانية التنازع مع اولي الامر، على ان يتم رد التنازع في حال حصوله (بين المؤمنين وبين ولي الامر) الى الله والرسول حصرا

ولم يرد نص برد التنازع مع ولي الامر الى ولي الامر

لان هذا لا معنى له فهو سيكون الخصم والحكم



وهذا تفسيرك وكيف يصح تفسيرك بعد وفاة حبيبنا محمد ص ؟...

إذاً لقد تركنا عز وجل بدون خليفة له على الأرض نرد إليه منازعاتنا ؟.. وذلك حسب تفسيرك !!!
أو أنك تعتبر أن الله موجود على الأرض ونستطيع رد نزاعاتنا إليه دون الحاجة لخليفة الله في الأرض ::: حسب الآية 84 من سورة الزخرف :
{وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ }

الاسماعيلييون يطيعون أي أمر يصدر عن الإمام لأنه خليفة الله في الأرض
وأنت أسأت فهمي من إرسالي السابق أننا نعصي الإمام ببعض الأمور ( وما قصدتُ ذلك أبداً أبداً )

ثم لا أعرف أخي الكريم سلطان لماذا تغيرت طبيعة السؤال كانت عن طاعة الإمام وأصبحت عن الإمام ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الجمعة أكتوبر 02, 2009 11:59 am

العزيز اغا خاني 77

سبق ان وضعت في الاعلى ردا على سؤال مشابه لسؤالك
سلطان كتب:

جوابي
الرد الى الله والرسول يكون بالرجوع الى حكم الكتاب والسنة



اما طبيعة سؤالي فلم تتغير
بل لزم تحديد مفهومكم للامام (اله - رسول - ولي امر- قدوة ) حتى نعرف ان كان مشمولا بالاية ام لا

واعتذر منك عن سوء فهمي فيما يخص اطاعتكم للامام حفظه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الجمعة أكتوبر 02, 2009 3:44 pm



يسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآل محمد

السلام عليكم جميعاً

أعتقد أن الإجابات التي كتبت في الموضوع أعطت صورة ما عن تفسيرنا لهذه الآية الكريمة

ولا أقول أنها كافية ... فهي فعلاً غير كافية وتحتاج إلى الكثير من البحث والاستدلال والتوثيق لنصل إلى الحق المضمر بين سطورها وخلف كلماتها .

ولكن في هذه المرحلة من البحث تعتبر مقبولة في ظل غياب الرؤية الخاصة بالمحاور المخالف ...؟؟؟

فأن كنت تبحث عن جواب يدور في ذهنك أو تتوقع أننا سوف نجيب به فتفضل به مباشرة

وعندها ممكن أن نعقب عليه فأن استطعنا أثبات توافقه مع كتاب الله أخذتا به

وأن كان يعارض كتاب الله بينا لك بالدليل تعارضه .

ولكن قبل هذا وذاك ننتظر وضع فهمك للآية الكريمة كما تؤمن بها أنت .

فقد أتيتك من الآخر في إجابتي وتوقعت أنك تقول عن أولي الأمر هم الحكام و ولاة الأمور السياسية في كل بلد كما يفسر ذلك علماء أهل السنة والجماعة لهم تحياتي جميعاً .

و وضعت لك خطأ هذا الاعتقاد مباشرة اختصاراً للوقت وللدخول في جوهر سؤلك مباشرة .

فتجاهلت وبدأت بوضع مرقمات تردينا أن نختار بينهم .

وتحاول أن تكرر بعض ما قاله الدكتور عدنان عرعور غلى قناة صفا الفضائية وعجزت مرجعيات الشيعة على الرد عليه وكذلك يتداول كثيراً في المنتديات ما بين الشيعة والسنة حول أن حصل التنازع ما بين الرسول وأولي الأمر يتم رده إلى كتاب الله ورسوله .

وهذا خطا فادح في صياغة هكذا تركيبة للسؤال من أساسها

فلا يوجد حالياً رسول لكي يتنازع معه أولي الأمر أن كانوا حكام أو أئمة ... وكذلك أثناء حياته فكان الرسول علية وآله أفضل الصلاة والسلام لا ينطق عن الهوى وإنما بوحي من الله فمن هو الذي سوف يتنازع مع وحي الله بتنازعه رسوله .



فأنت أخي سلطان هنا في معقل الإسماعيلية وما ينفعك هناك لن تستطيع البحث فيه هنا ... !!!

لقد حان الوقت لتضع لنا فهمك وأيمانك لذات الآية ليتم النقاش بها .

وبعدها ستجد شرحنا كافياً و وافياً وفيه ما تنتظره أو تحاول أن تلمح إليه .

والسلام .

الهميسع

++++++++++++++++


_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana

 

رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   السبت أكتوبر 03, 2009 2:49 am

الأخ المحترم سلطان
قال تعالى في كتابه العزيز
{وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء83
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   السبت أكتوبر 03, 2009 2:54 am

مع العلم أخي سلطان أن النبي محمد ( ص ) كان قد نهى عن تدوين الأحاديث

وخليفة المسلمين الثاني " عمر بن الخطاب " رضي الله عنه قد منع تدوين الأحاديث في زمانه أسوة بالنبي والتحدث بها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قيدار
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 04, 2009 6:50 am

يا علي مدد

الاخوة الاعزاء

تحية الله عليكم وبعد

الأخ سلطان كتب


اما طبيعة سؤالي فلم تتغير

بل لزم تحديد مفهومكم للامام (اله - رسول - ولي امر- قدوة ) حتى نعرف ان كان مشمولا بالاية ام لا
ليس اله

ونحن مسلمون ونعرف ان كل مسلم يعتقد بوحدانية الله جل وعلى

واستحالة تشبيهه بانسان أو غير

وكنت أتمنى ان أشارك بالحوار أكثر

ولكن ظروفي لا تسمح لي بالدخول الى النت باستمرار حاليا

تحياتي للجميع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 04, 2009 9:18 am

هادي كتب:
مع العلم أخي سلطان أن النبي محمد ( ص ) كان قد نهى عن تدوين الأحاديث

وخليفة المسلمين الثاني " عمر بن الخطاب " رضي الله عنه قد منع تدوين الأحاديث في زمانه أسوة بالنبي والتحدث بها


لا يخالف أحد من المؤرخين وأهل العلم في أن السنة لم تدون في دواوين خاصة في حياة النبي صلى الله عليه وسلم ، ولا حتى في عهد الصحابة وكبار التابعين ، وإنما بدأ هذا التدوين بمعناه الصحيح في عهد الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز ، الذي أمر بجمع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكلف بذلك أهل العلم والثقة والإتقان كالإمام الزُّهْري وغيره .

وأما في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن تدوين الصحابة رضوان الله عليهم للسنة وكتابتهم، مر بمرحلتين مهمتين :

- مرحلة النهي عن الكتابة .
- مرحلة نسخ النهي والسماح بها .

أولاً : مرحلة النهي عن الكتابة :

كانت هذه المرحلة في بداية الأمر ؛ حيث نهاهم النبي صلى الله عليه وسلم عن كتابة الأحاديث خشية الخلط بين السنة والقرآن ، ولأمور واعتبارات أخرى ، وعمدة هذا النهي ما رواه مسلم في صحيحه عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تكتبوا عني ، ومن كتب عني غير القرآن فليمحه ) ، وهو أصح ما ورد في هذا الباب .

وعن أبي سعيد قال : " جهدنا بالنبي صلى الله عليه وسلم أن يأذن لنا في الكتابة فأبى " ، وفي رواية عنه قال : " استأذنَّا النبي صلى الله عليه وسلم في الكتابة فلم يأذن لنا " .

ثانياً : نسخ النهي والسماح بالكتابة :

وهذه المرحلة جاءت بعد أن استقرت الدعوة ، وارتفعت المحاذير المتوقعة من كتابة السنة في أول الأمر ، فعند ذلك أذن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكتابة ، وقد ذكر أهل العلم أحاديث الإباحة وجواز الكتابة ، وبَوَّب الإمام البخاري باباً في صحيحه قال : "باب كتابة العلم " وذكر أحاديث عدة تدل على جواز الكتابة .

وروى الإمام أحمد وأبو داود عن عبد الله ابن عمرو قال : كنت أكتب كل شيء أسمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم أريد حفظه ، فنهتني قريش عن ذلك ، وقالوا : تكتب كل شيء تسمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم، ورسول الله صلى الله عليه وسلم بشر يتكلم في الغضب والرضا ؟ فأمسكْتُ عن الكتابة حتى ذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فأومأ بإصعبه إلى فيه ( أي فمه ) فقال : ( اكتب .. فو الذي نفسي بيده ما يخرج منه إلا حق ) .

ومما يدل على إباحة الكتابة أيضاً أن بعض الصحابة كانت لهم صحائف كتبوا فيها من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ما سمعوه أو بعضه ، فكان لعبد الله ابن عمرو صحيفة تسمى ( الصادقة ) ، رواها عنه حفيده عمرو بن شُعَيب ، وكان لجابر بن عبد الله الأنصاري صحيفة ، وكذلك أنس بن مالك كانت له صحيفة وكان يبرزها إذا اجتمع الناس .

بين النهي والإباحة :

وقد نظر أهل العلم في أحاديث النهي عن الكتابة وأحاديث الإباحة وجمعوا بين الأحاديث من عدة أوجه :

الوجه الأول :
ذهب الأغلب إلى أن النهي كان في أول الإسلام مخافة اختلاط الحديث بالقرآن ، فلما أُمِن الالتباس ، سمح لهم النبي صلى الله عليه وسلم بتدوين الحديث وكتابته ، فكانت أحاديث الإباحة ناسخة لأحاديث المنع .
وممن ذهب إلى هذا الإمامان الجليلان النووي وابن حجر عليهما رحمة الله ، وطائفة كبيرة من أهل العلم .

الوجه الثاني :
وذهب قوم إلى أن النهي إنما كان عن كتابة الحديث مع القرآن في صحيفة واحدة ؛ لأنهم كانوا يسمعون تأويل الآية ، فربما كتبوه معها ، فنُهوا عن ذلك لخوف الاشتباه .

الوجه الثالث :
أن النهي كان في حق من يوثق بحفظه مخافة أن يتَّكل على الكتابة ، وأما الإذن فهو في حق من لا يوثق بحفظه .

والخلاصة أن أوْلى الأقوال ، هو القول بالنسخ ، حيث كان النهي في بداية الأمر ثم نسخ بعد ذلك ، لزوال المحذور من الكتابة ، ويؤيد هذا عموم الألفاظ ، وأنها متأخرة في الزمن ، وهو قول أكثر أهل العلم .

ومن هنا يتبين بطلان قول من قال : إن السنة لم تدون في عصر الرسالة ، والحق أنها دونت لكن ليس بالصورة التي تمت فيما بعد في عصور التدوين ، غير أن من المجمع عليه أنها كانت محفوظة في الصدور ، وفي بعض الصحائف والسطور في عصر الصحابة ، وتلقاها عنهم التابعون ، ثم بدأ التدوين في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز رضي الله عن الجميع .


(منقول)
و المصدر
http://www.islamweb.net.qa/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=17323
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 04, 2009 9:32 am

هادي كتب:
الأخ المحترم سلطان
قال تعالى في كتابه العزيز
{وَإِذَا جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء83

الاخ المحترم هادي
الكلام في هذه الاية التي اوردتها عن ( أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ ) وليس عن رد التنازع بين المسلمين وأولياء امورهم.

اي ان الكلام هنا عن الذي يسمع اشاعة فيعيد نشرها.


للمزيد من الشرح تابع القراءة تحت الخط


______________________________________________________

وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ
وَالْمَعْنَى أَنَّهُمْ إِذَا سَمِعُوا شَيْئًا مِنْ الْأُمُور فِيهِ أَمْن نَحْو ظَفَر الْمُسْلِمِينَ وَقَتْل عَدُوّهُمْ " أَوْ الْخَوْف " وَهُوَ ضِدّ هَذَا

أَذَاعُوا بِهِ
أَيْ أَفْشَوْهُ وَأَظْهَرُوهُ وَتَحَدَّثُوا بِهِ قَبْل أَنْ يَقِفُوا عَلَى حَقِيقَته . فَقِيلَ : كَانَ هَذَا مِنْ ضَعَفَة الْمُسْلِمِينَ ; عَنْ الْحَسَن ; لِأَنَّهُمْ كَانُوا يُفْشُونَ أَمْر النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَيَظُنُّونَ أَنَّهُمْ لَا شَيْء عَلَيْهِمْ فِي ذَلِكَ . وَقَالَ الضَّحَّاك وَابْن زَيْد : هُوَ فِي الْمُنَافِقِينَ فَنُهُوا عَنْ ذَلِكَ لِمَا يَلْحَقهُمْ مِنْ الْكَذِب فِي الْإِرْجَاف .

وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ
أَيْ لَمْ يُحَدِّثُوا بِهِ وَلَمْ يُفْشُوهُ حَتَّى يَكُون النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هُوَ الَّذِي يُحَدِّث بِهِ وَيُفْشِيه . أَوْ أُولُو الْأَمْر وَهُمْ أَهْل الْعِلْم وَالْفِقْه ; عَنْ الْحَسَن وَقَتَادَة وَغَيْرهمَا . السُّدِّيّ وَابْن زَيْد : الْوُلَاة . وَقِيلَ : أُمَرَاء السَّرَايَا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 04, 2009 9:34 am

الاخ العزيز قيدار

احسنت ........ وكفى !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   السبت أكتوبر 10, 2009 7:16 pm

الأخ المحترم الأمير الفقير
عندما يقول الله تعلى بأن يرد الأمر إلى الرسول وإلى الأمر منهم وذلك منعا للإستنباط فهذا دليل على أن الرد إلى أولي ألمر مقترن بالرد إلى الرسول حتى لو جاءت الآية لأمر غير الذي قبله
كما أن الإستنباط يؤدي إلى التنازع لأن كل من يستنبط يرجع لرأية بالإستنباط وليس لرأي من أمر الله بهم
وفي الآيتين فيهما كلمة / ردوه / وذلك حرصا على وحدة المسلمين
وأرجوا أن تنظر لحوارنا وحوار ألآخرين على أنه نوع من ألمن والخوف معا للوصول إلى الحقيقة أما ما قاله الأفاضل أصحاب السلف فهو غير ملزم الآن لأنهم كتبوا ما كتبوه حسب رأيهم وليس رأي الله ولا رسوله
دمت بخير
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 11, 2009 12:28 pm

هادي كتب:
الأخ المحترم الأمير الفقير
عندما يقول الله تعلى بأن يرد الأمر إلى الرسول وإلى الأمر منهم وذلك منعا للإستنباط فهذا دليل على أن الرد إلى أولي ألمر مقترن بالرد إلى الرسول حتى لو جاءت الآية لأمر غير الذي قبله


لا يا سيدي الفاضل هذه اسمح لي بها.

كلامنا كان عن (رد التنازع) وليس رد اي شيء.

و لو كان كلامك صحيح لكان القران يخالف بعضه بعضا.

هناك يقول ان التنازع يرد الى الله والى الرسول و هنا يرد (التنازع) الى الرسول والى اولي الامر؟

يرجى اعادة قراءة الشرح في ارسالي السابق في الاعلى.

المسألة تتحدث عن الاشاعات التي تنتشر في اوقات الحرب بقصد نشر البلبلة واضعاف الروح المعنوية.

و التوجيه في الاية واضح لمن يسمع اي اشاعة الا يعيد نشرها بل عليه ان يراجع بشأنها قيادته (الرسول وقت وجوده) والا فاولي الامر (القيادة العسكرية).





هادي كتب:

وأرجوا أن تنظر لحوارنا وحوار ألآخرين على أنه نوع من ألمن والخوف معا للوصول إلى الحقيقة أما ما قاله الأفاضل أصحاب السلف فهو غير ملزم الآن لأنهم كتبوا ما كتبوه حسب رأيهم وليس رأي الله ولا رسوله


من قال لك انهم كتبوا حسب رأيهم؟

الجماعة رضي الله عنهم كانوا الاقرب الى عهد الرسول و سمعوا منه الكثير من التفسيرات ومن الاحاديث والروايات . و هم الاعلم بما يجوز عطاء الرأي فيه وبما لا يجوز فيه الا النقل.

على حسب نظريتك فهل نقول ان كل ما كتبه الكرماني و المؤيد الشيرازي و القاضي النعمان و جعفر بن منصور و غيرهم كله غير ملزم لك لأنهم كتبوا ما كتبوه حسب رأيهم وليس رأي الله ولا رسوله؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الإثنين أكتوبر 12, 2009 10:22 pm

الأخ المحترم الأمير الفقير


هداك الله تعالى كل خير عما تقدمه وعند الله إن شاء تعالى تجد
ثوابك



أولا نحن لانعتبر القرآن الكريم يخاف بعضه بعضا حسب قولك
و لو كان كلامك صحيح
لكان القران يخالف بعضه بعضا
.
بل نعتبره كل متكامل لايعتريه
النقص ولا الخطأ ولا المخالفة لبعضه البعض .



ثانيا : في
الآية الأولى قال تعالى



{يَا
أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي
الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ
وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ
وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }النساء
59



في هذه
الآية نجد مايلي أن طاعة الله تعالى واحد وطاعة الرسول واحدة أخرى لكنها مقترنة
بطاعة أولي الأمر

/ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ /
فالطاعة واحد وهي طاعة الرسول وأُلي الأمر , وليسوا طاعتان , فتصبح طاعة أولي الأمر واجبة كطاعة الرسول
لأنهما طاعة واحدة ,



أما التنازع لايكون بين أولي الأمر وبين الذين
أمنوا بل بين بعضهم البعض قولة تعالى / فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ / والميم
عائدة للجماعة أي لجماعة الذين أمنوا لأن الخطاب الإلهي موجه لهم .



ثالثا - الآية
الثانية :



{وَإِذَا
جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ
إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ
يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ
لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء83



أخي
المحترم بالنسبة للأمن والخوف : الإنسان ممكن أن
يشعر بالخوف في أي وقت كان فلذلك هو بحاجة للأمن والأمان كما أن الآية
القرآنية نزلت بسبب معركة ما لكنها تتكلم عن الأمن والخوف بشكل عام فلذلك يعمل بها
في جميع الأوقات الذي يحتاجها المسلم أو المؤمن , فزمنها يصلح لكل زمان وليس فقط
في المعارك ,



ثالثا :
أولي الأمر عندنا واحد في هذه الآية والتي قبلها لانفرق بينهما .



أما ماقلته
حضرتك من كلام عن السابقين ممن كانوا : أقول الكرماني والمؤيد والقاضي النعمان وجعفر
بن منصور كتبوا ما كتبوه بتوجيهات من الإمام الذين كانوا على زمانه ,



أما ما كُتِبَ
من الأحاديث الشريفة فقد أمر به الخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز/ رضي الله عنه /
وخالف بهذا الأمر الرسول الكريم الذي منع تدوين الأحاديث وأيضا خالف الخليفة الثاني
للمسلمين السيد عمر بن الخطاب / رضي الله عنه / الذي منع بدوره رواة الأحاديث من
رِوايتها وكتابتها ,



مع احترامي
لكل من كتب ونقل بدون استثناء وقدم مجهودا في عمله إن كان هدفه خدمة المسلمين
والإسلام وإن لم يكن



دمتم بخير


والسلام
عليكم ورحمة الله وبركاته



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منى عطا
عضو متميز
عضو متميز



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الإثنين أكتوبر 12, 2009 11:29 pm

هادي كتب:
الأخ المحترم الأمير الفقير


هداك الله تعالى كل خير عما تقدمه وعند الله إن شاء تعالى تجد
ثوابك



أولا نحن لانعتبر القرآن الكريم يخاف بعضه بعضا حسب قولك
و لو كان كلامك صحيح
لكان القران يخالف بعضه بعضا
.
بل نعتبره كل متكامل لايعتريه
النقص ولا الخطأ ولا المخالفة لبعضه البعض .



ثانيا : في
الآية الأولى قال تعالى



{يَا
أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي
الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ
وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ
وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }النساء
59



في هذه
الآية نجد مايلي أن طاعة الله تعالى واحد وطاعة الرسول واحدة أخرى لكنها مقترنة
بطاعة أولي الأمر

/ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ /
فالطاعة واحد وهي طاعة الرسول وأُلي الأمر , وليسوا طاعتان , فتصبح طاعة أولي الأمر واجبة كطاعة الرسول
لأنهما طاعة واحدة ,



أما التنازع لايكون بين أولي الأمر وبين الذين
أمنوا بل بين بعضهم البعض قولة تعالى / فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ / والميم
عائدة للجماعة أي لجماعة الذين أمنوا لأن الخطاب الإلهي موجه لهم .



ثالثا - الآية
الثانية :



{وَإِذَا
جَاءهُمْ أَمْرٌ مِّنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُواْ بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ
إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ
يَسْتَنبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلاَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ
لاَتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً }النساء83



أخي
المحترم بالنسبة للأمن والخوف : الإنسان ممكن أن
يشعر بالخوف في أي وقت كان فلذلك هو بحاجة للأمن والأمان كما أن الآية
القرآنية نزلت بسبب معركة ما لكنها تتكلم عن الأمن والخوف بشكل عام فلذلك يعمل بها
في جميع الأوقات الذي يحتاجها المسلم أو المؤمن , فزمنها يصلح لكل زمان وليس فقط
في المعارك ,



ثالثا :
أولي الأمر عندنا واحد في هذه الآية والتي قبلها لانفرق بينهما .



أما ماقلته
حضرتك من كلام عن السابقين ممن كانوا : أقول الكرماني والمؤيد والقاضي النعمان وجعفر
بن منصور كتبوا ما كتبوه بتوجيهات من الإمام الذين كانوا على زمانه ,



أما ما كُتِبَ
من الأحاديث الشريفة فقد أمر به الخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز/ رضي الله عنه /
وخالف بهذا الأمر الرسول الكريم الذي منع تدوين الأحاديث وأيضا خالف الخليفة الثاني
للمسلمين السيد عمر بن الخطاب / رضي الله عنه / الذي منع بدوره رواة الأحاديث من
رِوايتها وكتابتها ,



مع احترامي
لكل من كتب ونقل بدون استثناء وقدم مجهودا في عمله إن كان هدفه خدمة المسلمين
والإسلام وإن لم يكن



دمتم بخير


والسلام
عليكم ورحمة الله وبركاته





هذا هو زبدة الكلام التي انتظرناها من بداية الموضوع cheers

1/ التنازع يكون بين بعض الذين أمنوا و بين بعضهم الاخر
2/ بالنسبة للأمن والخوف : فالعبرة تكون في عموم المعنى وليس في خصوص التنزيل !
queen
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الامير الفقير
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الثلاثاء أكتوبر 13, 2009 1:42 am

اقتباس :

التنازع يكون بين بعض الذين أمنوا و بين بعضهم الاخر
ارجو الانتباه الى حرف الفاء في (فَإِن تَنَازَعْتُمْ)



اقتباس :

بالنسبة للأمن والخوف : فالعبرة تكون في عموم المعنى وليس في خصوص التنزيل

عموم المعنى اي انك انت وانا اليوم نلتزم بها كما التزم الصحابي او الصحابة الذين نزلت فيهم في وقتهم . والمعنى انك انت اذا اليوم جاءك امر من الامن او الخوف تردينه الى اولي الامر.

ولا يقصد بعموم المعنى اننا نرد اي شيء وكل شيء من مسائلنا الحياتية الى اولي الامر.
اي اذا انت عرضت لك اي مسألة بسيطة من مسائل الحياة فمن الطبيعي ان تاخذي انت قرار فيها ولا حاجة لا تستشيري ولي الامر.

مثال انا اريد ان اشتري سيارة لونها ابيض وزوجتي تقول لا بل نشتريها حمراء فهذه لا نذهب بها الى القيادة الروحية او السياسية لنسأل رأيها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الثلاثاء أكتوبر 13, 2009 8:06 pm

الأخ المحترم
الأمير الفقير



الفاء :
استئنافية



إن : شرطية



تنازعتم :
تنازع فعل ماض , التاء تاء الفاعل المتحركة , الميم للجمع وتعود على جماعة
المؤمنين كون الخطاب لهم موجه



نعم العبرة
في عموم المعنى وليس في خصوص التنزيل ,



كما أن
الرد في الآيتين واحد والجهة واحدة الرسول وأولي الأمر ففي الآية الأولى طاعة أولي
الأمر مقترنة بطاعة الرسول والثانية واضحة كون مكتوب كلمة إلى أولي الأمر بشكل
واضح



أما المثال
الذي وضعته ليس في مكانه لأنه أمر خاص وليس عام فهو أمر بينك وبين زوجتك ولايهم جميع المؤمنين أو
المسلمين



دمت بخير


والسلام عليكم
ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الخميس أكتوبر 15, 2009 5:51 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
الأخ الروحي هادي الغالي
من القلب نشكركم على التوضيح
المولى يبارككم
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عدرة
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 18, 2009 12:31 pm

ارى أن النقاش ذهب بعبدا عن مضمونه
نحن كاسماعيليين نؤمن بالله خالق الكون
كما نؤمن بوجود الله .........النبوة ...........الامامة
كما ان وجود النبي لا يلغي وجود الأمام
الأمامة دائمة أما النبوة ختمت بالنبي الأمين محمد صلى الله عليه وسلم
و يا علي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مهند أحمد اسماعيل
عضو مخضرم
عضو مخضرم
avatar


مُساهمةموضوع: رد: اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم   الأحد أكتوبر 18, 2009 3:42 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
الأخ الروحي عدرة
شكراعلى جمال تعقيبكم
لكن المشكلة أنه في كل موضوع احتمالات فتح ابواب جديدة ممكنة وشبه أكيدة
بسبب التشابك في حلقة الفهم للمواضيع للوصول الى الموضوع الرئيسي
والمولى يبارككم
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: