منتدى الحوار المتحضر الاسماعيلي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شرح قصائد كتاب الثالث الثانوي الجديد
الثلاثاء أكتوبر 24, 2017 6:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة عربية
الخميس أكتوبر 19, 2017 5:11 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصل الثاني
الأربعاء أكتوبر 18, 2017 7:21 am من طرف أبو سومر

» المشتقات في قصائد الصف التاسع للفصلين الأول والثاني
الإثنين أكتوبر 16, 2017 4:23 am من طرف أبو سومر

» المفعول فيه تاسع
السبت سبتمبر 30, 2017 9:38 pm من طرف أبو سومر

» أسئلة الاجتماعيات تاسع 2017لكل المحافظات
السبت مايو 13, 2017 11:46 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا لغة انجليزية
الأربعاء مايو 10, 2017 9:49 pm من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي أحياء
الأربعاء مايو 10, 2017 7:23 pm من طرف أبو سومر

» تاسع لغة عربية توقعات
الثلاثاء مايو 09, 2017 7:37 am من طرف أبو سومر

» تاسع فيزياء وكيمياء نماذج امتحانية
الثلاثاء مايو 09, 2017 1:12 am من طرف أبو سومر

» تاسع تربية وطنية نماذج امتحانية
الإثنين مايو 08, 2017 9:12 pm من طرف أبو سومر

» تاسع رياضيات هام
الإثنين مايو 08, 2017 8:18 pm من طرف أبو سومر

» السادس لغة عربية
الإثنين مايو 08, 2017 4:12 am من طرف أبو سومر

» بكالوريا علمي كيمياء
الأحد مايو 07, 2017 10:54 pm من طرف أبو سومر

» عاشر لغة انجليزية
الأحد مايو 07, 2017 5:58 pm من طرف أبو سومر

المواقع الرسمية الاسماعيلية
مواقع غير رسمية
مواقع ننصح بها

شاطر | 
 

 التعددية في القرآن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: التعددية في القرآن   الجمعة يناير 30, 2009 9:49 pm

القرآن يتكلم عن



{يَا
أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ
شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ
إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }
الحجرات13



عندما قرأت
هذه الآية الكريمة وجدت فيها حديثا هاما وحضاريا ونداء للناس جميعا وعلينا التفكر
بما تحتوي هذه الآية والعمل فيها .



أولا - يَا
أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ
شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا



أجد في هذا
المقطع من الآية الكريمة نداء للتعددية والهدف من هذه التعددية التعارف وما يأتي
بعد التعارف



ثانيا - إِنَّ
أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ



الكرم الذي
قرنه الله سبحانه وتعالى مع التقوى وكل ما كان الإنسان كريما كان أتقى



أخوتي الكرام
والأعزاء تعلوا لنناقش هاتين المسألتين بكل وضوح لنعرف جميعا ماذا تعني التعددية
وماذا يعني الكرم



ودمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بيار
عضو جديد
عضو جديد



مُساهمةموضوع: رد: التعددية في القرآن   الجمعة فبراير 06, 2009 9:03 am

هذا الموضوع له اهمية خاصة و يستحق التثبيت لكي يطلع عليه اكبر عدد من الناس خاصة بعض الاخوة اعضاء المنتدى السنة و كذلك بعض الاثني عشرية
شكرا للمشرف الاستاذ الكبير هادي
اسم على مسمى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: التعددية في القرآن   الأحد فبراير 08, 2009 11:03 pm

التعددية
كلمة ظهرت حديثا إلى حيَز الوجود لكنها قديمة عند الشعوب والديانات السماوية
والوضعية , وهي تعني الكثير لمن يعمل بها ويدعوا لها فلذلك وجب علينا تسليط الضوء
عليها من باب الحوار وزيادة في المعرفة والإطلاع .



إن الوجود
لو نظرنا له من كل ما يحيط به وما يتضمنه من كواكب وأفلاك لوجدنا فيه فكرة
التعددية من حيث اعتماد الكون على الحركة والحركة بحالها الطبيعية هي تعددية ففيها
الحركة المستقيمة والمنحنية والعمودية والأفقية والدائرية والمتسارعة والمتغيرة
وغيرها من الحركات التي لها مسميات لاتعد ولاتحصى والتي تكمل بعضها البعض رغم
التخالف في مسارات الحركة وبناء هذا الكون الفسيح لايتم إلا عن طريق هذه
الحركة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمير مصطفى وطفة
عضو برونزي
عضو برونزي



مُساهمةموضوع: رد: التعددية في القرآن   الإثنين فبراير 09, 2009 10:01 pm

متابع معك أخي هادي
وفقك الله لكل ما فيه خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: التعددية في القرآن   الثلاثاء فبراير 10, 2009 8:01 pm

تعالوا
لنرى الإنسان بتركيبته وحياته ماذا نجد ؟



سنجد حتما
ما يلي



إن الإنسان
في تكوينه يتكون من لحم ودم وعظام وجلد وشعر وصورة واضحة المعالم تدل بكل وضوح على
شكل الإنسان المتعارف عليه ويحيا بالماء والهواء والغذاء المتنوع والمتعدد الأشكال
والألوان ويعمل بالتراب والنار والأخشاب والمعادن وكل ذلك نجد فيه التعددية واضحة
وكلها تكمل بعضها البعض مع التضاد الموجود فيها وفيما بينها , ووسائل النقل
المتعددة التي صنعها ويستخدمها من بحرية وبرية وجوية واللغات التي يتكلمها ويتفاهم
بها مع أبناء جنسه وكل لغة ما يتفرع عنها من لهجات .



وهناك
الكثير لو أردنا إحصاءها من ألوان التعددية الموجودة في هذه الحياة المصنوعة من
قبل البشر أنفسهم وذلك لخدمتهم ومنها ما هو مخلوق من الله سبحانه وتعالى ليُتمم
بها ما خلقه ويجعله غاية الوجود وأعلاه مرتبة بين سائر المخلوقات .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هادي الشعراني
مدير
مدير



مُساهمةموضوع: رد: التعددية في القرآن   الإثنين فبراير 16, 2009 4:13 am

لنعود إلى
النبي ابراهيم عليه السلام حيث وجه وجهه إلى الله تعالى حنيفا مسلما وليس من
المشركين من هنا نبدأ حكاية التعددية في الإسلام الدين الذي هو عند الله تعالى ,
لو بحثنا به لوجدنا نزل على الناس على مراحل و على شرائع الشريعة اليهودية أولا ثم
المسيحية ثانيا والأخيرة الإسلامية وتثبيت ذلك قوله تعالى في كتابه العزيز :



{ثُمَّ
جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِّنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ
أَهْوَاء الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ
}الجاثية18



إذا كان
الأمر الإلهي هو الدعوة إلى الإسلام عملا وقولا وأرسل الرسل لتتم الدعوة من خلالهم
إلى الإسلام فالنبي محمد ( ص ) كان على شريعة من شرائع الأمر الإلهي ,



وقال تعالى
أيضا



{وَأَنزَلْنَا
إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ
الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ
تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ عَمَّا جَاءكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ
شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً وَلَوْ شَاء اللّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً
وَلَـكِن لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آتَاكُم فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى الله
مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ
}المائدة48



من هذه
الآية نستخلص ما يلي حول ما ذكرت



أن الكتاب
الذي أنزر لايبطل الكتاب الموجود بين يديه ويؤكد على أن الحكم يكون بينهم بما أنزل
الله تعالى وعدم اتباع أهواء الناس عامة الموجودين على زمانه ومن سبقهم من الأمم
ثم يقول وقوله الحق لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجا . والشريعة هي مجموعة النظم
والقوانين التي يجب أن يسير عليها من اتبع هذه الشريعة والمنهاج هو الطريقة التي تُعمل
وتُدَرس هذه الشريعة , وفي نهاية هذه الآية يقول تعالى ولو شاء لجعلكم أمة واحدة ,
فإذا إرادة الله تعالى أن تكون هناك مجمعة شرائع ومجموعة مناهج للإسلام وهذا بحد
ذاته تعددية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التعددية في القرآن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
READZ :: قسم الحوارات :: الحوار الفكري-
انتقل الى: