منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شرح قصائد كتاب الثالث الثانوي الجديد
الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 6:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الادارة
الادارة



مُساهمةموضوع: فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!   الخميس سبتمبر 02, 2010 5:02 pm

فهم جديد في شرح سورة الماعون
متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!
( منتدى ملة إبراهيم صراطاً مستقيماً وديناً قيماً )
www.readz.org
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم جميعاً

الأخ العزيزمصطفى فهمي المحترم كتب :
اقتباس:


اقتباس :


أخى الكريم رياض على زهرة (الهميسع(
حيث أن سورة الماعون من قصار السور، فننتظر استكمالك لرأيك المخالف حتى نعلق عليه.
و ما كان تعليقنا السابق إلا تذكرة مسبقة منا لكم لما نراى أنه لا زم التوضيح منكم حتى يكون بيانكم كاملا و واضح و منطقى.
و لكم منا كل الود

أخي الكريم إن المنتديات الحوارية فتحت والمناظرات أقيمت والكتب ألفت والأديان السماوية تمزقت والمذاهب تفرقت وكلاً منهم يبحث عن الحق ويدعيه ويخطيء مخالفيه ... الخ .

وهذه حكمة إلهية بالغة الأهمية ودقيقة المرامي وهي تحاكي المصداقية الإلهية في ثبات هذا الاختلاف إلى ما شاء الله
لقوله سبحانه وتعالى مخاطباً رسوله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم :

{ وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلاَ يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ } هود118

{ وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْمُؤْمِنِينَ }يونس99

فعلينا جميعاً التعاون على نبذ الذين يدعون الهداية لأنفسهم وامتلاكهم للحق دون غيرهم وتكفير مخالفيهم وأن ننظر إليهم نظرة ازدراء ونكران لأفعالهم وأن نتعاون معاً على تقبل الفكرالمخالف ومقابلة الدليل بالدليل والحجة تقارع الحجة والبرهان يصوب خطأ برهان .

والنقد يكون لفكر المخالف وليس لشخصه ومقدساته .

والهداية لمن اجتهد وجاهد وشاء الهداية وبحث عنها بصدق وإخلاص مع النفس ... هي من الله سبحانه وتعالى .

قال الله عز وجل :

{ لَّيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ }البقرة272

{الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْل َفَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ } الزمر18

إن شرح وفهم قصار السور من القرآن الكريم يحتاج إلى فكر متقد وقلب واعي وحب للمعرفة والتفكر والمحاكمة العقلية الواعية لأن فهم قصارالسور لهو تكثيف لفهم ما ورد في طوال السور أو لنقل هو تكثيف لفهم كامل سور القرآن الكريم .

فقصار السورهي المقدمات الشارحة والنتائج القيمة والبينات الواضحة الدلالة التي وثقها الله عز وجل للحق الذي أراده وأوضحه وسلط عليها الضوء في آيات كثيرة من طوال السور في القرآن الكريم .

وعلى بركة الله وتوفيقه نكمل شرح فهمنا الخاص لسورة الماعون استكاملاً لما بدأناه على هذاالرابط :

http://readz.org/vb/showthread.php?t=1420

قال الله تعالى في سورة الماعون :

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ{1} فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ{2} وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ{3} فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ{4} الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ{5} الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ{6} وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ{7}}

فالله سبحانه وتعالى يوضح مخاطباً كل نفس إنسانية إلى يوم الحساب بقوله { أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }

فماذا علينا أن نرى بعدهذا الخطاب الإلهي الواضح والمعمق .
والمطلوب منا أن نضع عدة خطوط حمر تحت قوله تعالى:

{ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }

فمن هو الذي يمتهن التكذيب في دين الله عز وجل على نفسه وعلى غيره .

لقد وثق له الله عز وجل صفتان رئيستان لمعرفته,

الصفة الأولى: والإشارة الواضحة التي لا تقبل الجدل أو المساومة أو التدليس على أنفسنا وعلى الآخرين .
هي قوله تعالى :

{ فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ }

والدُعُّ هنا هوالدفع والإبعاد لليتيم عن مكان ومهمة واصطفاء خصه له الله عز وجل .

والجلوس مكانه وتقلد منصبه وتبؤ مرتبة التحدث بهدي الله عز وجل عوضاً عن الاستماع والطاعة ليتيم زمانه .

واليتيم هو كلمة الله الباقية في عقبه كمفرد يتيم في كل زمان حيث لا يصح أن يكون هناك إمامان أو هاديان أو باقيان في عقب آل إبراهيم عليهم السلام جميعاً .

وليس الكلمة الباقية في أعقاب جميع المسلمين بمختلف مذاهبهم وجميع ذريتهم إلى يوم الحساب كما تقول بعض التفاسير .

فكلام الله عز وجل دقيق وواضح عندما قال سبحانه وتعالى:

{ وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِه ِلَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ }الزخرف28

{ بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ }{ ـهِ } و البقاء هو ضد الفناء .

ولن يبقى في أعقاب آل إبراهيم إلا الملك العظيم الخالد الأبدي بعدما ختمت النبوة بسيد خلق الله محمد المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم لقوله تعالى :

{ مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ } الأحزاب40

{أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكاً عَظِيماً } النساء54
{ بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ } { وَآتَيْنَاهُم مُّلْكاً عَظِيماً }

فليس هناك عظمة لملك فاني أو له خاتم ...!!!

وعلى اعتبار أن النبوة قد ختمت برسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم فليست النبوة هي الملك العظيم الباقي في ذرية آل إبراهيم ومرافق للنبوة إلى عصر الرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

فالملك العظيم الباقي في آل إبراهيم عليهم السلام جميعاً عاصر النبوة واستمر بعدها في أئمة آل محمد من عقب الإمام علي عليه السلام .

وإلا لفقد الملك العظيم ) وهو الإمامة ) عظمته بدوامه وختم النبوة وإلا لفقد الله عز وجل مصداقيته ) والعياذ بالله (

عندما قال وقوله الحق وقول مادونه الباطل واتباع للظنون :

{ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ }{ وَ }{ آتَيْنَاهُم مُّلْكاًعَظِيماً }
فالملك العظيم هي الكلمة الباقية في{عَقِبِهِ } { ـهِ } ليتيم ذرية آل إبراهيم صاحب الملك العظيم الذي أمر الله عز وجل رسوله المصطفى باتباعهم والقول بالهداية إليهم فهم صراط الله المستقيم والأمناء على عطاء ملكه العظيم وهم خلفاء الله في أرضه وهم الدين القيم وإليهم تكون الهداية .

فهم هداة كل زمان والجلوس على كرسيهم هو الدُعُّ لليتيم الذي هو هاد كل زمان ذرية بعضها من بعض مشكلين لحبل من ناس مرافق لحبل الله عز وجل أبدا

لقوله تعالى :
{ إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ }{ هَادٍ } الرعد7

{ إِلاَّ بِحَبْلٍ مِّنْ اللّهِ وَحَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ }آل عمران112

{ إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ } { وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ }

{ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ } { الْيَتِيمَ } { هَادٍ } { حَبْلٍ مِّنَ النَّاسِ }

نعود إلى توضيح قوله تعالى :

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّين ِفَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ }

حتماً ويقيناً أن كل من { يَدُعُّ الْيَتِيمَ } فهو مكذب بالدين لا محالة .

والعكس صحيح فكل من لا يَدُعُّ الْيَتِيمَ فهو صادق أو مصدق بالدين لا محالة .

أما اليتيم الذي مات أحد أبويه أو كلاهما , فجميع خلق الله أيتام حالاً أو مشاريع أيتام مستقبلاً ودَعًهم جميعاً أو قتلهم أو حرقهم حرقاً .. أو .. الخ .

فهؤلاء هم عصابات مافيا مجرمين ولا علاقة لأفعالهم بالتكذيب أو التصديق بالدين أو القرب من أي دين ...؟؟؟

الصفة الثانية : للمكذب بالدين هو عدم حضه على طعام المسكين

وليس الحض على إطعام المسكين كما يحرفها البعض لتتوافق الآية الكريمة مع مذاهبهم وليس العمل على تكييف عقائد مذهبهم من الإرادة الإلهية من الآية الكريمة .

وقد شرحناها سابقاً ولن نعيد خشية الإطالة ولكن نضيف للتوضيح أكثر .

أن شخص هذا المسكين هو الداعي بالدين ليتيم زمانه في كل قوم وفي كل تجمع ناطق بهدي إمامه وناقل له .

قال الله تعالى :

{ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُو اْقَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِم لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ } التوبة122

فالله عز وجل يخاطب المؤمنين وليس عموم المتدينين أو عموم المسلمين لقوله تعالى :

{ قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ }الحجرات14

فالخطاب الإلهي موجه للمؤمنين حصرياً وفقط بأن ينفر منهم بعض الأنفار من كل قوم إلى جهة محددة ومعلومة المكان جغرافياً ليتفقهوا في دين الله عز وجل كما يريد له سبحانه وتعالى وإبانه في محكم تنزيله .

و كما نعلم تكون وجهتهم أثناء وجود رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم حياً يرزق هو إليه فقط وليس إلى أياً كان فهو عليه وآله أفضل الصلاة والتسليم الناطق بحكم الله عز وجل والناطق بهدي الله عز وجل .

لقوله تعالى :

{ إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللّهُ وَلاَ تَكُن لِّلْخَآئِنِينَ خَصِيماً } النساء105

{ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللّهُ }

والسؤال الأول :

الذي أوجهه الآن من ) :منتدى ملة إبراهيم صراطاً مستقيماً و ديناً قيماً( إلى جميع علماء المسلمين والمهتمين والباحثين عن الحق .

كيف تطبقون وتعملون بهذه الآية الكريمة الآن .

{ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ } { وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ }

فأي مركز أو جامعة من جامعات المسلمين في جميع دول العالم ينطبق عليها الشرط الإلهي{ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ }

بأنها تفقه بالدين كما أراد الله عز وجل فيكون الحق عندها ومعها و ناطقة به ومعلمه له ...!!!

وعلينا جميعاً حث الهمة وحض أنفسنا وحض غيرنا بالدعوة إليها وتسمية أساتذتها الذي يفقهون في دين الله عز وجل كما كان يفقه به رسول الله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم .

فعندها يكونوا هؤلاء هم المساكين إلى الله عز وجل الذي عندما نحض على طعامهم , نكون عندها فقط غير مكذبين بالدين ...!!!

لقوله تعالى :

{أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ }

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ }

وكمايعلم الجميع ويتجاهل البعض أندين الله القيم وصراطه المستقيم هو حصرياً وفقط في اتباعنا ملة إبراهيم عليه السلام كما كان يدين رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم بتنفيذ الأمر الإلهي باتباعه لملة أبيه إبراهيم عليه السلام .

لقوله تعالى :

*
*
*
يتبع


عدل سابقا من قبل الادارة في الخميس سبتمبر 02, 2010 5:08 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الادارة
الادارة



مُساهمةموضوع: رد: فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!   الخميس سبتمبر 02, 2010 5:04 pm

وكما يعلم الجميع ويتجاهل البعض أن دين الله القيم وصراطه المستقيم هو حصرياً وفقط في اتباعنا ملة إبراهيم عليه السلام كما كان يدين رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم بتنفيذ الأمر الإلهي باتباعه لملة أبيه إبراهيم عليه السلام .

لقوله تعالى :

{ قُلْ إِنَّنِي هَدَانِي رَبِّي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ دِيناً قِيَماً مِّلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ }الأنعام161

{ قُلْ صَدَقَ اللّهُ فَاتَّبِعُواْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } آلعمران95

ونتابع بشرح قوله تعالى :

{ فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ ْ}

فلنلاحظ جميعاً وندقق في قوله تعالى :

{ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ } وليس ( في صلاتهم )

فعندما الله عز وجل يقول وقوله الحق { فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ }

أي يخاطب الذين هم يقومون بأداء الصلوات المفروضة وفي مواقيتها تماماً , وإلا سقط عنهم صفة المصلين , أو سقطت عنهم تسمية المصليين .

فكما نقرأ في الكثير من التفاسير أن صفة السهو عن الصلاة هي اللهو فيها أثناء تأديتها والانشغال عنها في أمور دنيوية أو أن السهو هنا هي التكاسل عن أدائها في موعدها ومن ثم تناسيها والتشاغل عنها , وهي كما يقولون في تفاسيرهم أن السهو عن الصلاة هي من صفات المنافقين الذين لايؤدون الصلاة في السر إن غاب الناس عن مشاهدتهم , ويؤدونها بخشوع زائد إن تواجد ناس معهم , فهم يراؤون في صلاتهم نفاقاً ورياءً .

ونحن نقول أن كل هذه التفاسير مع احترامنا للجميع قد تناست أو تجاهلت بعمد أو بدونه , أن الذي يطلق تسمية المصلين على هؤلاء هو الله عز وجل خالق الخلق علام الغيوب وليس نحن و أنتم مع احترامنا وتقديرنا للجميع ...!!!

فعندما يقول الله عز وجل وقوله الحق { فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ }

أي أن الخطاب الإلهي موجه إلى جميع المصلين الذي يؤدون جميع الصلوات المفروضة وبخشوع تام وبصدق مع النفس ومعالله عز وجل .

وأي تقصير أو تشاغل أو وجود أي أثر للنفاق في أدائها لسقطت عنهم هذه التسمية الإلهية ولسقطت عنهم صفة { الْمُصَلِّينَ }

إذاً ما هي الصلاة التي يسهون عنها المصلين .

الصلاة الساهين عنها ليست من ضمن الصلوات المفروضة وفي في ذات الوقت هي ليست بخارجة عنهم وهي الصلاة الوسطى التي أمر الله عز وجل جميع المصلين بالمحافظة عليها وعدم السهو عنها وأدائها في كل صلاة ومع كل صلاة فهي وسط كل صلاة وعماد كل صلاة وجوهر كل صلاة وبدونها لا تقبل من مصلي صلاة فهي خير صلاة .

قال الله تعالى :

{ حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ والصَّلاَةِ الْوُسْطَى وَقُومُواْ لِلّهِ قَانِتِينَ البقرة238

{ حَافِظُواْ عَلَى الصَّلَوَاتِ} { و} { الصَّلاَةِ الْوُسْطَى }

وهي الصلاة الإبراهيمية على الأئمة الأطهار من آل إبراهيم وآل محمد عليهم السلام جميعاً أيتام كل زمان وهداة كل زمان إلى يوم الحساب .

قال الله تعالى :

{ كُنتُم ْخَيْرَأُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ}آل عمران110

{ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطا ًلِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ} البقرة143

{ خَيْرَ أُمَّةٍ } { أُمَّةً وَسَطاً }

فالذي قال صلاة وسطى هو الله عز جل والذي يشرح معنا الوسطية هو الله عز وجل... !!!

فالأمة الوسط هي خير الأمم ... والصلاة الوسطى هي خير من كل صلاة..!!

وقال الإمام الشافعي رضي الله عنه :

يا آل بـــيـــت رســـول الله حـــبّـــكـم ***فـــرض من الله فـــي القــرآن أنزله

كفـــاكـــم مـــن عـــظيـــم القدر انّكم ***من لم يصلِّ عليكم لا صلاة له

ولنتابع مع شرح قوله تعالى { الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ }
ولن نعقب على تفاسيرالبعض من العلماء
القائلة على أنهم هم المنافقون الذين يراؤون في صلاتهم أمام الناس في العلانية ولا يؤدونها في السر بينهم وبين الله عز وجل

فكما أسلفنا ان الذي يصفهم بالمصلين هو الله عز وجل وأي انتقاص من صدق صلاة هؤلاء هو طعن في المصداقية الإلهية
( والعياذ بالله ) عندما يسميهم { الْمُصَلِّينَ }

ولكن هؤلاء الساهون عن الصلاة الوسطى هم ذاتهم الذين يَدُعُّون اليتيم الذي هو يتيم زمانه وهو الهاد المصطفى على العالمين ذرية بعضها من بعض وأحد أسماء حبل الناس المرافق لحبل الله عز وجل أبدا وذلك من الازل وهكذا الى الأبد أنزل الله عز وجل بأسمائهم سلطاناً مبيناً في محكم تنزيله عن مكانه الطبيعي الذي خصه به الله عز وجل .

قال الله تعالى :

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ }

{ مَاتَعْبُدُونَ مِن دُونِهِ إِلاَّ أَسْمَاء سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُم ْوَآبَآؤُكُم مَّاأَنزَلَ اللّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ لِلّهِ أَمَرَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاّ َإِيَّاهُ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ} يوسف40

{ إِنْ هِيَ إِلَّا أَسْمَاءسَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَاتَهْوَى الْأَنفُسُ وَلَقَدْ جَاءهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَى } النجم23

{ وَمَايَتَّبِعُ أَكْثَرُهُمْ إِلاَّ ظَنّاً إَنَّ الظَّنَّ لاَ يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئاً إِنَّ اللّهَ عَلَيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ } يونس36

ونتابع مع قوله تعالى :

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ }

ولن نعقب على اختلاف علماء التفسير حول حقيقة { الْمَاعُونَ }

الذي أرادها الله عز وجل منهم من يقول هي منع الصدقة أو الزكاة أو غير هذا وذاك وممكن متابعة اختلافهم في تفاسيرهم .

قال الله تعالى :

{ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ } الشورى11

وفي ذات الكتاب ( القرآن الكريم ) قال الله تعالى :

{ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ } النور 35

فالله سبحانه وتعالى ليس كمثله شيء ولكن في ذات الوقت وفي ذات القرآن أثبت أن لنوره له مثل ..؟؟

والله عز وجل يهدي المؤمنين لهذا النور الإلهي الذي له مثل ...!!!

{ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ } { مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ }

والذين يكذبون بالدين ويدفعون اليتيم عن مكانه الطبيعي الذي خصه الله عز وجل له وأنزل به سلطاناً مبيناً هم الذين يريدون ان يطفئوا نور الله عز وجل بأفواههم

قال الله تعالى :


{ يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَنيُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ }التوبة32

{ يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْكَرِهَ الْكَافِرُونَ } الصف8

فكما نعلم أن من الأفواه لا يخرج إلا إما هواء الزفير ثاني أكسيد الكربون أو أصوات تعبر عن كلام ومعنى لهذا الكلام ...؟؟

فلوا اجتمعت أهل الأرض أحيائها وأمواتها لينفخوا { بِأَفْوَاهِهِمْ }

على نور الشمس وهي مخلوقة فهل يستطيعون إطفائها ..؟؟
فكيف { يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ }

هذه الآية تفسر خاتمة سورة الماعون

{ يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ } { وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ}

{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ }

والهداية الإلهية هي إلى هذا النور الذي قال عنه الله عز وجل أن له مثل

{ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ } النور 35

قال الله تعالى :

{ وَاللّهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلاَمِ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ } يونس25


قال الله تعالى :

{ قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍحَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم ْوَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }المائدة 68

{ ْوَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً }

{ وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ } سبأ6

{ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ } {وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ }

وقال الله تعالى مخاطباً رسوله المصطقى محمد صلى الله عليه وآله وسلم :

{ فَلَعَلَّكَ تَارِكٌ بَعْضَ مَا يُوحَى إِلَيْكَ وَضَآئِقٌ بِهِ صَدْرُكَ} هود12

{ يَاأَيُّهَاالرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ }المائدة67

قال الله تعالى في سورة البينة :

{ لَمْ يَكُن ِالَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنفَكِّين َحَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ {1} رَسُولٌ مِّنَ اللَّهِ يَتْلُوصُحُفاً مُّطَهَّرَةً{2} فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ{3} وَمَا تَفَرَّق َالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِن بَعْدِمَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَةُ }
{ تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ } {وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ }

والله عز وجل يقولوق وله الحق :


{ مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ } ق29

{ ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ }آل عمران182

والسؤال الثاني الذي أطرحه على علماء المسلمين والمهتمين


هل تبدل القول عندالله عز وجل وأصبح ظالماً لعباده ( والعياذ بالله ( عندما يخص أجدادنا والأمم السابقة

{ رَسُولٌ مِّنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفاً مُّطَهَّرَةً }
ويترك لنا نحن الأحياء الآن في القرن الواحد العشرين بعض المفسرين ليُفسروا على أهوائهم وبالطريقة التي يفهمون بها حتى لو كان بزيادة حرف على كلمة ثابتة في القرآن الكريم.

وسؤالي الثاني

الذي ننتظر جميعنا جواباً له هل نسخت هذه الآية الكريمة من العمل بها وتطبيقها كما أراد لها الله عز وجل

{ رَسُولٌ مِّنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفاً مُّطَهَّرَةً }

والآن نلخص ما جاءسابقاً :


{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ} { فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ }
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ} {وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ }
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }{الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ}
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }{ الَّذِينَ هُمْ يُرَاؤُونَ }
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }} وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ }
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }{ إِنْ هِيَ إِلَّا أَسْمَاء سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم}
{ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }{إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنفُسُ }
{أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ }{ يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ }
{أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ } { ْوَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً }

وأخيراً أقول أن فهم سورة الماعون كما أراد لها الله عز وجل أن تفهم لكافية لفرز الحق عن الباطل ومعرفة الصراط المستقيم الذي يطلب جميع المسلمين الهداية إليه في كل يوم وفي كل صلاة .

{ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ } النور 35

{ اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ } الفاتحة 6


الهميسع - رياض علي زهرة
مدير منتدى ملة إبراهيم صراطاً مستقيماً وديناً قيماً
www.readz.org

سورية – منطقة السلمية

جوال \ 00963999854552 \


&&&&&&&&&&&&&&

_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana



رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رياض زهرة
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!   الثلاثاء أكتوبر 19, 2010 3:12 pm

ننقل لكم إرسال الهميسع إلى منتدى شمس نجران المبارك
كتعقيب على مشاركة الأخ الزعيم المحترم

على هذا الرابط


http://www.shms-njran.com/vb/showthread.php?p=53493&posted=1#post53493




&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
السلام عليكم جميعاً

الأخوة الكرام راعي الحاضنة واليامي وحسين آل مخلص أنا سعيد لتواجدكم وأن شاء الله أكون عند حسن ظنكم .
ونعتذر منكم على غيابنا وحضورنا المتقطع في الفترة السابقة لظروف خاصة وهي إلى زوال أن شاء الله .
أما بالنسبة إلى مشاركة الأخ الفاضل الزعيم المحترم .

أبدأ بتعقيبي على مشاركتكم بقوله تعالى :

{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا }محمد24

فالتدبر للقرآن الكريم مطلوب من الجميع أياً كانت ثقافتهم وأياً كان عمرهم .
فعلينا جميعاً التدبر للآيات الله عز وجل بالقدر الذي نستطيعه مع الاستفادة مما هو متوفر بين أيدينا من تفاسير قديمة أو مستحدثة وبعدها نعود إلى عقولنا لنحاكم ونحكم ونخرج بفائدة أن شاء الله .

أما الهداية فهي لله عز وجل لمن شاء الهداية وجاهد وأجتهد بالبحث عنها بصدق مع الله عز وجل وصدقاً مع النفس وصدقاً مع الأخوة الذي هو على تماس معهم بشكل مباشر بالتواصل الشخصي أو غير مباشر من خلال التواصل عبر النت أو قراءة آثار الآخرين وعلومهم .


مصداقاً لقوله تعالى مخاطباً رسوله المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وسلم :

{ لَّيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ وَلَـكِنَّ اللّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ } البقرة272

أخي الكريم الزعيم لقد تفضلتم بنسخ ولصق للآية الكريمة من عدة تفاسير نحترم مفسريها ولكن لنا رأي مخالف لهم .

فأما أن يكون رأينا مصيب ويوافق كتاب الله وإما أن يكون رأينا على خطأ ويخالف كتاب الله عز وجل وليس يوافق أو يخالف أياً كان من المفسرين الذي نكن لهم كل الاحترام والتقدير رضي الله عنهم جميعاً وأدخلهم فسيح جنانه .

ولذلك أخي الكريم الزعيم الفاضل
نسخكم لعدة تفاسير للآية الكريمة لمفسرين آخرين لا يفيد بحثنا بشيء .
وكذلك لا يفيد المتابعين لهذا الموضوع من أعضاء وزوار هذا الصرح المبارك .
فأصحاب هذه التفاسير ليسوا هم على قيد الحياة الآن لأحاورهم بما هم تفضلوا به من فهمهم الشخصي وتدبروهم لسورة الماعون موضوع بحثنا هنا .

أخي الزعيم المحترم

ليس هناك أي اعتراض على نسخكم ولصقكم للتفاسير التي تفضلت بها .
ونسجل اعتراضنا فقط على وقوفك على الحياد منها .

فعليك تبني تفسير منهم لأحدهم او تبني مجموعة افكار من عدة تفاسير للسورة موضوع البحث .
وبعدها تتكرم علينا بتصويب فهمنا لهذه السورة الكريمة وتبيان مخالفتها لكتاب الله عز وجل .
و وضع التصويب المناسب الذي يوافق كتاب الله عز وجل وتتبناه أنت شخصياً كي أحاورك به ونستفيد جميعاً من هذا الحوار الذي يبحث عن الحق الذي يريده الله عز وجل وأبانه في محكم تنزيله .


وأني ألفت عنايتكم إلى سؤالين تم توجيههم إلى العلماء والباحثين والمهتمين تم تجاهلهم تماماً في مشاركتك التي بدأت وانتهت بالنسخ واللصق بدون أي تعقيب من قبلكم .

ولم تبين لنا الربط العقلي ما بين التكذيب بالدين وبين من يظلم يتيم مات احد والديه أو كليهما .
ولم تبين لنا تعمد أصحاب هذه التفاسير بإضافة ( إ ) ألف كاملة إلى الآية الكريمة لتفصيل معناها على مقاس خلفيتهم المذهبية .

أنتظر تعقيب مفصل كي أستطيع الرد عليكم

بارك الله بكم

الهيمسع


&&&&&&&&&&&&&&

_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana

 

رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الادارة
الادارة



مُساهمةموضوع: رد: فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!   الإثنين ديسمبر 06, 2010 3:48 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

يرررررررررررررررررررفع الى الشربط الدوار

للأطلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااع

ريثما يعود منتدانا الرئيسي لاستقبالكم

منتدى ملة إبراهيم صراطاً مستقيماً وديناً قيماً

www.readz.org



الإدارة

@@@@@@@@@@@@

_________________________________
.


للتواصل  صفحتنا على الفايسبوك

https://www.facebook.com/muwlana



رياض علي زهرة  00963999854552


.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فهم جديد في شرح سورة الماعون ... متضمناً سؤالين إلى علماء المسلمين والباحثين والمهتمين ...!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: