منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

» الخامس لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:52 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا أدبي تاريخ
الأحد مايو 07, 2017 5:49 pm من طرف أبو سومر

» تاسع فيديو رياضيات
الأحد مايو 07, 2017 5:47 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي نوتة علم أحياء
الأحد مايو 07, 2017 5:41 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي فيزياء
السبت مايو 06, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 حول اية المباهلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 4:43 am

العزيز احمد شعبان

انت تعلم ان النبي عليه الصلاة والسلام يكن عنده اطفال صغار في ذاك الوقت ليباهل بهم، فجاء حسب السرد بحفيديه مع ابويهما رضي الله عنهم اجمعين، كون علي رضي الله عنه من انفس المسلمين وفاطمة من نساءه اي من نساء المسلمين والحسنين رضي الله عنهم من ابناء المسلمين. وعليه تصح المباهلة بهم حسب شروط الاية.
وكذلك كان الاتفاق مع نصارى نجران ان يأتي من طرفهم واحد او اكثر من كبراؤهم مع واحدة او اكثر من نساء كبراءهم مع بعض اولادهم من اجل المباهلة. وليس الشرط ان يأتي نبيهم ولا نساء نبيهم.


قال تعالى

فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع ابناءنا وابناءكم ونساءنا ونساءكم وانفسنا وانفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنه الله على الكاذبين
ال عمران 61



(ابناءنا وابناءكم) وليس (ابناء رسولنا وابناء رسولكم)


(نساءنا ونساءكم) وليس (نساء رسولنا ونساء رسولكم)


(انفسنا وانفسكم) وليس (نفس رسولنا ونفس رسولكم)


اللهم الا اذا كان هناك خلاف في تعريف الابناء او النساء او الانفس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد شعبان
عضو ذهبي
عضو ذهبي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 5:15 am

الأخ العزيز الأستاذ / سلطان
تحية طيبة وبعد
شكرا لك على هذا الإيضاح
دمت أخي بخير .
والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 9:01 am

السلام عليكم
يا علي مدد

ففي صحيح مسلم : و لما نزلت هذه الآية : ﴿ ... فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ ... [4] دعا رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) عليا و فاطمة و حسنا و حسينا فقال : " اللهم هؤلاء أهلي5] .

و في صحيح الترمذي : عن سعد بن أبي وقَّاص قال : لما أنزل الله هذه الآية :
﴿ ... نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ ...
[6] دعا رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) عليا و فاطمة و حسنا و حسينا ، فقال : " اللهم هؤلاء أهلي " [7] .

و في مسند أحمد بن حنبل : مثله
[8]
يقول ابن تيمية





أما أخذه علياً وفاطمة والحسن والحسين في المباهلة فحديث صحيح رواه مسلم عن سعد بن أبي وقاص ، قال في حديث طويل : لَمَّا نَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَةُ ( فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ ...) دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلِيًّا وَفَاطِمَةَ
وَحَسَنًا وَحُسَيْنًا فَقَالَ : اللَّهُمَّ هَؤُلَاءِ أَهْلِي


ما الفرق عندما يقول رسول الله عليه الصلاة والسلام اللهم هؤلاء اهلي واهل البيت

هل اهلي غير اهل البيت؟؟!!!

هل اهلي غير ال البيت؟؟؟!!!

اذا كان هناك فرق فأيهما اشمل وايهما اخص


_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 2:02 pm

العزيز امجد

لا ادري لماذا تريد ادارة دفة الحديث بعيد عن ((((آية))) المباهلة الى الاهل والآل


حسب علمي فانكم في هذا المنتدى تعتبرون ان القران الكريم هو المرجع الوحيد في الحوارات كون الله عز وجل قد تعهد بحفظه. هذا بالاضافة الى معاجم اللغة لضرورتها لفهم المفردات والمصطلحات اللغوية في القران الكريم

ولا تقبلون بالاحاديث الشريفة في صحاح اهل السنة ناهيك عن اقوال ابن تيمية

لا بأس

اذا اردت ابن تيمية فسأكتب لك ما قاله ابن تيمية تعقيبا على قولهم بان الله تعالى جعل علياً نفس الرسول:

قال ابن تيمية رحمه الله:

هذا خطأ، وإنما هذا مثل قوله: (( لولا إذ سمعتموه ظن المؤمنين والمؤمنات بأنفسهم خيرا )) " النور: 12". وقوله تعالى: (( فاقتلوا أنفسكم )) " البقرة: 54 " (( ولا تخرجون أنفسكم من دياركم )) " البقرة: 84 " فالمراد بالأنفس الأخوان نسبا أو دينا.






امجد المير احمد كتب:

اللهم هؤلاء أهلي


نعم نحن نعلم انهم اهله

ولم أقل في اي وقت انهم ليسوا من اهله

فالاهل تدل على الملازمة
وهم اقرباءه واهله، ويشترك معهم في ذلك غيرهم






امجد المير احمد كتب:

ما الفرق عندما يقول رسول الله عليه الصلاة والسلام اللهم هؤلاء اهلي واهل البيت

هل اهلي غير اهل البيت؟؟!!!

هل اهلي غير ال البيت؟؟؟!!!

اذا كان هناك فرق فأيهما اشمل وايهما اخص


نعم هناك فرق
راجع موضوع آل البيت للعزيز الامير الفقير ورد الاستاذ ونوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 2:19 pm

اعود للتعقيب على ما كتبه العزيز امجد في الموضوع الاخر


امجد المير احمد كتب:

نساءنا ونساءكم=====جمع

لماذا اذا ذهبت فاطمه عليها السلام وحدها فقط مع رسول الله ===اذا تساوي بل افضل من جميع نساء المؤمنين

ابنائنا وابنائكم=====جمع

لماذا ذهب فقط الحسن والحسين وحدهما فقط مع رسول الله====اذا يساووا جميع ابناء المؤمنين بل افضل من جميع ابناء المؤمنين

وعليكم السلام

بالنسبة لضم الأبناء والنسا الى المباهلة، فعلى رأي الزمخشري:

ذلك أكد في الدلالة على ثقته بحاله واستيقانه بصدقه، حيث استجرأ على تعريض أعزته وأفلاذ كبده وأحب الناس إليه لذلك ، ولم يقتصر على تعريض نفسه له، وعلى ثقته بكذب خصمه حتى يهلك خصمه مع أحبته وأعزته هلاك الاستئصال أن تمت المباهلة . وخص الأبناء والنساء لأنهم أعز الأهل وألصقهم بالقلوب وربما فداهم يسوقون مع أنفسهم، وحارب حتى يقتل . ومن ثمة كانوا يسوقون مع أنفسهم الظعائن في الحروب لتمنعهم من الهرب ويسمون الذادة عنهم بأرواحهم حماة الحقائق. وقدمهم في الذكر على الأنفس لينبه على لطف مكانهم وقرب منزلتهم . وليؤذن بأنهم مقدمون على الأنفس مفدون بها. وفيه دليل لا شيء أقوى منه على فضل أصحاب الكساء عليهم السلام




امجد المير احمد كتب:

انفسنا وانفسكم====جمع

هنا اترك لك التوضيح الامام علي عليه السلام مع من تصنفه من بين المذكورين بالايه الكريمه؟؟؟؟


لقد عبر القران الكريم بـ (أنفسنا)

و"الأنفس" جمع قلة مضافاً إلى "نا" الدالة على الجمع ومقابلة الجمع بالجمع تقتضي تقسيم الآحاد، كما في قولنا:

"ركب القوم دوابهم" ، أي ركب كل واحد دابته

وهذه مسألة مصرحة في الأصول، غاية الأمر أنه أطلق الجمع على ما فوق الواحد وهو مسموع كقوله تعالى:

(( أولئك مبرءون مما يقولون ))


أي عائشة وصفوان - رضي الله تعالى عنهما


وقوله تعالى:

(( فقد صغت قلوبكما ))


ولم يكن لهما إلا قلبان


على أن أهل الميزان يطلقون الجمع في التعاريف على ما فوق الواحد، وكذلك أطلق الأبناء على الحسن والحسين، والنساء على فاطمة فقط مجازاً


نعم لو كان بدل أنفسنا "نفسي" لربما كان له وجه ما بحسب الظاهر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 2:22 pm

السلام عليكم
يا علي مدد

ان كل ما يجري من حوارات سببه اننا لحد الان لم نصل الى ما هية ال البيت واهل البيت واللهم هؤلاء اهلي


اتمنى منك اخي العزيز سلطان لن لا تجيب على السؤال بسؤال لانك لم تقول لي ما الفرق بين ال البيت واهل البيت واللهم اهلي

اما بشأن الاحاديث نتفق او لا نتفق فأقول لك كل حديث نبوي يوافق ما جاء في القرأن الكريم فإننا نوافق عليه


لم افهم من ردك اي شيء نرجو التوضيحح

_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 2:40 pm

امجد المير احمد كتب:

ان كل ما يجري من حوارات سببه اننا لحد الان لم نصل الى ما هية ال البيت واهل البيت واللهم هؤلاء اهلي

العزيز امجد
للاجابة على سؤالك

آل البيت: هذا ليس تعبيرا قرانيا
وقد يكون ظهر الى الوجود في مراحل لاحقة بعد وفاة النبي او لعله نفس تعبير اهل البيت تطور لفظا الى آل البيت
والاستاذ ونوس قال شيئا من هذا القبيل ان لم تخني الذاكرة

اهل البيت: وردت في القران الكريم بمعنى (زوجة النبي) و(زوجات النبي)

هؤلاء اهلي : ايضا ليست تعبيرا قرانيا
لكن الاقرباء تشمل على سبيل المثال لا الحصر الوالدين والاخوة والازواج والابناء والاحفاد والعمومة والاخوال وابناء العم وابناء الخالة وما شابه


في مطلق الاحوال فلا يمكن ان ينفرد اي شخص او اسرة واحدة او فرع واحد او ذرية واحدة هاشمية او غير هاشمية بأي من هذه الالقاب لا الان ولا امس ولا في عصر النبي


امجد المير احمد كتب:

الم افهم من ردك اي شيء نرجو التوضيحح


يرجى تحديد ما الذي لم تفهمه من ردي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلم
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الإثنين أكتوبر 26, 2009 7:17 pm

عندما يحدد النبي محمد صلى الله عليه وسلم من هم أهله فلا أستطيع أنا ولاأحد أن يضيف عليهم
كل شخص يعرف من هم أهله وليس الآخرين يعرفون أهله أكثر منه
في اللغة العربية إذا جاء الكلام عن المفرد بضيغة الجمع فهذا للتفضيل
والمعنى أن النبي قد فضل ابنته وزوجها وأبناءها على الجميع
هؤلاء أهلي ليست تعبيرا قرآنيا نعم لكن من أنزل عليه القرآن قد حدد من هم أهله ليعرف الجميع ذلك وحتى لايختلف الناس حولهم وهذا ما كان يعرف أيضا على زمن النبي والصحابة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 5:43 am

مسلم كتب:
عندما يحدد النبي محمد صلى الله عليه وسلم من هم أهله فلا أستطيع أنا ولاأحد أن يضيف عليهم
كل شخص يعرف من هم أهله وليس الآخرين يعرفون أهله أكثر منه
في اللغة العربية إذا جاء الكلام عن المفرد بضيغة الجمع فهذا للتفضيل
والمعنى أن النبي قد فضل ابنته وزوجها وأبناءها على الجميع
هؤلاء أهلي ليست تعبيرا قرآنيا نعم لكن من أنزل عليه القرآن قد حدد من هم أهله ليعرف الجميع ذلك وحتى لايختلف الناس حولهم وهذا ما كان يعرف أيضا على زمن النبي والصحابة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



العزيز مسلم

لا يوجد في الحديث الشريف تحديد بمعنى حصر الاهل بالاربعة أصحاب الكساء رضي الله عنهم مع اقصاء لغيرهم؟


قولك

في اللغة العربية إذا جاء الكلام عن المفرد بضيغة الجمع فهذا للتفضيل


ممكن اسم كتاب اللغة ورقم الصفحة التي استسقيت منها هذه القاعدة؟
وما معنى التفضيل؟

لعلك قصدت ان تقول ان صيغة الجمع يقصد بها التفخيم؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 5:44 am

هنا نجيب العزيز أمجد على السؤال الذي سأله في مكان آخر


إن التطهير الوارد في الآية لا يعني العصمة بل التنزه عن الفواحش وهو استخدام شائع في القرآن الكريم كما قال تعالى


{خذ من أموالهم صدقة تطهرهم و تزكيهم بها}


وما من أحد يقول بأنها قصدت بالتطهير هنا العصمة بل التنزه من الفواحش، وكذلك في قوله تعالى


{و ثيابك فطهّر}


وغيرها من الآيات

وبالجملة لفظ (الرجس ) أصله ( القذر )، يُطلق و يُراد به الشرك كما في قوله تعالى

{فاجتنبوا الرجس من الأوثان}


ويُطلق ويُراد به الخبائث المحرّمة كالمطعومات والمشروبات كقوله تعالى {قل لا أجد فيما أُوحي إليّ محرماً على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دماً مسفوحاً أو لحم خنزير فإنه رجس أو فسق }


وقوله
{ إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان }


ولم يثبت أن استخدم القرآن لفظ (الرجس ) بمعنى مطلق الذنب بحيث يكون في إذهاب الرجس عن أحد إثبات لعصمته


مما يؤكد أنّ الآية لا تنص على وقوع التطهير بل على إرادة التطهير (لمن يلتزم بالاوامر الالهية) وأنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حرص على أن يلحق أصحاب الكساء ما لحق زوجاته أمهات المؤمنين اللاتي نزلت فيهن الآية وفي إرادة تطهيرهن ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول:

الصلاة يا أهل البيت {إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً }


مذكّراً إياهم بالآية وحاضاً علياً على الخروج لصلاة الجماعة، إذ بالمحافظة على الفرائض وبطاعة الله يحصل التطهير


كما أنّ إرادة التطهير الذي جاءت به الآية واقعة ايضا لكل من يلتزم بالاوامر الربانية من بقية المؤمنين من غير اهل البيت بنص القرآن كما قال تعالى عن المؤمنين

{ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم }

وغيرها من الآيات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قيدار
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 8:21 am

يا علي مدد

الاخ سلطان كتب:

ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول
:

الصلاة يا أهل البيت {إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً }


مذكّراً إياهم بالآية وحاضاً علياً على الخروج لصلاة الجماعة، إذ بالمحافظة على الفرائض وبطاعة الله يحصل التطهير
ماثبت عن رسول الله صلى الله عليه واله

اخي العزيز

من باب المعرفة والاخوه اللثي تجمعنا في هذا المنتدى المبارك اللذي يسعى للحق المراد الوصول اليه من خلال الاخذ من جميع اطراف النذاهب او الطوائف

ارجو منك اثبات ما قدمت به من انه اثبت عن الرسول الاكرم هذا الكلام

واذكرك بقوله تعالى

يا ايها الرسول بلغ بما انزل اليك من ربك
وان لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس ان الله لايهدي القوم الكافرين المائدة:67

بما ربط الله جل وعلى رسالته وما هي وصيه الرسول الاكرم صلى الله عليه وعلى اله الطيبين الطاهرين

فهل من استلم الدعوه ينتظرمن يحضه على الصلاه

او هل من اختاره الله من خلال هذه الايه غير معصوم




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلطان
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 10:05 am

الاخ العزيز قيدار



اليك هذه المصادر


http://www.alquran-network.net/alkesaa/pa12.html

http://www.alquran-network.net/alkesaa/pa13.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلم
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 10:18 pm

سلطان كتب
مما
يؤكد أنّ الآية لا تنص على وقوع التطهير بل على إرادة التطهير (لمن يلتزم
بالاوامر الالهية) وأنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حرص على أن
يلحق أصحاب الكساء ما لحق زوجاته أمهات المؤمنين اللاتي نزلت فيهن الآية
وفي إرادة تطهيرهن ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه
كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول:

الصلاة يا أهل البيت {إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً }
من كلامك أقول أن النبي صلى الله عليه وسلم قد حددالنبي من هم أهل بيته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الثلاثاء أكتوبر 27, 2009 10:26 pm

أتابع حواركم
دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الجمعة أكتوبر 30, 2009 12:24 am

السلام عليكم
يا علي مدد



سأضع بعض النقاط التي ارجو من الاخ سلطان الانتباه اليها وشرحها

الاخ سلطان كتب
انت تعلم ان النبي عليه الصلاة والسلام يكن عنده اطفال صغار في ذاك الوقت ليباهل بهم، فجاء حسب السرد بحفيديه مع ابويهما رضي الله عنهم اجمعين،


يقول الله عز وجل( تعالوا ندع ابناءنا وابناءكم )
هل معنى الابناء الاطفال فقط؟؟

الاخ سلطان كتب
(ابناءنا وابناءكم) وليس (ابناء رسولنا وابناء رسولكم
)

الابناء ليس بالضروره الاولاد الصغار اليس كذلك

الاخ سلطان كتب
(نساءنا ونساءكم) وليس (نساء رسولنا ونساء رسولكم
)

هل لي فاطمه عليها السلام مكانه مميزه حتى اختارها الرسول عليه الصلاة والسلام من بين جميع النساء؟وما الفرق بينها وبين غيرها من النساء حتى اخواتها وزوجات الرسول رضي الله عنهم اجمعين؟

الاخ سلطان كتب
(انفسنا وانفسكم) وليس (نفس رسولنا ونفس رسولك
م)

اترك لك مره ثانيه الشرح بدون ان تحضر لنا رأي احد

الامام علي مع من المذكورين بالايه؟؟

حين يحدد رسول الله ان هؤلاء اهله فلا انا ولا انت ولا احد في هذه الدنيا يستطيع الانكار

رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) عليا و فاطمة و حسنا و حسينا فقال : " اللهم هؤلاء أهلي5] .
و في صحيح الترمذي : عن سعد بن أبي وقَّاص قال : لما أنزل الله هذه الآية : ﴿ ... نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ ... ﴾ [6] دعا رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) عليا و فاطمة و حسنا و حسينا ، فقال : " اللهم هؤلاء أهلي " [7] .

الاخ سلطان كتب
نعم نحن نعلم انهم اهله

ولم أقل في اي وقت انهم ليسوا من اهله
فالاهل تدل على الملازمة
وهم اقرباءه واهله، ويشترك معهم في ذلك غيرهم


عندما تقول اخي العزيز سلطان يشترك معهم في ذلك غيرهم فأنت تخالف رسول الله بشكل واضح وصريح

الاخ سلطان كتب
آل البيت: هذا ليس تعبيرا قرانيا
وقد يكون ظهر الى الوجود في مراحل لاحقة بعد وفاة النبي او لعله نفس تعبير اهل البيت تطور لفظا الى آل البيت
والاستاذ ونوس قال شيئا من هذا القبيل ان لم تخني الذاكرة


بالطيع انها ليست تعبيرا قرأنيا

الاخ سلطان كتب
هؤلاء اهلي : ايضا ليست تعبيرا قرانيا
لكن الاقرباء تشمل على سبيل المثال لا الحصر الوالدين والاخوة والازواج والابناء والاحفاد والعمومة والاخوال وابناء العم وابناء الخالة وما شابه

انها ليست تعبيرا قرأنيا لكنها تعبيرا نبويا محددا في اشخاص لا يمكن زيادة عددهم او نقصان عددهم علي فاطمه الحسن الحسين عليهم السلام (القائل رسول الله صلى الله عليه وسلم).
الاخ سلطان كتب
في مطلق الاحوال فلا يمكن ان ينفرد اي شخص او اسرة واحدة او فرع واحد او ذرية واحدة هاشمية او غير هاشمية بأي من هذه الالقاب لا الان ولا امس ولا في عصر النبي
لكنهم انفردوا بقرار من الله سبحانه نفذه رسول الله حيث قال اللهم هؤلاء اهلي وهذا يؤكد انهم انفردوا عن غيرهم من أل
هاشم

الاخ سلطان كتب
اهل البيت: وردت في القران الكريم بمعنى (زوجة النبي) و(زوجات النبي


هناك تناقض

الاخ سلطان كتب
ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول:

الصلاة يا أهل البيت {إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً }

كيف يقول رسول الله يا اهل البيت وانت تقول ان ازواجه رضي الله عنهم اجمعين هم فقط اهل بيته؟؟

_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امجد المير احمد
مشرف عام
مشرف عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: حول اية المباهلة   الجمعة أكتوبر 30, 2009 12:40 am

سلطان كتب:
هنا نجيب العزيز أمجد على السؤال الذي سأله في مكان آخر


إن التطهير الوارد في الآية لا يعني العصمة بل التنزه عن الفواحش وهو استخدام شائع في القرآن الكريم كما قال تعالى


{خذ من أموالهم صدقة تطهرهم و تزكيهم بها}


وما من أحد يقول بأنها قصدت بالتطهير هنا العصمة بل التنزه من الفواحش، وكذلك في قوله تعالى


{و ثيابك فطهّر}


وغيرها من الآيات

وبالجملة لفظ (الرجس ) أصله ( القذر )، يُطلق و يُراد به الشرك كما في قوله تعالى

{فاجتنبوا الرجس من الأوثان}


ويُطلق ويُراد به الخبائث المحرّمة كالمطعومات والمشروبات كقوله تعالى {قل لا أجد فيما أُوحي إليّ محرماً على طاعم يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دماً مسفوحاً أو لحم خنزير فإنه رجس أو فسق }


وقوله
{ إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان }


ولم يثبت أن استخدم القرآن لفظ (الرجس ) بمعنى مطلق الذنب بحيث يكون في إذهاب الرجس عن أحد إثبات لعصمته


مما يؤكد أنّ الآية لا تنص على وقوع التطهير بل على إرادة التطهير (لمن يلتزم بالاوامر الالهية) وأنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حرص على أن يلحق أصحاب الكساء ما لحق زوجاته أمهات المؤمنين اللاتي نزلت فيهن الآية وفي إرادة تطهيرهن ما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من أنه كان إذا خرج إلى الصلاة يمر بباب علي وفاطمة ويقول:

الصلاة يا أهل البيت {إنما يريد الله أن يُذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيراً }


مذكّراً إياهم بالآية وحاضاً علياً على الخروج لصلاة الجماعة، إذ بالمحافظة على الفرائض وبطاعة الله يحصل التطهير


كما أنّ إرادة التطهير الذي جاءت به الآية واقعة ايضا لكل من يلتزم بالاوامر الربانية من بقية المؤمنين من غير اهل البيت بنص القرآن كما قال تعالى عن المؤمنين

{ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم }

وغيرها من الآيات

السلام عليكم
يا علي مددد

شكرا اخي العزيز سلطان على هذا الشرح الرائع

انت تقول ان نبي الله حرص على ان تلحق بعلي وفاطمه والحسن والحسين اية التطهير

ان الله سبحانه وتعالى يعلم الغيب ويعلم ان محمدا حريص على الحاق علي وفاطمه والحسن والحسين بأية التطهير ؟


اترك لك الايضاح اكثر فأنت من قام بالشرح

_________________________________
يقول الامام علي عليه السلام

انظروا أهل بيت نبيكم ....................
فالزموا سمتهم ............... واتبعوا اثرهم
فلن يخرجوكم من هدى .. ولن يعيدوكم في ردى
فإن لبدوا فالبدوا .............. وان نهضوا فإنهضوا
لاتسبقوهم فتضلوا .......... ولا تتأخروا عنهم فتهلكوا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حول اية المباهلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: